إصدارات دار حاملة المسك
   

آخر 20 مشاركات
متى           »          اريد التسجيل بحلقة تحفيظ           »          [هام لطالبات تمهيدي ]           »          صفحة تواصل المشرفة هبه           »          الرجاء قبولي التسجيل في...           »          طلب عضوية فى حلقات الحفظ           »          الالتحاق بالجامعه           »          المرآة ذات الاتجاهين.... هام...           »          ~*~أسطوانة الدورة الفقهية...           »          *^*ملف شامل & وماذا بعد...           »          ~*~مشروع الاستعداد للعشر...           »          تبحثين عن صحبة قرآنية؟.......           »          ╝>♠ لطائِفٌ قُرآنِيَّة ♠           »          رسالة الصالحين           »          بيتــزا pizza خطوة خطوة...           »          أفيدونى جزيتم الجنة           »          جداول دورة المعاهدة مع...           »          ارغب في الحفظ           »          نسيت انني ملتزمة           »          وقفت عند بوابة الثلاثين

العودة   الجامعة العالمية للقرءان والسنة والقراءات العشر > الأرشيف الجامعي > قسم أرشيف الدراسة الجامعية المنهجية > الفصل الثاني - الصيفي - لعام 2010 > دفعة مستوى تمهيدي > مادة الفقه
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل جميع المنتديات مقروءة

إعلانات جامعية

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 11 - 06 - 2010, 06:57 PM   #1
أم ليث
جهـد .. بارك الله فيه
 
الصورة الرمزية أم ليث
 
تاريخ التسجيل: 11 2008
المشاركات: 1,744
افتراضي جميع دروس مادة الفقه

بإذن الله
هنا سيوضع لكن الشرح الخاص بمادة الفقه لكل حصة
فبارك الله فى همتكن ويسر لكن
أم ليث est déconnecté  
قديم 11 - 06 - 2010, 07:13 PM   #2
أم ليث
جهـد .. بارك الله فيه
 
الصورة الرمزية أم ليث
 
تاريخ التسجيل: 11 2008
المشاركات: 1,744
افتراضي الدرس الأول

باسم الله نبدأ
بقلم أختكن/فقيرة لربى
وأختكن / بسمة الرضى

الدرس الأول
الأربعاء 9/6/2010

بدأنا بتعريف الطهارة
لغة : النظافة و النزاهة
اصطلاحاً: رفع الحدث و ازالة النجس

دليل الطهارة من الكتاب

و الطهارة أساس ينبني عليه كل العبادات بعد ذلك .


و الدليل: قول الله تعالى (و ثيابك فطهّر) سورة المدثر، الآية 3
و أيضا قوله تعالى: (و إن كنتم جنباً فاطهروا) سورة المائدة الآية 6
و أيضاً: (إن الله يحب التوابين و يحب المتطهرين) سورة البقرة الآية 222


الدليل من السنة
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: { طهرو افنيتكم فان اليهود لا تطهر افنيتهم }
الأفنية: جمع فناء: الساحة أمام أو وسط البيت .
وقوله صلى الله عليه وسلم { الطهور شطر الايمان }
و في حديث آخر : طهروا هذه الأجساد طهركم الله ; فإنه ليس من عبد يبيت طاهرا إلا بات معه في شعاره ملك لا ينقلب ساعة من الليل إلا قال : اللهم اغفر لعبدك فإنه بات طاهرا

و من هنا يتوجب علينا الوضوء قبل النوم اقتداءً بسنة الحبيب صلوات الله عليه

تكون الطهارة بالماء او التراب او الدباغ

الطهارة بالماء ( خمسة انواع )

ماء المطر:
هو ماء طاهر في نفسه و لغيره
الدليل: قول الله تعالى: (و أنزلنا من السماء ماءاً طهورا) سورة الفرقان الآية 48
ماء البحر:

طاهر في نفسه و مطهر لغيره
الدليل: قول النبي صلى الله عليه و سلم: "الطهور ماؤه و الحل ميتته" حديث صحيح



ماء البئر:
عن ابي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم {ان الماء طهور لا ينجسه شيء } فسئل النبي صلى الله عليه وسلم {هل نتوضا من بئر بضاعة } وبئر بضاعة هو البئر الدي كان يلقى فيه النثن ومنها قطع الخرق التي تستعملها الحائض . الميتة النجاسة وغيرها فاجاب النبي صلى الله عليه وسلم بالحديث {ان الماء طهور لا ينجسه شيء } الا ماغلب على ريحه او لونه او طعمه بنجاسة


ماء النهر:
الدليل: عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه و سلّم: " أَرَأَيْتُمْ لَوْ أَنَّ نَهْرًا بِبَابِ أَحَدِكُمْ يَغْتَسِلُ كُلَّ يَوْمٍ خَمْسَ مَرَّاتٍ ، هَلْ يَبْقَى مِنْ دَرَنِهِ شَيْءٌ ؟ ، قَالُوا : لا ، قَالَ : فَذَلِكَ مِثْلُ الصَّلَوَاتِ يَمْحُو اللَّهُ بِهِنَّ الْخَطَايَا "
الشاهد: نهراً .

~الشاهد هو الجزئية التي أستدل بها من الدليل~


شرط ان تبقى صفات وجوب الماء كما هي بمعنى اذا اصبح له لونا او رائحة نجسة فلا يبقى على اطلاقه

الثلج و البرد:
الدليل: دعاء الإستفتاح: "اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب، اللهم نقني من خطاياي كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، اللهم اغسلني من خطاياي بالماء والثلج والبرد، وإن شاء قال بدلًا من ذلك: سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولا إله غيرك" رواه البخاري


الشاهد: الثلج و البرد.

باب النجاسة: (ثمانية انواع)

النجاسة: هي كل شيء يستقذره أهل الطبائع السليمة.
و سندرس 8 أنواع منها.


البول و الغائط:
الغائط نجس : حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم (إذا وطئ أحدكم بنعله الأذى فإن التراب له طهور)

البول نجس : حديث الاعرابي
و الدليل : حديث أنس رضي الله عنه قال: بينما نحن في المسجد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ جاء أعرابي فقام يبول في المسجد ، فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم : مه مه . قال : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تزرموه ، دعوه . فتركوه حتى بال ، ثم إن رسول الله صلى الله عليه وسلم دعاه فقال له : إن هذه المساجد لا تصلح لشيء من هذا البول ولا القذر ، إنما هي لذكر الله عز وجل والصلاة وقراءة القرآن . فأمر رجلا من القوم فجاء بدلو من ماء فشنّه عليه .


لا تزرموه: أي لا تقطعوا عليه بوله من شدة الخوف و الهلع.

و هنا نتعلم مسألتين:
دعوه: لأنه كان على جهل، ننتظر حتى ينتهي ثم نعلمه برفق و لين و نوصل له الصحيح بطريقة لطيفة.
لا تزرموه: اي انقطاع البول من شدّة الخوف و هذا قد يؤدي لإلتهابات في المسالك البولية و أيضا ضعف الأعصاب .

محل الشاهد: فجاء بدلو من ماء.

المذي و الودي:
المذي ماء ابيض رقيق لزج، يخرج بشهوة لا بشهوة و لا دفق و لا يعقبه فتور (اي لا يرتخي فيه الجسم بعد ذلك ) و ربما لا يشعر بخروجه، عند الرجل و المراة


عند شهوة: أي عند التفكر في الشهوة
لا بشهوة: أي بدون جماع

حكمه: نجس يجب الوضوء منه
لو أصاب البدن يغسل تلك المنطقة المصابة، و لو أصاب الثوب يرش مكانه.


انتهى الدرس الأول بحول الله وقوته

التعديل الأخير تم بواسطة : أم ليث بتاريخ 15 - 06 - 2010 الساعة 02:37 PM.
أم ليث est déconnecté  
قديم 03 - 07 - 2010, 12:02 AM   #3
بُـشـرى
جهـد .. بارك الله فيــه
 
الصورة الرمزية بُـشـرى
 
تاريخ التسجيل: 08 2008
الدولة: فأنّى صدح الأذان..فذاك وطني!!
المشاركات: 5,194
افتراضي رد: جميع دروس مادة الفقه

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم و رحمة الله

الدرس الثاني لمادة الفقه ، تلخيص أختنا فقيرة لربي جزاها الله خيرا .
.....

في بداية المحاضرة عملت لنا الشيخة جزاها الله خيرا مراجعة شاملة للحصة الاولى
تضمت بعض الاسئلة كاختبار لنا و لذاكرتنا


***********

نكمل باب النجاسات و وصلنا الى :

4 الوذي

و هو ماء ابيض ثخين،غليظ، يخرج بعد البول و هو نجس يستوجب الوضوء
و الدليل :عن ابن العباس قال: "المني والودي والمذي، أما المني فهو الذي منه الغسل، وأمّا الودي والمذي فقال: اغسل ذكرك أو مذاكيرك وتوضّأ وضوءك للصّلاة"
و الذكر: عضو الرجل.
اما المذاكير: فهما الخصيتين.

اما المني فهو طاهر ولكنه يوجب الغسل، لأن المني من أصل خلق الإنسان والدليل قوله تعالى ( ألم يك نطفة من مني يمنى ) سورة القيامة ءايه 37، والإنسان لا يخلق من شيء نجس.




5- روث ما لا يأكل لحمه :

كالحمار الاهلي و الكلاب
فروث الحمار نجس لان لحمه لا يأكل، و بالتالي جميع الحيوانات التي لا يُأكل لحمها فروثها نجس
أمّا الحيوانات التي يُأكل لحمها فروثها غير نجس

اما لحم الحمار الوحشي حلال لانه من الصيد عكس الحمر الاهلية

فمثلا إذا اشتريتي بطة و مسكتيها ثم قضت حاجتها فوق ملابسك...فملابسك طاهرة وليست نجسة.
والدّليل..عن عبد الله قال: أراد النبي صلى الله عليه وسلم أن يتبرز، فقال :"إئتني بثلاثة أحجار" فوجدت له حجرين وروثة حمار، فأمسك الحجرين وطرح الروثة، وقال:"هي رجس".



و هنا سنعرف حكما جديدا
وهو


الإستجمار

و هو من السنة ويعنى أن الإنسان إذا لم يجد ماءً للطهارة من البول أو الغائط يجوز له أن يستخدم الحجارة وتكون إما ثلاثة او خمسه ...ولا يمكن ان ننقص من تحت الثلاثة..يعني ثلاثة فما فوق..
و في ايامنا هذه اصبحت المناديل الورقية او الكلينكس تحل محل الاحجار


6 -دم الحيض والنّفاس:

فهو نجس، إذا أصاب الثوب فيجب غسله، أمّا إن غسل وبقي أثره فلا يضر مادام الإنسان غسل الثوب.

والدّليل..عن أسماء بنت أبي بكر قالت: جاءت امرأة إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت: إحدانا يُصيب ثوبها من دم الحيض كيف تصنع؟ فقال:"تحتّه ثم تقرصه بالماء ثم تنضحه، ثم تصلي فيه".


و معنى تقرصه اي تفرك مكان الثوب باطراف اصابعها

7 لعب الكلب

هو نجس و يجب غسل الوعاء الذي لعق منه الكلب 7 مرات و اول غسلة يجب ان تكون بالثراب
لحديث رسول الله صلى الله عليه و سلم :
طهور إناء أحدكم إذا ولغ فيه الكلب أن يغسله سبع مرات أولاهن بالتراب"

و سبحان الله اكتشفو العلماء في امريكا ان علميا توجد مادة في التراب تدعى السليكا
وأنّ في لسان الكلب جرثومة لا تمت إلاّ بهذه المادة املوجودة في الثراب .
سبحان الله
هذا ما اكتشفوه مؤخرا..اما نحن فلا نقول الا سمعنا و اطعنا لرسولنا صلى الله عليه


أمّا لمس الكلب باليدين فيشترط غسلهما فقط دون التراب.
شعر الكلب إذا كان جافا فإنه غير نجس، أما إذا كان رطبا فإنه نجس، لأنه يرطبه بلسانه الذي يصاحبه لعابه، ولعابه نجس.



8-الميتة:

وهي ما مات حتف أنفه من غير ذكاة شرعية و لا صيد شرعي.

و الصيد الشرعي ان تصطاد بالة حادة تسقط الصيد ميتا دون تعذيبها او بقائها حية

الى ان تموت

و الميتة يجوز أن أنتفع بجلدها.. شرط ان يتم دبغه

والدّليل..قوله صلى الله عليه وسلم:"إذا دبغ الإهاب فقد طهر"
و الإهاب هو جلد الميتة.


ويُستثنى من ذلك:



1-ميتة السمك والجراد.

والدّليل.. قول رسول الله صلى الله عليه وسلم:" أُحلت لنا ميتتان ودمان، أما الميتتان فالحوت والجراد. وأما الدمان فالكبد والطحال".


فالسمك اكله حلال حتى و ان خرج من البحر ميتا او القاه البحر
و الجراد هو نوع من الحضرات الطائرة تشبه الجمبري و اكله حلال
و الكبد و الطحال هما عبارة عن كتل دموية و اكلهما حلال




2-ميتة مالا دم له سائل

كالذباب والنمل والنحل ونحو ذلك..

فاذا سقط الذباب في مشروب الحليب مثلا وجب غمسه
والدّليل..عن أبي هريرة رضي الله أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:"إذا وقع الذباب في إناء أحدكم فليغمسه كله ثم ليطرحه، فإن في إحدى جناحيه داء وفي الآخر شفاء".
اما النمل والنحل و غيرهما اذا وقع في الشراب لا يُغمس لا يُغمس لانه لا يوجد دليل شرعي في ذلك

3 عظم الميتة وقرنها وظفرها وشعرها وريشها

كل ذلك طاهر وقوفا على الأصل وهو الطهارة، ولما رواه البخاري تعليقا ،قال:"وقال الزهري في عظام الموتى -نحو الفيل وغيره-:أدركت ناسا من سلف العلماء يمتشطون بها ويدهنون فيها، لا يرون به بأسا.

مثال جنين البقرة:

ذكاة الجنين ذكاة أمه .. فلو ذبحت أمه وهو حي يُذبح حتى ياكل
فلو الام ماتت بغير ذكاة وكان الجنين حيا فهو حلال ..
لكن لو كان ميت وأمه ميتة فهنا خلاص لا يجوز أكله

***********

وقفنا هنا و نكمل في المحاضرة المقبلة ان شاء الله

التعديل الأخير تم بواسطة : بُـشـرى بتاريخ 14 - 07 - 2010 الساعة 07:50 PM.
بُـشـرى est déconnecté  
قديم 14 - 07 - 2010, 01:54 PM   #4
أم عمر و فاطمة
همم تنـاطح السحاب
 
الصورة الرمزية أم عمر و فاطمة
 
تاريخ التسجيل: 07 2008
الدولة: خٓيْمٓةُ الْمِائّةَ خَاتِمَة
المشاركات: 1,935
افتراضي رد: جميع دروس مادة الفقه

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم و رحمة الله

الدرس الثالث لمادة الفقه ، تلخيص أختنا طالبة_الشهادة جزاها الله خيرا

**************************

بسم الله الرحمن الرحيم



و به نستعين



اللهم يسر كل عسير




المحاضرة الثالثة فقه




في بداية المحاضرة كما هي عادة الشيخة حفظها الله عملت لنا مراجعة علي


ما سبق


و حاحاول ألخصها للاستفادة الله المستعان



1-في أي مسألة يجب ذكر الديل



الديل هو الحيث كاملا



محل الشاهد من الحديث هو الجزء الدال علي المسألة التي استشهد بها



مثال:لو قلنا ما الديل علي تحليل ميتة الجراد



اولا :الدليل: عن بن عمر رضي الله عنه

قال رسول الله صلي الله عليه و سلم

أحلت لنا ميتتان و دمان


اما الميتتان: فالحوت و الجراد


و اما الدمان فالكبد و الطحال





محل الشاهد:أحلت الجراد




2- حتي نتعلم كيف ننزل االاحكام الفقهية علي الواقع إليك هذه المسألة:




إذا جاءتك أمرأة في المسجد و سألتك أن خطيبها (أي العاقد عليها لأن الخاطب لا يجوووز ابدا ان يكلن خطيبته فهو أجنبي عنهاااااا) بتشعر بنزول إفرازات ماذا تقولين لها؟ما الحكم الشرعي؟




اولا :هو مذي



لأنه خرج عند التفكير في الشهوة



ثانيا :الأستنجاء و الوضوء



و الديل: عن بن عباس قال:
المني و الودي و المذي
اما المنى= فهو الذي منه الغسل
و اما الودي و المذي= فقال اغسل ذكرك او مذاكيرك و توضأ وضؤك للصلاة




محل الشاهد :المذي أغسل ذكرك أو مذاكيرك و توضأ وضؤك للصلاة



ثاثا:إذا اصاب الملابس



ترش مكانه



الدليل:


حديث سهل بن حنيف رضي الله عنه قال : كنت ألقى من المذي شدة وعناء ، وكنت أكثر من الاغتسال ، فذكرت ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : ( إنما يجزيك من ذلك الوضوء ) . فقلت يا رسول الله ، كيف بما يصيب ثوبي منه ؟ قال : ( يكفيك أن تأخذ كفّا من ماء ، فتنضح به ثوبك ، حيث ترى أنه قد أصاب منه ) رواه الترمذي .




3- من النجاسات المني و حكم نجاسته أنه طاهر(هل هذه العبارة صحيحة أم خاطئة)

خاطئة
المني ليس من النجاسات لأنه طاهر

الدليل:
: أن السيدة عائشة رضي الله عنها قالت ( لقد رأيتني أفرك المني من ثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم فركاً فيصلي فيه ) أي أفركه بيدي دون غسل حتى يزول أثره فيصلي فيه دون أن أغسل المني من الثوب .

4-واحدة كانت ماشية في الشارع و كلب مبلول لمس ملابسها
تغسل ملابسها كم مرة؟؟؟
مرة واحدة
لماذا لم نقل سبع مرات؟؟
لان السبع مرات ذكرت في تطهير الإناء و هي مختصة به

5-الدبلة
هل يجوز لبسها(مسألة جانبية كلمتنا عنها الشيخة ليست من المنهج)
الدبلة لا يجوز لبسها لانها من معتقدات النصاري
فهم يعتقدون ان هناك عرق او شريان موصل الي القلب موجود في الاصبع الذي ترتدين فيه الدبلة فكلما دق القلب نبض هذا العرق
و من تشبه بقوم فهو منهم
فان الدبلة ليست عرفا و لكنها أعتقاد
(عارفين ليه هي أعتقااد؟؟
لأن لو الزوج خلعها بتتشائمي و و بتعتقدي أن هذا سبب لحصول ضرر و سبحان الله هل هذه الدبلة تضر أو تنفع)
المسلمة لها سمتها الخاص بها
و لقد أمرنا أن نخالف اليهود و النصاري في كل شىء حتي في إعفاء اللحي و تخفيف الشارب


-مسألةجانبية أخري لكنها مهمة
أن طاعتك لزوجك مهمة جدا و حسن تبعلك له بعني لا تذاكري أمامه لان الزوج يغار

و لا تظهري أهتمامك بالدراسة و الجامعة حتي لا يغضب
و أهتمي به لانه جنتك و نارك يجب مراعاة شعوره و شعور الأولاد أيضا
لا تهملي أولادك و أحتسبي الأجر بنتك لو صالحة حيكون عملها كله في ميزان حسناتك
و كمان أولادها و أو لاد أولادها الله أكبر



1-تطهير جلد الميتةبالدباغ

أطهره بالدّباغ: بالشّبّة والملح .

>>> والدليل :

عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلميقول:"أيما إهاب دُبغ فقد طهر" إذن كل الحيوانات جلدها طاهر بعد الدّباغ، ماعدا الكلب والخنزير لكونهمانجسان.



الدباغة بتكون بطريقتين:
1-بوضع شبه أو ملح
2- تعطيه للدباغ




2-تطهير الإناء إذا ولغ فيهالكلب:

غسله سبع مرّات أوّل غسلة يجب أن تكون بالتراب، ..لحديث النبي صلىالله عليه وسلم..

>>> والدّليل:

عن أبي هريرة رضيالله عنه قال: قال رسولالله صلى الله عليه وسلم:"طهور إناءأحدكمإذا ولغ فيه الكلب أن يغسله سبع مراتأولاهن بالتراب".



3-تطهير الثوب إذا أصابه دمالحيض:

إذا أصاب الثوب فيجب غسله،

>>> والدّليل:

عن أسماء بنت أبيبكر قالت: جاءت امرأةإلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت: إحدانا يُصيب ثوبهامندم الحيض كيف تصنع؟ فقال:"تحتّهثم تقرصه بالماء ثم تنضحه، ثم تصليفيه".

أمّا إنْ غُسل وبقي أثره فلا يضر مادام الإنسان غسلالثوب.والدّليل:
عن أبيهريرة رضي الله عنه، أن خولة بنت يسار قالت: يا رسول الله ليس لي إلا ثوب واحد ،وأنا أحيض فيه؟ قال:"فإذا طهرت فاغسلي موضع الدم ثم صلي فيه"،قالت يا رسول الله إن لم يخرج أثره؟قال:"يكفيك الماء ولا يضركأثره".

تطهير ذيل ثوب المرأة :

يطهّره ما بعده.. لأن التراب طاهر.

>>> والدليل :

عن أم ولد لإبراهيم بنعبد الرحمن بن عوف أنها سألت أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم فقالت: إنيامرأة أطيل ذيلي وأمشي في المكان القذر؟ فقالت أم سلمة: قال النبي صلى الله عليهوسلم:"يطهره مابعده".



هنا يجب ذكر مسألة مهمة جدا:

في عهد النبي صلي الله عليه و سلم كانت النساء يطلن الثوب لعدم وجود الجوارب

و اليوم تفشي فينا و لا حول و لا قوة الا بالله الحجاب المتبرج
بدي و عليه بنطلون جنس و عليه حجاب
أو حتي عباءة ضيقة و مزينة و عليها حجاب
هذا حجاب متبرج
يجب أن تستعلي الأخت المسلمة عن هذه السفاسف
طيب ما هو الحجاب الشرعي؟

الحجاب ذكر بثلاثة أسماء
1-الحجاب
2-الخمار
3-النقاب

اولالا:الحجاب:

بعني انا لو قولتلك حاجب عنك ذلك القلم و تركت جزء مكشوف هل انا بذلك حجبته؟
لا
طيب لو حجبته كله و تركت اللبيسة يبقي بكده حجبته؟
لا
كذلك الحجاب
هو ما يستر جميييييييييع البدن
كامل التغطية

ثانيا:الخمار
تعرفوا لما بنجي نخبز العجين بنخمره الاول
يعني بنغطيها كلها حتي تخمر
طيب لو تركت جزء مكشوف هل حتخمر؟
لا
كذلك الخمار هو
هو ما يستر جميييييييييع البدن
كامل التغطية

أما النقاب:
هو ما يكون به نقب او ثقب في مكان العين للرؤية
ثقب بسييط يعني مش كبير

سبيحان الله شوفته احنا كنا فاهمين معاني الاشياء غلط ازاي هو ده الحجاب الواجب في الاسلام و لازم يا جماعة نضحي بالدنيا و نشتري الاخرة
و الشيخة كانت تقول ان فيه واحد قلها مرة في الشارع انا نفسي اعرف انتي ماشية للامام و لا للخلف لانها ماشاء الله من الامام مثل الخلف كله سواااااااااااااااااااااااااد

[/center][/center]


5-تطهير الثوب من بول الصبيالرضيع:

الولدالرضيع إذا بال على الثياب ينضح ويرش موضعالبول.

أماالبنتالرضيعة إذا بالت على الثياب فإنهيغسل.

*طيب ،، لماذا؟؟!

ذهب رجل للشافعي وسأله: لما يا إمام بول الولد ينضح والبنت يغسل؟، فوضحله الآتي : لأن أصل

الخلقة أن سيدنا آدم خلق من تراب والسيدة حواءمنضلع.



فأيهما أطهر اللحم أم التراب؟؟

>>>والدليل :

عن أبي السمح خادم النبي صلى الله عليه وسلم قال، قال النبي صلى الله عليهوسلم:" يغسل من بول الجارية، ويرش من بول الغلام"

أما إذا كانوا بدأوا في الأكل، فإنه يغسل من بولهما ( البنت والولد ) .




و لان العبادة توقيفية فيجب علينا ان نقول
سمعنا و أطعنا
و علميا أكتشفوا ان بول البنت منشـأ بكتيريا وااااسع

6-تطهير الثوب منالمذي:

إذا نزل المذي على الملابس ،يُنضحالثوب بالماء وتُغسل الأعضاء.

>>> والدليل:

حديث سهل بن حنيف رضي الله عنه قال : كنت ألقى من المذي شدة وعناء ، وكنتأكثر من الاغتسال ، فذكرت ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : ( إنما يجزيك من ذلكالوضوء ) . فقلت يارسول الله ، كيف بما يصيب ثوبي منه ؟ قال : ( يكفيك أن تأخذكفّامن ماء ، فتنضح به ثوبك ، حيث ترى أنه قد أصابمنه ) رواه الترمذي .




7-تطهير أسفلالنعل:

*يمشي الإنسان بنعله على الأرض فربما تعلقبنعله نجاسة أو قذارة فكيف يطهر الإنسان نعله في هذه الحالة؟؟

النعل يطهر أسفله بالمسح في الأرض فيصير طاهراً ويصلىفيه.

>>> والدليل:

عن أبي سعيد رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم "إذا جاء أحدكم المسجد فليقلب نعليه ولينظر فيهما، فإن رأىخبثافليمسه بالأرض ثم ليصلفيهما".

~هنا من الحديث استخرجنا حكمان ألا وهما:

أ-كيفية تطهيرالنعل.

ب-جواز الصلاة فيالنعلين.

وأيضا فيه مخالفةلليهود، لأنهم لا يصلون في أحذيتهم، كما جاء في حديث النبي صلى الله عليهوسلم.

ولكن اليوم نجد أنّ الصلاة في الأحذية سنّة مهجورة.. فيجوز الصلاة في الحذاءالتي نخرج بها إلى الشارع و التي ننتعلها فيالبيت..

[center][center]أما بالنسبة للصلاة بالأحذية في المسجد فعلى الإنسان أن يتماشى مع عقليةالمجتمع الذي يعيش فيه،مثلا أن نخاطب الناس حسب عقولهم، إذ لا يعقل أن ندخل للصلاةفي مسجد نظيف نقي وأحذيتنا مليئة بالطين والتراب لأن الإنسان في هذه الحالة ممكن أنيتعرض للأذى والسب والإهانة[b

الحمد لله الذي تتم بنعمته الصالحات ،،

التعديل الأخير تم بواسطة : أم عمر و فاطمة بتاريخ 14 - 07 - 2010 الساعة 01:59 PM.
أم عمر و فاطمة est déconnecté  
قديم 28 - 07 - 2010, 07:20 PM   #5
أم عمر و فاطمة
همم تنـاطح السحاب
 
الصورة الرمزية أم عمر و فاطمة
 
تاريخ التسجيل: 07 2008
الدولة: خٓيْمٓةُ الْمِائّةَ خَاتِمَة
المشاركات: 1,935
افتراضي رد: جميع دروس مادة الفقه

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم و رحمة الله

الدرس الرابع لمادة الفقه ، تلخيص أختنا طالبة_الشهادة جزاها الله خيرا


**************************



بسم الله الرحمن الرحيم



و به نستعين



اللهم يسر كل عسير



المحاضرة الرابعة لمادة الفقه


سنن الفطرة



*معنى الفطرة : الفطرة في الأصل تعني ما يميل الإنسان إليه بطبعه وذوقه السليم


أي أن كل من لديه فطرة سليمة يفعل هذه الأشياء

و كل الأمم السابقة مشتركين معنا في سنن الفطرة



ورد في سنن الفطرة حديثين وهما :







عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "خمس من الفطرة : الاستحداد والختان ، و قص الشارب ، و نتف الإبط ، وتقليم الأظفار".(في هذا الحديث خمسة سنن)


وعن زكريا بن أبي زائدة عن مصعب بن شيبة عن طلق بن حبيب عن ابن الزبير عن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "عشر من الفطرة: قص الشارب وإعفاء اللحية، والسواك، واستنشاق الماء، وقص الأظفار، وغسل البراجم، ونتف الإبط، وحلق العانة، وانتقاص الماء، يعني الاستنجاء" قال زكريا قال مصعب : ونسيت العاشرة إلا أن تكون المضمضة. (في هذا الحديث ذكر عشرة سنن)


*فبعدما نقوم بحذف المكرر من الحديثين يكون عددها الصحيح عشرة : ( و ليس خمسة عشر)


1-الختان 2- إعفاء اللحية 3- قص الشارب 4- السواك

5-الأستحداد 6- نتف الإبط 7- قص الأظافر 8- الإستنشاق

[center]9- غسل البراجم (عقد الاصابع و مفاصلها )10- انتقاص الماء( الإستنجاء )


1-الختان :

1-ما معني الختان ؟

الختان جاء بعدة معان:

1-الختن :بمعني القطع
و من ذلك ختن الغلام و الجارية
أي قطع موضع الختن من العضو
قال الشافعي أصل الختن القطع
و معناه الإعزار و الخفض(الخفض للتهذيب فقط و ليس للبتر و الإزالة )

2-و يطلق الختن علي زوج فتاة القوم أي المصاهرة

يقطع عند الرجل <<<<جلدة أعلي الحشفة
يقطع عند النساء<<<<جزء من البظر + جزء من الشفرين الصغيرين
و البظر هو محل الشهوة عند الأنثي
2-ما حكم الختان ؟و ما أدلته؟

فالختان شعيرة من شعائر الله، واجب في حق الرجال والنساء، وهدفه تهذيب الشهوة سواء للشاب أو الفتاة..وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم لرجل أسلم:"ألقِ عنك شعرَ الكفر واختتن".
وهو من ملة إبراهيم
عليه السلام، فعن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"اختتن إبراهيم خليل الرحمن بعد ما أتت عليه ثمانون سنة"، وقد قال الله لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم :"ثم أوحينا إليك أن اتبع ملة إبراهيم حنيفا".

ويجب ألا يكون بلا إفراط ولا تفريط ويكون جزء بسيط من البظر
كما فى حديث النبى صلى الله عليه وسلم للمرأة التي كانت تختن بالمدينة أم عطية : ( أشمي ولا تنهكي فإن ذلك أحظى للمرأة وأحب للبعل )،

ولا تنهكي: ولا تقطعي كلَّ البظر، بل اقطعي بعضًا منه وأبقي بعضًا.
أى لا تستأصلى كل العضو ، ولا تبالغى فى الخفض والنهك
فانه احظي للمرأة: يعني أحسن لجماعها عنده وأحب إليه وأشهى له لأن الخافضة ،الخاتنة، إذا استأصلت جلدة الختان ضعفت شهوة المرأة فكرهت الجماع فـقَـلتْ حظوتها حبه لها وحظها منه عند زوجها كما أنّها إذا تركتها بحالها فلم تأخذ منها شيئًا بقيت غلمتها شدة شهوتهافقد لا تكتفي بجماع زوجها فتقع في الزنا.



ومن الآثار ما أخرجه البخارى فى الأدب المفرد ([1]) عن أم المهاجر قالت : سبيتُ وجوارى من الروم ، فعرض علينا عثمان بن عفان - رضى الله عنه - الإسلام ، فلم يسلم منا غيرى وغير أخرى – أى الذى أسلم اثنان فقط – فقال عثمان : أخفضوهما ، وطهروهما " .

عن ابن عمر قال : دخل على النبي نسوة من الأنصار فقال:" يانساء الأنصار. اختضبن غمساً واخفضن ولا تنهكن، فإنه أحظى عند أزواجكن، وإياكن وكفر المنعمين " ومندل ضعيف.

قال رسول الله صلي الله عليه و سلم (من أسلم فليختتن و لو كان كبيرا)
حديث مرسل و لكنه يقوي بسبب كثرة طرقه
أما قوله صلى الله عليه وسلم - : " الختان سنة للرجال مكرمة للنساء
فهذا حديث ضعيف لا يصح عن النبي صلي الله عليه وسلم
إذا الختان واجـــــــــــب للرجــــــال و الإنــــــــاث



[/FONT][/COLOR]





3-ما الغرض من الختان؟

الغرض من الختان تهذيب الشهوة فقط بحيث أن تكون البنت حيية
و ليس ازالة هذه الشهوة بالكلية
و نحن نري الان حملة أعلامية كبيرة ضد عملية الختان التي أوجبها الله علي الرجال و النساء
و يقولون ان ختان النساء جريمة
و سبحان الله فنحن نري الان بسبب عدم تهذيب هذه الشهوة
1-نري المرأة لا يرضيها زوجها
2-نري السحاق و هو ممارسة الفاحشة بين البنات بعضهم مع بعض
فاننا أيضا نري في الغرب يعيشون كالانعام بل هم أضل لا تستحي النساء ابدا و لا يستترون حتي عند ممارسة الفواحش و العياذ بالله و كل هذا بسبب عدم تهذيب الشهوة

لطيفة:

بعض الحيوانات لا يجامع ابدا امام احد و من هذه الحيوانات الجمل

و قد حاولوا جعل جمل يأتي أمه فلم يستطيعوا
فقاموا بربط عينيه و جعلوه يأتي أمه فلما فكوا الرباط و علم أنه أتي أمه أنحني علي عضوه فقطعه فمات فورا .....................سبحان ربي

(أولئك كالأنعام بل هم أضل )

المرأة موطنها خطيــــــــــــــــر
فهي نصف المجتمع و تلد النصف الأخر
و هي المربية
و أعداء الأسلام أول ما يستهدفوه المرأة
و الأسلام حرر المرأة من عبودية الرجل



4- فوائد الختان الطبية:

للختان فوائد طبية عديدة
فهو يقي من الأيدز و الزهري و سرطان القضيب و أمراض المسالك البولية
و نحن نختتن لا لاجل هذه الفوائد و انما لان الله و رسوله أمرا

ملحوظة هامة:

يجب عرض البنت علي طبيبة النساء لتحدد اذا كانت تحتاج للختان أو لا تحتاج
فهناك من النساء من لا تحتاج لذلك لصغر هذه المنطقة

5-شرع الختان في كل الأمم من قبلنا

أختتن ابراهيم عليه السلام بالقدُوم (ألة حادة)و عمره ثمانون عاما
ثمانون عاما .........سبحان الله فهل هناك شهوة؟؟
لكن الله أمره فامتثل
لذلك رزقه الله يعقوب و اسحاق و هو فوق المائة عام و كانت السيدة سارة عجوز عقيم

‏عَنْ ‏ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏ ‏رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ‏ ‏قَالَ ‏
‏قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏اخْتَتَنَ ‏ ‏إِبْرَاهِيمُ ‏ ‏عَلَيْهِ السَّلَام ‏ ‏وَهُوَ ابْنُ ثَمَانِينَ سَنَةً ‏ ‏بِالْقَدُّومِ



"، وقد قالالله لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم :"ثم أوحينا إليك أن اتبع ملةإبراهيم حنيفا".



6-متي يجب الختان ؟


1- الذكر


>>ويستحب أن يكون الختان والتسميةفي اليوم السابع .


لحديث جابر( ان النبي صلي الله عليه و سلم عق عن الحسن و الحسين و ختنهما لسبعة ايام )



2-الأنثي



9 سنوات <<<< في البلاد الرطبة



7 سنوات<<<<في البلاد الحارة


2-الإستحداد:

ما هو الأستحداد ؟

هو حلق العانة ، وسمي استحدادا لاستعمال الحديدة وهو الموسى، ويكون بالقص أوالحلق، والنتف وغير ذلك.
~العانة:هو الشعرالنابت فوق العورة، وهو من علامات البلوغ، سواء للرجل أو المرأة، ويختلف نمو الشعرمن شخص لآخر على حسب طبيعة الناس وجو المنطقة، فإذا كانت المنطقة باردة يكون نموالشعر فيها قليلا..أمّا في المناطق الحارة يكون نمو الشعر فيهاكثيفا..

>>>فكل من له فطرة سليمة يُزيل هذاالشعر.

· فهل يجوز أن أستخدم الوسائل الأخرى لإزالة هذا الشعر؟
· نقول نعم، لا بأس،ولكن الأولى السّنة وهو الحلق

فعلميا اكتشفوا أن هذه الوسائل غير الاستحداد تسبب السرطانات ، وبعد مدةيؤدي إلى الحروق في تلك المنطقة.
بالإضافة إلى أن الجلد يحصل لهترخيات..
هل الأستحداد لا يجب علي المرأة الا بعد الزواج ؟
*الاستحداد يكون لكل الفئات العمريةالبالغة: سواء للبكر والمتزوجات والرجل، والشاب...
هناك من الناس من لاينبت له شعر ويسمى أُجْرُودي، وهذا لا يجب عليه الاستحداد وحتى إعفاء اللحية، لأنهلا ينبت له الشعر.







3-نتف الإبط:



السُّنة فى هذا الأمر هو النتف لكن إن لم يستطع الانسان فعل النتف فيجوز ازالة الشعر الذى تحت الابط بأى طريقة أخرى،



لان البشر طبائعهم مختلفة فى هذا الامر " فاتقوا الله ما استطعتم " .


كان الشافعي يقول (كنت لا أقدر علي نتف الأبط فكنت آمر الحلاق أن يقصه)
وازالة شعر الابط يساعد على اختفاء الرائحة الكريهة التى تنبعث من هذه المنطقة مع تواجد الشعر فيها


الوقت الذي يستحب فيه الاستحداد و نتف الأبط



ورد أن النبي صلى الله عليه وسلم وقت للقص والحلق في الإبطوالعانة وغيرهما مدة لا تزيد على أربعين يوما .
فجاء في حديث أنس عند الإماممسلم { وقت لنا في قص الشارب وتقليم الأظفار ونتف الإبط وحلق العانة أن لا نتركأكثر من أربعين ليلة }.وهذا حديث صحيح.












4-إعفاء اللحية:


1-حكم اعفاء الحي


اعفاءها واجب وحلقها حرام، لأنه تغيير لخلق الله، وهو من عمل الشيطان ، القائل:"ولآمرنهم فليغيرن خلق الله" النساء119.
فاللحية للرجال عكس المرأة، وفي حلقها تشبه بالنساء ، وقد"لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم المتشبهين من الرجال بالنساء".

2- الدليل علي وجوبها:
وقد أمر النبي صلى الله عليه وسلم بإعفائها، والأمر للوجوب كما هو معلوم.
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قالرسول الله صلى الله عليه وسلم: "جُزُّوا الشوارب ، وأرخوا اللحى، خالفوا المجوس".
وعن ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "خالفوا المشركين، وفروا اللحى، وأحفوا الشوارب".

3- قصالشارب:



أصله أنّه للرجل، وليس للمرأة أصلا لا يجب أن يظهر لهاشنب
وهذا من حسن التبعل لا تتركه يظهر لأن فيه تشبه بالرجال



اذا نبت للمرأة شارب :



فاذا نبت للمرأة شارب وجب عليها ازالته لانه من التشبه بالرجال


قال رسول الله صلي الله عليه و سلم (لعن الله المتشبهين من النساء بالرجال )



دليل قص الشارب للرجال



عن الأرقم أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من لم يأخذ من شاربه فليس منّا" صحيحالجامع.


يجوز تربية الشارب


ويجوز تربية الشنبوليس إطالته لقوله صلى الله عليه وسلم فى حديث عن ابن عمر رضى الله عنهماقال:


" خالفوا المشركين، وفروا اللحى، وأحفواالشوارب"صحيح البخارى.
بمعنى أن احفوا ما طال عن الشفتين .



مسألة مهمة:

1- هل يجوز ازالة شعر الوجه؟

نعم يجوز ازالة شعر الوجه كله الا الحاجب


لان هذا نمص


قال رسول الله صلي الله عليه و سلم (لعن الله النامصة و المتنمصة )


و اللعن هو الطرد من رحمة الله


النامصة :هي التي تاخذ من شعر الحواجب


كل الخلق محتاجون لرحمة الله و انت تطردين منها من اجل شعيرات !!!!


و لم يخالف في ذلك من اهل العلم احد سوي الامام الالباني قال انه لايجوز ازالة شعر الوجه و انه من النمص


و يرد عليه ......


لم انتبه لهذه النقطة يا ريت احد يعطيهالي )


2-هل يجوز ازالة العبسة ؟


الأولي تركها


3-هل التشقير جائز؟


و هو تلوين اعلي الحاجب و اسفله بلون اشقر فاتح حتي لا تظهر الشعيرات الزائدة


و الراجح انه لا يجوووز و هو من التحايل علي شرع الله و هذا قول الشيخ بن جبرين


اما قول الشيخ بن العثمين بجوازه :


فالراجح ان الشيخ لم يفهم معني التشقير و ظنه انه من الزينة



4-تقليمالأظافر:





رفع الله تعالى قدر بني آدم وشرّفه فوق الحيوانات التى هى من صفاتها إطالةالأظافر، وتعد من النظافة لأن وجود الاظافر الطويلة يسبب امتلاء ذلك المكانبالقذارات،


لا يجوز تربية الاظافر


لانه فعل كل الفاسقات و من تشبه بقوم فهو منهم


اما الحديث المنتشر بين الناس انه تحت كل ظفر شيطان فهذا حديث موضوع





والأمر هنا بالتقليم ليس بالقضم كما يصنع بعض الناس ، وبذلك فلا يجوزتربيتها للحسن كما يظنالكثيرون لأنّ هذا مخالف لهدى النبى صلىالله عليه وسلم..





ولا يجوز مطلقا ترك هذه السنن لأكثر من أربعين يوما، ففي حديث عن أنس بنمالك رضي الله عنه أنّه قال: وقت لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في قص الشارب وتقليم الأظفار ونتف الإبط وحلق العانة، ألا نترك أكثر من أربعينيوما.



>>>ومعنىالحديث أنّ المدةالقصوى في هذا هي أربعين يوما، ولكن هذا لا يعني أن نفعل ذلككلأربعين يوما فقط، بل تكون حسب الحاجة على اختلاف طبيعةالنّاس.
أم عمر و فاطمة est déconnecté  
قديم 31 - 07 - 2010, 11:43 PM   #6
بُـشـرى
جهـد .. بارك الله فيــه
 
الصورة الرمزية بُـشـرى
 
تاريخ التسجيل: 08 2008
الدولة: فأنّى صدح الأذان..فذاك وطني!!
المشاركات: 5,194
افتراضي رد: جميع دروس مادة الفقه

[center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

درس الفقه الخامس / لخالتنا الحبيبة أم ملكه و اختنا الغالية ام مصعب السلفية جزاهما الله عنا خير الجزاء ،،

قال الشيخ: (إعفاء اللحية)
إعفاء اللحية معناه: تركها وعدم التعرض لها بحلق أو تقصير أو الأخذ منها.
(إعفاء اللحية واجب، وحلقهاحرام)
مرّ معنا معنى الواجب وحكمه.
قال الشيخ:
(لأنه -حلق اللحية- تغيير لخلق الله،وهو -تغيير خلق الله- من عمل الشيطان القائل{ولآمرنهم فليغيرن خلقالله})
وهذا الدليل الأول علىتحريم حلق اللحية.
(وفي حلقها تشبه بالنساء، وقدلعن رسولالله صلى الله عليه وسلم المتشبهين من الرجال بالنساء)
إذن الدليل الثاني علىتحريم حلق اللحية أنّ في حلقها تشبهًا بالنساء، والتشبه بالنساء محرم.
(وقد أمر النبي صلى الله عليه وسلمبإعفائها، والأمر للوجوب كما هو معلوم)
قول الشيخ(والأمرللوجوب كما هو معلوم)أي أن أمر الشارع يقتضي الوجوب، وقد مر معنا معنىالوجوب وحكمه، ومن الأحاديث التي أمر فيها الشارع بإعفاء اللحية:
(عـن أبي هريـرة رضي الله عنه قال: قال رسـول الله صلىالله عليه وسلم: (جُزُّوا الشوارب، وأرخوا اللحى، خالفواالمجوس)
وعن ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلمقال: (خالفوا المشركين، وفروا اللحى، وأحفوا الشوارب)
قال الإمام النووي رحمه الله تعالى: "(أرخوا)معناه (اتركوها ولا تتعرضوا لها بتغيير) قال: وأما(أوفوا)فهو بمعـنى أعفـوا، أي اتركـوها وافية كاملة لاتقصوها".
وقال أيضًا رحمه الله: "..فحصل خمس روايات: أعفوا وأوفوا وأرخوا وارجوا، ومعناها كلها: تركها على حالها، هذا هو الظاهر منالحديث الذي تقتضيه ألفاظه، وهو الذي قاله جماعة من أصحابنا وغيرهم من العلماء" اهــ [شرح مسلم 3/154].

: (السواك:
السواك مستحب في كلحال).
لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (السواكمطهرة للفم مرضاة للرب) [أحمد وغيره وصححهالألباني].
(ويتأكد استحبابه)
أي: ويزداد استحبابالسواك.
(1- عند الوضوء: عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قالرسول الله صلى الله عليه وسلم: (لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك معالوضوء)
2- عند الصلاة: عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلىالله عليه وسلم قال: (لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كلصلاة)
3- عند قراءة القرآن: عن علي رضي الله عنه قال: أمرنابالسواك وقال: (إن العبد إذا قام يصلي أتاه ملك فقام خلفه يستمع القرآنويدنو، فلا يزال يستمع ويدنو حتى يضع فاه على فيه، فلا يقرأ آية إلا كانت في جوفالملك)
4- عند خول البيت: عن المقدام بن شريح عنأبيه قال: سألتُ عائشة، قلتُ: بأي شيء كان يبدأ النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخلبيته؟ قالت: بالسواك.
5- عند القيام من الليل: عن حذيفة رضي اللهعنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قام ليتجهد يشوص فاهبالسواك).
قال الشيخ: (كراهية نتفالشيب)
الشيب: الشعر الأبيض، والمكروه هو: ما نهىعنه الشارع لا على وجه الإلزام بالترك، وحكمه أنه: يثاب تاركه امتثالا ولا يستحقالعقاب فاعله.
قال الشيخ: (عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا تنتفوا الشيب، ما من مسلم يشيب شيبة في الإسلام إلاكانت له نورًا يوم القيامة).
قال الشيخ: (تغييرالشيب بالحناء والكتم ونحوهما وتحريم السواد)
الكتم -بفتح الكافوالتاء-: قال الشيخ في الهامش: (نبْت يخلط بالوسمة يُختضب به، والوسمة شجرة يختضببورقها)
وصبغ الحناء أحمر ، وصبغ الكتم أسود يميلإلى الحمرة .
والشيخ لم يعبر بالترجمة عن حكم شرعي،وتقدير الكلام: مشروعية واستحباب تغيير الشيب.
(عـن أبي ذر رضي اللهعنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن أحسن ما غيرتم به الشيب الحناءوالكتم)).
قوله صلى الله عليه وسلم(الحناءوالكتم)يحتمل أن تكون الواو للتخير، أي: الحناء أو الكتم، ويحتمل أن تكون للجمع أي: الحناءمع الكتم.
(وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى اللهعليه وسلـم: (إن اليهود والنصارى لا يصبغونفخالفوهم).
ظاهر الحديث يدل علىاستحباب الخضاب مطلقًا، وهو مذهب كثيرين من السلف، ومنهم من يقيده بعادة وعرف أهلالبلد، ومنهم من يمنع منه مطلقًا، ومنهم من يفرق بحسب حال الخاضب نفسه.
(وعن جابر رضي الله عنه قال: أتي بأبي قحافة يوم فتح مكةورأسه ولحيته كالثغامة بياضًا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (غيرواهذا بشيء، واجتنبوا السواد).
قوله(كالثغامة)قال النووي رحمه الله تعالى: بثاءمثلثة مفتوحة ثم غين معجمة مخففة، قال أبو عبيد: هو نبت أبيض الزهر والثمر، شبّهبياض الشيب به، وقال ابن الأعرابي: شجرة تبيض كأنها الملح. اهــ (14/ 85).
قوله صلى الله عليه وسلم(غيروا هذابشيء)يستدل به على استحباب الخضاب.
وقوله(واجتنبواالسواد)استدل به على حرمة الخضاب بالسواد.
وعن ابن عباس رضي اللهعنـه قال: قال رسول الله صلى الله عليـه وسلم: (يكون قوم يخضبون في آخر الزمانبالسواد كحواصل الحمام لا يريحون رائحة الجنة)
قال في [عونالمعبود]: (كحواصل الحمام) أي: كصدورها، فإنها سود غالبًا، وأصلالحوصلة المعدة، والمراد هنا صدره الأسود قال الطيبي: معناه كحواصل الحمام فيالغالب ، لأن حواصل بعض الحمامات ليست بسود. اهــ (7/ 281)


والحديث يفيد حرمة الخضاب بالسواد.

فائدة: قال الحافظ: قال ابن العربي: وإنما نهى عن النتف دون الخضب لأن فيه تغيير الخلقة من أصلها بخلاف الخضب فإنه لا يغير الخلقة على الناظر إليه والله أعلم . اهــ (10/ 502).
نلخص كلام الشيخ في أنه:
1- يكره نتف الشيب.
2- يستحب تغييره بالحناء والكتم.

3- يحرم تغييره بالسواد.


يتبع إن شاء الله



*** (الاستحداد)قال الشيخ في الهامش: "هو حلق العانة، سمي استحدادًا لاستعمال الحديدة وهي الموسى، ويكون بالحلق والقص والنتفوغير ذلك".
والمراد بالعانة: "الشعر الذي فوق ذكر الرجل وحواليه،وكذا الشعر الذي حوالي فرج المرأة". قاله النووي رحمه الله تعالى.


*** قوله صلى الله عليه وسلم(ونتف الإبط)قال الحافظ رحمه الله تعالى: "والمستحب بالبداءة فيه باليمنى، ويتأدى أصل السنة بالحلق ولا سيما من يؤلمهالنتف". اهــ [الفتح 10/ 486].
*** قوله صلى الله عليهوسلم(وتقليم الأظفار)التقليم: التقطيع، وورد في حديث ابن عمر وعائشة(قصالأظفار).

قوله صلى الله عليه وسلم(غسلالبراجم)قال الشيخ في الهامش: "البراجم جمع برجمة، وهيعقد الأصابع ومفاصلها كلها".

*** قص الشارب
حديث أنس رضي الله عنه قال: "وقت لنا في قص الشارب وتقليم الأظفار ونتف الإبط وحلق العانة أن لا نترك أكثر من أربعين ليلة" [صحيح مسلم]، وظاهره أنه لا يجوز الترك أكثر من أربعين ليلة؛ كما قال الألباني رحمه الله وقال: هو قول بعض المحققين كالشوكاني وغيره. اهـ [آداب الزفاف.



آداب الخلاء


أي آداب قضاء الحاجة، قال المناوي رحمه الله: "وهو [الخلاء] بالمد، المحل الخالي ثم نقل لمحل قضاء الحاجة" اهـ [فيض القدير1/ 346].
وهذه الآداب منها ما هو واجب أو مستحب، ومنها ما تركه واجب أو مستحب وفعلهمحرم أو مكروه، وسيأتي تفصيل ذلك.
قال الشيخ:
(1- يستحب لمن أراد دخولالخلاء أن يقول: بسم الله، اللهم إني أعوذ بك من الخبثوالخبائث)
الخبث بتسكين الباء: الشر، وبضمها: ذكرانالشياطين، والخبائث: النفوس الشريرة، أو: إناثالشياطين.
قال النووي رحمه الله تعالى: "وهذا الأدب مجمع علىاستحبابه ولا فرق فيه بين البنيان والصحراء" اهـ (2/ 93).
فائدة: متى يقول المتخليهذا الذكر؟
يقول ابن حجر رحمه الله تعالى فيالفتح: "..أما فيالأمكنة المعدة لذلك فيقوله قبيل دخولها، وأما في غيرها فيقوله في أول الشروعكتشمير ثيابه مثلا.."اهـ (1/ 230).
(وذلك لحديث علي رضي الله عنه أن النبيصلى الله عليه وسلم قال: (ستر ما بين الجن وعورات بني آدم إذا دخل أحدهم الخلاءأن يقول: بسم الله))
الستر: الحجاب، قال المناوي: "وذلك لأن اسمالله تعالى كالطابع على بني آدم فلا يستطيع الجن فكه" اهـ [تحفة الأحوذي (2/ 241)].
(ولحديث أنس رضي الله عنه قال: كان رسولالله صلى الله عليه وسلم إذا دخل الخلاء قال: (اللهم إني أعوذ بك من الخبثوالخبائث)
فائدة: ورد في سنن سعيد بن المنصور رواية للحديث تجمعبين البسملة والاستعاذة بلفظ(بسم الله اللهم إني أعوذ بك من الخبثوالخبائث)، قالابن حجر في [الفتح] على شرط مسلم، وتابعه الشوكاني كما في [الدراري المضية]، وحكمعليها الشيخ الألباني بالشذوذ.
(2- ويستحب إذا خرج أن يقول: غفرانك،لحديث عائشة رضي الله عنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا خرج من الخلاءقال: (غفرانك)
قوله صلى الله عليه وسلم(غفرانك): أي أسألك المغفرة، والمغفرة ستر الذنب والتجاوز عنه،والحكمة من سؤال المغفرة بعد الخروج من الخلاء أن المؤمن لما تخلص من أذية الظاهردعا الله أن يخلصه من أذية الباطن وهي الذنوب.
(3- ويستحب أن يقدم رجلهاليسرى في الدخول واليمنى في الخروج، وذلك لكون التيامن فيما هو شريف، والتياسرفيما هو غير شريف، وقد ورد ما يدل عليه في الجملة)
أي ورد من الأدلة العامةما يدل على أن التيامن فيما هو شريف، والتياسر فيما هو غير شريف، فمثلا دخول المسجديقدم فيه اليمنى لشرف المسجد، وهكذا.
(4- وإذا كان في الفضاءاستحب له الإبعاد حتى لا يرى:
عن جابر رضي الله عنه قال: "خرجنا مع رسولالله صلى الله عليه وسلم في سفر، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يأتيالبَراز حتى يتغيب فلا يرى")
الفضاء: الخلاء، وقوله (حتى لا يرى) أيشخصه صلى الله عليه وسلم، وعليه
فالاستحباب عائد على عدم رؤية المتخلي، أما عورتهفيجب سترها.
(5- ويستحب أن لا يرفع ثوبه حتى يدنو منالأرض:
عن ابن عمر رضي الله عنهما "أن النبي صلىالله عليه وسلم كان إذا أراد الحاجة لا يرفع ثوبه حتى يدنو منالأرض")
لأن الأصل ستر العورة، فلا تكشف إلا بقدرالحاجة، والحكم يشمل كذلك المتخلي في الكنيف.
(6- ولا يجوز استقبال القبلة واستدبارها في الصحراء ولا في البنيان)
لا يجوز: أي يحرم،والحرام: "ما نهى عنه الشارع على وجه الإلزام بالترك"، وحكمه: يثاب تاركه امتثالا،ويستحق العقاب فاعله.
ومعنى استقبال القبلة: أن يقعد المتخليلحاجته مستقبلا القبلة كما يستقبلها في صلاته، ومعنى استدبارها: أن يعطي المتخلي ظهره للقبلة، أي الاستدبار عكس الاستقبال في الجلسة لقضاءالحاجة.
وهذه المسألة لأهل العلم أقوال كثيرة فيها،فمنهم من يقول بالكراهة فقط، ومنهم من يقول بنسخ النهي عن الاستقبال والاستدبارمطلقًا، ومنهم من يقول باستحباب المخالفة فقط، أي يستحب أن لا يستقبل القبلة وأن لايستدبرها، ومنهم من يفرق بين البنيان والصحراء، فيجيزه في البنيان ويمنعه فيالصحراء (الخلاء)، لذا نفى الشيخ عبد العظيم هذا الفرق فقال: (في الصحراء ولا فيالبنيان)، وأدلة هذه الأقوال وغيرها في هذه المسألة تجدها في كتب الخلاف، والذيرجحه الشيخ هنا حرمة الاستقبال والاستدبار في الصحراء والبنيان،ودليله:
(عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه عن النبي صلى اللهعليه قال: (إذاأتيتم الغائط فلا تستقبلوا القبلة ولا تستدبروها، ولكن شرقوا أوغربوا)قال أبوأيوب: "فقدمنا الشام فوجدنا مراحيض قد بنيت نحو الكعبة، فننحرف عنها ونستغفر اللهتعالى")
مراحيض: جمع مِرحاض، وهو البيت المتخذ لقاءالحاجة.
(7- ويحرم التخلي في طريق الناس وفيظلهم:



عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (اتقوا اللاعنين)، قالوا: وما اللاعنان يا رسول الله؟ قال: (الذي يتخلى في طريق الناس أو في ظلهم)

اللاعنان: الأمران الجالبان للعن من الناس، أي أن الرجل إذا فعل أحدهما لعنه الناس، فلا تفعلوا حتى لا تلعنوا، وقيل في معنى اللاعنين: الملعون فاعلهما، أي الذي يفعل أحدهما يلعنه الله تعالى.

فائدة: ورد في رواية أبي داود وغيره وصححها الشيخ الألباني من حديث معاذ رضي الله عنه مرفوعًا: (اتقوا الملاعن الثلاث: البراز في الموارد وقارعة الطريق والظل)، في هذه الرواية زيادة قوله صلى الله عليه وسلم (الموارد) وهي: الطرق الموصلة إلى الماء.


فائدة أخرى: قال الشيخ العثيمين رحمه الله تعالى: فكل مجتمعات الناس لأمر ديني أو دنيوي لا يجوز للإنسان أن يتبول فيها أو يتغوط، والعلة: القياس على نهي النبي صلى الله عليه وسلم من البول في الطرقات، وظل الناس، وكذلك: الأذية التي تحصل للمسلمين في هذا العمل. اهـ [الشرح الممتع (1/ 80)].


وللحديث عن سائر الآداب بقية..



(8- ويكره أن يبولفي مستحمه:
عن حميد الحميري قال: لقيت رجلا صحب النبيصلى الله عليه وسلم كما صحبه أبو هريرة رضي الله عنه قال: "نهى النبي صلى الله عليهوسلم أن يمتشط أحدنا كل يوم، أو يبول في مغتسله")
مرَّ معنا معنى المكروهوحكمه، وقوله صلى الله عليه وسلم: (مغتسله) أي المكان الذي يغتسل فيه.
قال في [تحفة الأحوذي]: وإنما نهى عن ذلك إذا لم يكن له مسلكيذهب فيه البول أو كان المكان صلبًا فيوهم المغتسل أنه أصابه منه شيء فيحصل منهالوسواس. اهـ (1/ 37).
و لقد نهي النبي صلي الله عليه وسلم أن يتمشط المرء كل يوم رغما أنه صلي الله عليه وسلم قال " من له شعرا فليكرمه " وكان صلي اله عليه وسلم يدهن شعره و لحيته .. وقد يتراءي في بادئ الأمر أن هناك خلاف بين الأحاديث التي تتكلم علي الإمشاط , ولكن لا خلاف هناك ..
لأن النبي صلي الله عليه وسلم جمع بين الحديثين بقصد عدم الإسراف في التمشط و ضياع الوقت في ذلك و المبالغة فيه

(9- ويحرم البول في الماءالراكد:

عن جابر رضي الله عنه عن النبي صلى اللهعليه وسلم "أنه نهى أن يبال في الماء الراكد")
أي يأثم الإنسان إذا بالفي الماء الراكد، وهو: الساكن الذي لا يتحرك، وذلك لأن البول في الماء الراكد مظنةتنجيسه، ويلحق بالنهي أيضًا من باب أولى التغوط فيه.
(10- ويجوزالبول قائمًا والقعود أفضل)
أي يباح للإنسان أن يبولوهو قائم، ولكن يستحب له القعود.
(عن حذيفة رضي الله عنه "أن النبي صلىالله عليه وسلم انتهى إلى سُباطة قوم فبال قائمًا، فتنحيت فقال: (ادنه) فدنوت حتى قمت عندعقبيه، فتوضأ ومسح على خفيه")
الشاهد من الحديث قول حذيفة "فبال قائمًا"،فهذا يدل على إباحة البول قائمًا.
(وإنما قلنا القعود أفضل لأنه الغالب منفعله صلى الله عليه وسلم حتى قالت عائشة رضي الله عنها: "من حدثكم أن رسول الله صلىالله عليه وسلم بال قائمًا فلا تصدقوه، ما كان يبول إلاجالسًا")
إذن النبي صلى الله عليه وسلم كان أكثر مايبول جالسًا، حتى إن عائشة لم تره قط يبول قائمًا.
وهل ما أخبرت به عائشةمن كونها لم تره صلى الله عليه وسلم يبول إلا جالسًا يعارض ما أخبر به حذيفة رضيالله عنه من رؤيته النبي صلى الله عليه وسلم وهو يبولقائمًا؟
قال الشيخ:
(وقولها هذا لا ينفي ماجاء عن حذيفة؛ لأنها أخبرت عما رأت، وأخبر حذيفة عما رأى، ومعلوم أن المثبت مقدمٌعلى النافي لأن معه زيادة علم)
معنى هذا الكلام أن حذيفة رضي الله عنه رأىالنبي صلى الله عليه وسلم يبول قائمًا، وعائشة رضي الله عنها لم تره صلى الله عليهوسلم يبول قائمًا، وعدم رؤيتها لا يعني أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يبل قائمًا،بل حذيفة صادق فيما أخبر به، وعائشة صادقة فيما أخبرت به، ولكنها لم تر ما رآهحذيفة رضي الله عنهما، وهذا معنى أن المثبت (حذيفة) مقدم على النافي (عائشة) لأنمعه زيادة علم (وهي رؤيته النبي صلى الله عليه وسلم يبولقائمًا).


يتبع إن شاء الله

- ويجب الاستنزاه من البول:
(فعن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليهوسلم مرَّ بقبرين فقال: (إنهما ليعذبان وما يعذبان في كبير، أما أحدهما فكان لايستنزه من بوله، وأما الآخر فكان يمشي بين الناس بالنميمة))
الاستنزاه: الإبعاد،والمعنى كان لا يتوقى ولا يتحرَّز من البول، وهذا كقوله صلى الله عليه وسلم: (أكثرعذاب القبر من البول) [رواه أحمد وغيره وصححه الألباني].
(12- ولا يمسك ذكره بيمينه وهو يبول، ولايستنجي بها:
عن أبي قتادة رضي الله عنه، قال: قال رسولالله صلى الله عليه وسلم: (إذا بال أحدكم فلا يمس ذكره بيمينه،ولا يستنج بيمينه)
قال بعض أهل العلم ولا يمس ذكره بيمينه كذلك في غير البول؛ لأنه وإن نهى عنه وهو يبول مع الحاجة إلى ذلك فمن باب أولى وهولا يبول، وقال بعضهم بل النهي حتى لا يباشر بيمينه النجاسات، وأما في غير حالة البول فلا نهي.
والشيخ هنا لم يوضح حكم مس الذكر باليمين،بل قال: ولا يمسك ذكره.. فهل هذا النهي على سبيل الحرمة أم الكراهة؟
الظاهر أنه على سبيل الكراهة فقط، قالالشيخ العثيمين في [شرح الأصول من علم الأصول] إن الصارف لهذا النهي عن الحرمة إلىالكراهة الإجماع، وهو عني رحمه الله تعالى الإجماع السكوتي؛ أي أنه لم يقل أحد منأهل العلم أن هذا النهي للحرمة.
ثم رأيت في [عون المعبود] قول الخطابي: "ونهيه عن الاستنجاء باليمين في قول أكثر العلماء نهي أدب وتنزيه.وقال بعض أهل الظاهر: إذا استنجى بيمينه لم يجزه كما لا يجزيه برجيع أو عظم. اهـ
قلت: بل الواضح الظاهرأن الاستنجاء باليمين يجزئ، وإن قلنا بالتحريم.
(13- ويجوز الاستنجاءبالماء أو بالأحجار وما في معناها والماء أفضل:
أي أن الإنسان مخيَّربعد البول أو الغائط في تطهير محل النجاسة بين الماء أو الأحجار، والاستنجاء بالأحجار يطلق عليه: الاستجمار، وسيأتي الدليل في كلام الشيخ.
وقول الشيخ (وما في معناها) أي ويصح الاستنجاء بما في معنى الأحجار، كالمناديل الورقية الآن مثلا؛ وذلك لأن الغرض كماأسلفنا هو إزالة النجاسة فيصح بأي شيء تزال به.
وقول الشيخ (والماءأفضل) لأنه أنقى وأسهل، وقد ورد من حديث عائشة رضيالله عنها أنها قالت: "مرن أزواجكن أن يستطيبوا بالماء، فإني أستحييهم، فإنرسول الله صلى الله عليه وسلم كان يفعله" [رواه لنسائي والترمذي وصححه الألباني]،قال الترمذي عقبه: "هذا حديث حسن صحيح، وعليه العمل عند أهل العلم، يختارونالاستنجاء بالماء وإن كان الاستنجاء بالحجارة يجزئ عندهم فإنهم استحبوا الاستنجاءبالماء ورأوه أفضل وبه يقول سفيان الثوري وابن المبارك والشافعي وأحمد وإسحق". اهـ
قال الشيخ مبيّنًا أن النبي كان يستنجي بالماء:
(عن أنس رضي الله عنه قال: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدخل الخلاء، فأحمل أنا وغلام نحوي إداوة من ماء وعنزة، فيستنجي بالماء")
الشاهد من الحديث قول أنس رضي الله عنه (فيستنجي بالماء) أي النبي صلى الله عليه وسلم.
وقول انس (وغلام نحوي) أي مقارب لي في السِّنّ.
وقوله (إداوة) إناء صغير من جلد.
وقوله (عنزة) عصا أقصر من الرمح لها أسنان، قال النوويرحمه الله: "وإنما كان يستصحبها النبي صلى الله عليه وسلم لأنه كانإذا توضأ صلى فيحتاج إلى نصبها بين يديه لتكون حائلا يُصلي إليه". اهـ [شرح مسلم].
ثم قال الشيخ مستدلا على جواز الاقتصار على الأحجار:
(وعن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (إذا ذهب أحدكم إلى الغائط فليذهب معه بثلاثة أحجار فليستطببها فإنها تجزئ عنه)
ففي الحديث أرشد النبي صلى الله عليه وسلمإلى جواز الاستنجاء بالأحجار وقال: (فإنها تجزئ عنه).
وقوله صلى الله عليه وسلم (فليستطب) قال في [فيض القدير]: "وسميالاستنجاء استطابة لتطييبه للبدن بإزالة الخبث الضار كتمه، قال الخطابي: فمعنىالطيب الطهارة ومنه {سلام عليكم طبتم}".اهـ
(14- ولا يجوز الاقتصارعلى أقل من ثلاثة أحجار:
أي يحرم هذا؛ إذ الاقتصار على أقل من ثلاثةأحجار لا يحصل به النقاء عادة، فإن لم يحصل النقاء بثلاث مسحات أو أحجار زاد عليها،وقطع المسح بوتر؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: (من استجمر فليوتر) [متفق عليه].
قال الشيخ مستدلا على عدم جواز الاقتصارعلى أقل من ثلاثة أحجار:
(عن سلمان رضي الله عنه أنه قيل له: "قدعلمكم نبيكم صلى الله عليه وسلم كلَّ شيء حتى الخراءة! فقال: أجل، لقد نهانا أن نستقبل القبلة لغائط أو بول، أو أن نستنجي باليمين، أو أن نستنجي بأقل من ثلاثةأحجار، أو أن نستنجي برجيع أو بعظم")
الشاهد من الحديث قولسلمان رضي الله عنه (أو أن نستنجي بأقل من ثلاثة أحجار) أي نهاهم النبي صلى الله عليه وسلم عن هذا.
قوله (أنه قيل له) القائلون هم الكفَّار،وفي رواية مسلم (قال لنا المشركون).
قوله (الخِراءة) هي: أدب التخلي.
قوله (برجيع) هو الروث والعذرة، قال في [عون المعبود]: "وأما عذرةالإنسان، أي غائطه، فهي داخلة تحت قوله صلى الله عليه وسلم : (إنها ركس)، قال النووي في [شرح صحيح مسلم]: فيه النهي عن الاستنجاء بالنجاسات، ونبَّه صلى الله عليه وسلم بالرجيع على جنس النجس، وأما العظم فلكونه طعامًا للجن فنبَّه به علىجميع المطعومات" اهـ
وحديث سلمان هذا فيه فوائد شتى؛ منها:
- ما كان عليه المسلمون من الاستعلاء بدينهم والإظهارلشعائرهم.
- وأن النبي صلى الله عليه وسلم علَّم أمتهكلَّ شيء حتى آداب قضاء الحاجة، ففيه ردٌّ
على كل مبتدع.
وغير ذلك من الفوائد لمن تأمَّلها..
(15- ولا يجوز الاستجمار بالعظم والروث:
عن جابر رضي الله عنه قال: "نهى النبي صلى الله عليه وسلم أن يتمسح بعظم أو ببعر")
أي يحرم؛ لنهي النبي صلى الله عليه وسلم، وقد مرَّ الكلام على هذا في حديث سلمان الماضي.
وبهذا يكون انتهى الكلام عن آداب الخلاء.


بالنسبة للعانة

هل يجوز إستخدام أي من الأشياء المبتكرة في إزالة شعر العانة ؟

نعم إلا الأشياء التي فيها ضرر

لكن الأفضل إتباع السنة

************************

إعفاء اللحية

ما حكم إعفاء اللحية ؟

حكمها واجب وحلقها حرام

ولكن لا نستطيع ان نقول ان كل رجل لا يعفي لحيته في هذا الزمن انه سيدخل النار , لأنه يجب ان يكون وصله العلم بهذا قبلاً , لأنه من الممكن ان يكون في ظنه ان إعفاء اللحية يفعله المتزمتون فقط وليس من الدين

******************

هل يجوز أن تطلب المرأة الطلاق من اجل عدم إفاء زوجها للحيته ؟

لا يجوز طلب الطلاق لهذا

************
لماذا عدم إعفاء اللحية حرام ؟

أولاً : لأن هذا من التشبه بالنساء ,, قال الرسول صلى الله عليه وسلم "" لعن الله المتشبهين من الرجال بالنساء ""

ثانياً : أن هذا أمر من النبي صلى الله عليه وسلم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "" جزوا الشوارب وأرخوا اللحى خالفوا المجوس ""

وفي رواية بن عمر "" خالفوا المشركين وفروا اللحي واحفوا الشوارب ""

السواك

ما هو السواك ؟
هو عود شجر أشهره هو عود الأراك لكن يجوز إستخدام أي عود من أي نوع شجر لكن يفضل الأراك للفوائد التي فيه

*******************
هل ينوب عن السواك إستخدام المناديل الصغيرة ومعجون الأسنان ؟

وينوب عن السواك إسسخدام المناديل الصغيرة التي تنظف الأسنان او ما يوازيها من معجون الأسنان وفرشاة الأسنان
*************

هل يجوز إستخدام معجون الأسنان في الصيام ؟

نعم ولكن احترسي

وإذا كنتي لا تستطيعين التحكم ومن الممكن ان تبتلعي الماء فهنا لا يجوز

*********************

لماذا الأفضل إستخدام السواك ؟

إتباعاً لهدي النبي صلى الله عليه وسلم ,, قال صلى الله عليه وسلم "" السواك مطهرة للفم مرضاة للرب ""

الله سبحانه وتعالى يرضى عليكِ بهذه السنة البسيطة التي لن تكلفك شئ بل بالعكس لها فوائد كثيرة منها تقوي الذاكرة وتشد اللثة .... بن القيم ذكر 70 فائدة للسواك

**********************

هل يجوز إستخدام السواك ذو النكهة أثناء الصيام ؟

لو وجدتي أثر النكهة وطعمها في الفم لا يجوز

قال بن عثيمين من بعد العصر في الصيام انه من الأفضل ألا نستخدم السواك لقول النبي صلى الله عليه وسلم "" لخلوف فم الصائم أفضل عند الله من ريح المسك "" ولكن الراجح من أقوال العلماء أنه يجوز إستخدام السواك قبل العصر وبعد العصر وفي أي وقت

*********************
متى أستخدم السواك ؟

1- عند الوضوء
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال "" لولا ان أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك مع الوضوء ""

2- عند الصلاة
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ""لولا ان أشق على أمتي لأمرتهم بالسواء عند كل صلاة ""

3- عند قراءة القرآن
عن علي رضي الله عنه قال أن النبي صلى الله عليه وسلم أمرهم بالسواك قال "" إن العبد إذا قام يصلي أتاه ملك فقام خلفه يستمع القرآن ويدنو فلا يزل يستمع ويدنو حتى يضع فاهه على فيه فلا يقرأ آية إلا كما في جوف الملك ""

4- عند دخول البيت
عن المقدام بن شريح عن أبيه سألت عائشة رضي الله عنها بأي شئ كان يبدأ النبي إذا دخل البيت ؟ قالت السواك

5- عند القيام من الليل
عن حذيفة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم إذا قام ليتهجد يشوص فاهه بالسواك




هل يجوز دخول الحمام ومعي مصحف في جيبي أو في حقيبتي ؟

لا يجوز
اتركيه في الخارج إلا إذا خفتِ عليه من أن يصيبه أذى أو عدم إهتمام


*****************

هل يجوز قراءة الجرائد في الحمام ؟
لا يجوز لأن الجرائد تكون محتوية على اسم الله تعالى في صفحاته


************

كيف نتخلص من الجرائد ؟

التخلص منها بالحرق

ولا يجوز وضع الطعام عليها او اللف بها

بعض العلماء قال ان من يستخدم ورق الجرائد وهو يعلم انه محتوي على اسم الله ومدرك ذلك فهو يدخل بهذا في دائرة الكفر

******************

هل يجوز إدخال الجوال معنا الخلاء وهو محتوي على القرآن ؟

نعم يجوز , لأن القرآن موجود على شريحة وليس المصحف نفسه ,, وإن كان لا يصلح أن ندخل الجوال الخلاء وهو محتوي على القرىن فإذن كل شخص يحفظ القرىن لا يصلح أن يدخل الخلاء

************************

هل يجوز الوضوء في الحمام ؟

نعم يجوز

المكان الذي فيه المرحاض هو الذي لا يجوز ذكر اسم الله فيه









التعديل الأخير تم بواسطة : أم عمر و فاطمة بتاريخ 01 - 08 - 2010 الساعة 10:31 AM.
بُـشـرى est déconnecté  
قديم 31 - 07 - 2010, 11:50 PM   #7
بُـشـرى
جهـد .. بارك الله فيــه
 
الصورة الرمزية بُـشـرى
 
تاريخ التسجيل: 08 2008
الدولة: فأنّى صدح الأذان..فذاك وطني!!
المشاركات: 5,194
افتراضي رد: جميع دروس مادة الفقه

بسم الله الرحمن الرحيم

المحاضرة السادسة لمادة الفقه

لخصته اختنا الحبيبنا طالبة - الشهادة جزاها الله خيرا




اخذنا في المحاضرة السابقة
8-يكره ان يبول في مستحمه

و هذه المرة نأخذ

9-يحرم البول في الماء الراكد

انتبهي جيدا الاولي يكره و الثانية يحرم (انتبهي لحكم كل ادب )


والماء الراكد هو الماء الذي يجري، لما يؤدى الى كثرة الامراض..

الدليل : حديث جابر ان رسول الله صلى الله عليه وسلم " نهى ان يبال فى الماء الراكد "

مسألة هامة :
لا يجب البول في مياه البحار مع انها مياه جارية لا تنجس بالبول فيها لكنه يمكن ان يؤدي الي ضرر و موت الكائنات البحرية







10-ويجوز التبول قائما ولكن القعود أفضل:



هذا بالنسبة للرجال و لكن المرأة يتعذر عليها ان تبول قائمة و ايضا هذا يؤدي الي نجاسة اكبر

" نهى النبي صلى الله عليه وسلم ان يبول الرجل قائما والقعود افضل" ،



والنهي هنا للكراهة وليس للتحريم، لكن في حالة اظطرار يجوز، والدّليل:

عن حذيفة "أن النبي

صلى الله عليه سلم تبول قائما "،



عن عائشة رضى الله عنها قالت " من حدثكم ان رسول الله صلى الله عليه وسلم تبول قائما فلا تصدقوه ما كان يبول الا جالساً "



والحديثين هنا ظاهرهما التعارض ، فكيف نجمع بينهما؟؟

فكل منهما حدث بما رأى، فالنبي صلى الله عليه وسلم كان يخرج خارج البيت فلم تراه أم المؤمنين إلاّ جالسا فى بيته،

ورآه حذيفة واقفا فى الخلاء ،





هناك قاعدة فقهية تنص على أن "المثبت يقدم على النّافي "أي إذا اثبت احدهم أمرا أقدم المثبت على من نفاه"، أي أقدم الذي يثبت على الذي يقول "لا".

>>> فسيّدتنا عاشة رضي الله عنها تحدثت بما رأت، وحذيفة رضي الله عنه تحدث بما رأى.

و لان العرب كانت تأنف ان تتخذ الكنف (مكان قضاء الحاجة ) في بيوتها و السيدة عائشة حدثت بما رات فقد راته في البيت
اما حذيفة فقد كان يصحب النبي صلي الله عليه و سلم في السفر و الحضر
الخلاصة :

اذا احتاج الانسان ان يبول قائما يجوز له ذلك لكن الاولي البول قاعدا






11- وجوب الاستنزاه من البول:



يجب على المرء تنظيف مكان البول بعد التبول حتى لا يكون عدم فعل ذلك سببا فى عذاب القبر ،

الدليل : عن بن عباس ان النبي صلى الله عليه وسلم مر بقبرين فقال "إنهما ليعذبان وما يعذبان فى كبير أما أحدهما فكان لا يستنزه من بوله، وأما الآخر فكان يمشي بين الناس بالنميمة".
و لننتبه لهذه المسألة فقد تكسل المرأة في فترة الحيض عن الاستنزاه من البول و هذا يوجب عذاب القبر
و ايضا يجب التنبيه علي الاطفال و تعرفيهم ان هذا يوجب عذاب القبر ليعرفوا اهمية الاستنزاه من البول و لا يكسلوا عنه







12- عدم امساك ذكره بيمينه وهو يبول، ولا يستنجى بها:



الدليل : عن ابي قتادة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إذا بال أحدكم فلا يمس ذكره بيمينه ولا يستنج بيمينه "
لان التيامن مقدم في كل ما هو شريف
و الياسر في كل ما هو غير شريف كالاستنجاء

مسألة مهمة:

هل نستاك(نستعمل السواك ) باليسار ام باليمين ؟

بعض العلماء من قال ان السواك من باب رفع الاذي <<<<و علي هذا يكون باليسار
و بعضهم قال ان السواك مرضاة للرب و مطهرة للفم <<<و لا تكون مرضاة الرب باليسار
و الامر سواء و الاولي التيامن
و لكن الاعسر (الاشول )ليس عليه حرج





13-يجوز الاستنجاء بالماء أو الاستجمار بالحجارة وما في معناها:



و الماء أفضل ،

الاستجمار هو استخدام الحجارة أو ما معناها(كمناديل الورق و القماش و قطع الورق ...) فى التطهير و تنظيف مكان البول وتستخدم ثلاثة أحجار لذلك وتزيد عنها ولكن تكون وترا ولا يجوز ان تقل عن ذلك ،يعني تكون ثلاثة أو خمسة أو سبعة..ولكن أقل من ثلاثة فلا..

الدليل : عن أنس بن مالك قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يدخل الخلاء فأحمل أنا وغلام نحوي إداوة من ماء وعنزة فيستنجى بالماء .







~الإداوة هى الوعاء به ماء.

~العنزة هى عصا اقصر من الرمح بها اسنان كان يستخدمها النبي صلى الله عليه وسلم حتى يحفر بها مكانا يدفن فيه الغائط.





وعن عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم " اذا ذهب احدكم الى الغائط فليأخذ معه ثلاثة أحجار فليستطب بها فإنها تجزئ عنه "

مسألة مهمة :


هل ثبت في الجمع بين الحجارة والماء بعد قضاء الحاجة دليل؟

فإنه قد ذكر عمر بن شبة في تاريخ المدينة بإسناد صححه بعض مشايخي
أن النبي قال لأهل قباء بعد ذكر ثناء الله عليهم
(فيه رجال يحبون أن يتطهروا)
ماتصنعون؟
قالوا : إنا كنا نتبع الحجارة الماءاي نستنجي بالحجارة و الماء




14-لا يجوز استخدام اقل من ثلاثة أحجار:



عن سلمان الفارسي أنه قيل له:"قد علمكم النبي صلى الله عليه وسلم كل شيء حتى الخراءة!

فقال: أجل، لقد نهانا أن نستقبل القبلة لغائط أو بول، أو أن نستنجي باليمين، أو أن نستنجي بأقل من ثلاثة أحجار، أو أن نستنجي برجيع أو بعظم".


الخراءة ؛اداب قضاء الحاجة

~برجيع: الرجع: الروث والعذرة.

15-لايجوز الإستجمار بالعظم أو الروث والحُممة (الفحم):

لماذا العظم ؟! لأن النبى أخبرنا أنه رزق الجن وطعامهم ولأن الجن يذكر عليها اسم الله .
الــــــــــروث؟!
لأنه طعام دواب الجن. (سبحان الله) .
الحُممـــــــة ؟! الفحم طبيعى لن ينظف المكان بل سيزيده قذارة لأنه أسود.
فان الجن مامورون مثلنا و مكلفون (اختك المسلمة من الجن مأمورة بالحجاب مثلك و منهم من يطلب العلم .....سبحان الله )
و لكن الفرق انهم مستورون عنا فان الجنة سميت كذلك لانها مستورة عنا و محجوبة لا نراها
وسموا جنا لاجتنانهم: أي استتارهم عن العيون، قال ابن عقيل: "إنما سمي الجن جنا لاجتنانهم واستتارهم عن العيون، ومنه سمي الجنين جنينا، وسمي المجن مجنا لستره للمقاتل في الحرب " .
وجاء في محكم التنزيل: (إنه يراكم هو وقبيلة من حيث لاترونهم)(سورة الأعراف 27)

وفي صحيح مسلم عن ابن مسعود: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (أتاني داعي الجن، فذهبت معه، فقرأت عليهم القرآن)، قال: فانطلق بنا فأرانا آثارهم وآثار نيرانهم، وسألوه الزاد فقال: ( لكم كل عظم ذكر اسم الله عليه يقع في أيديكم، أوفر ما يكون لحما، وكل بعرة علف لدوابكم). فقال رسول الله: (فلا تستنجوا بهما فإنهما طعام إخوانكم) .
عن جابر رضي الله عنه:"نهى النبي صلى الله عليه وسلم أن يتمسح بعظم أو ببعر".

اذا النهي عن الاستنجاء بالروث لعلتين :
1-انها رجس
2- انها طعام دواب اخواننا من الجن

جزئية من سنن الفطرة :


1-الاستنشاق :ادخال الماء داخل الانف

الاستنثار :اخراج الماء من الانف

و السنة ان يكون المضممضة و الاستنشاق بغرفة واحدة

و لابد ان يدخل المااااء دااااخل الانف


2-غسل البراجم

البراجم جمع برجمة و هي عقد الاصابع و مفاصلها كلها

لان الوساخ تتكتل فيها (لو بتعجني العجين يتجمع فيها )
فتغسل و تزال منها الاوساخ عند الوضوء

تم توأمتي الحبيبة

التعديل الأخير تم بواسطة : أم عمر و فاطمة بتاريخ 01 - 08 - 2010 الساعة 10:17 AM.
بُـشـرى est déconnecté  
قديم 31 - 07 - 2010, 11:51 PM   #8
بُـشـرى
جهـد .. بارك الله فيــه
 
الصورة الرمزية بُـشـرى
 
تاريخ التسجيل: 08 2008
الدولة: فأنّى صدح الأذان..فذاك وطني!!
المشاركات: 5,194
افتراضي رد: جميع دروس مادة الفقه

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

المحاضرة الاخيرة في الفقه (باب الآنية) منسقة في ملف وورد
(في المرفقات)
من إعداد إحدى الاخوات معنا لم ترد ذكر إسمها
جزاها الله عنا كل خير و فرج عنها كل كرب
الله آميييييييييـن
((((((( :



~الآنية:جمع إناء وهوالوعاء.
باب الانية هام جدا لانه يمس الطهارة
أي لو ان الاناء طاهر <<<<جاز استعماله للوضوء و الغسل و الاكل و الشرب و نحوها
اذا كان الاناء غير طاهر <<<<لا يجوز

يجوز استعمال الآنية كلها إلا أنية الذهب والفضة، فإنّه يحرم الأكلوالشرب فيهما، دون سائر الاستعمال .

ونستدل على هذا من حديث عن حذيفة رضي الله عنهأنّالنبيّ صلى الله عليه وسلم قال: "لا تشربوا في آنية الذهبوالفضة، ولا تلبسوا الحرير والديباج، فإنّها لهم في الدنيا ولكم في الآخرة" صحيح البخارى.



والمقصود بـ لهم فىالدنيا ( الكفار ) أما المؤمن لا يجوزله لماذا؟؟




لقوله صلى الله عليه وسلم لاتشربوا نهي صريح لنا ، أي المؤمنين لا يجوز لنا الأكل أوالشربفى الآنية المصنوعة من الذهب أو الفضة،
في هذا الحديث ذكرت مسألتين :
أولا :استعمال الاواني المصنوعة من الذهب و الفضة
و فيه مسائل :




1-يحرم الأكل والشرب في آنية الذهب والفضة
الدليل الأول <<
:حديث حذيفة
الشاهد:لا تشربوا في أنية الذهب و الفضة
فانها لهم في الدنيا و لنا في الأخرة
الدليل الثاني <<
كما في الحديث الصحيح عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال :[ الذي يشربُ في آنيةِالفضّةِ إِنّما يُجَرجِرُ في بطنِه نارَ جهنّمَ ] ،
وتحريم الأكل ، والشرب في آنية الذهب ، والفضة بلغ أعلى درجات التحريم ، لورودالوعيد الشديد فيه كما في الحديث الصحيح




2-هل يجوز استعمالها في شئ اخر كالاستحمام ؟
نعم
تصح التبول في الإناء إذا كان من ذهب ، أو فضة ،الدليل ان النبي صلي الله عليه و سلم كان له قدح من ادام تحت سريره يبول فيه من الليل
الادام يدخل فيصناعته بعض من الفضة
هنا مسألة هامة:
لا نترك بول منقوع في البيت
لان النبي صلي الله عليه و سلم قال
(لا تدخل الملائكة بيت فيه بول منقوع )
منقوع :أي متروك فترة في اناء او غيره




3-استعمال الانية المطلية بماء الذهب :
مثل الانية (الصواني )المذهبة الموجودة في الاسواق الان
بتكون اليد مثلا لونها ذهبي مطلية بماء الذهب (في جهاز العرايس )
يجوز استعمالها و الاكل و الشرب فيها
4-لحام الاواني بالفضة
احيانا عندما يشرخ الاناء لا يمكن لحمه الا بالفضة
و هذا جائز
الدليل <<<
ما ورد عن أنس رضي الله عنه في إناء النبي صلى الله عليه وسلم :[ لما إنكسر اناءرسول اللهَ إتّخذ مكانَ الشّعبِ سِلسلةً من فضّةٍ ] .


و لابد من ثلاثة شروطللحكم بالرخصة وهي :


الشرط الأول : أن توجد الحاجة .


والشرطالثاني : أن تكون الضبّة من الفضّة .


والشرط الثالث : أن تكون يسيرة .


وهناكشرط رابع مختص بالإستعمال وهو : أن لا يباشر بالشرب من الفضة




4-لبس الذهب للنساء للزينة
مثل لبس الساعة الذهب
هذا جائز للنساء محرم للرجال
وهنا نذكر أنه اُكتشف علميا أن الذهب عندما يحتك بجسم الرجل يقلل منخصوبتةويتسبب فى زيادة هرمون الأنوثه عنده سبحان الله لكن عند المرأة لايحدث ذلك ، كما أخبر رسول الله عن الذهب والحرير بأنه (حرام على ذكور أمتىحلال لإناثها).
ثانيا:لبس الحرير و الديباج
هذه ثاني المسائل المذكورة في حديث حذيفة السابق ذكره
و الديباج :نوع من أنواع الحرير
و الحرير حلال للنساء حرام للرجال
الدليل<<<
عن حذيفة رضي الله عنهأنّالنبيّ صلى الله عليه وسلم قال: "لا تشربوا في آنية الذهبوالفضة، ولا تلبسوا الحرير والديباج، فإنّها لهم في الدنيا ولكم في الآخرة" صحيحالبخارى.
الشاهد <<<
و لا تلبسوا الحرير و الديباج
فانها لهم في الدنيا و لنا في الاخرة
هناك نوعين من الحرير في عصرنا الحالي :
1-حرير طبيعي :تصنعه دودة القز
هذا حلال للنساء حرام للرجال
2-حرير صناعي :
هذا حلال للرجال و النساء
انما ورد النهي عن الحرير الطبيعي للرجال
مسألة هامة :
ويجوز لبسالحرير الطبيعي للرجال فى حالةالضرورة مثلا: مرض الحكة ( الجرب ) فيأُمر المريضبلبسه . لما له من ملمس ناعم علي الجسم يعطي احساس بالبرودة
هنا للضرورة لانه لا يستطيع ارتداء أي ملابس اخري بسبب الحكة.

***مسائل جانبية مهمة :


1-كما أنّه لا يجوز استخدام الآنية التي فيهارسوماتأو على هيئة ذوات الأرواح:ليست مصنوعة من الذهب أو الفضة لكنها تلبستبمحرم وهوالصورة .

وصورالفراعنه حرامايضا.
و قد انتشر في الاسواق كاسات من الخزف بها تصاوير(شكل كلب مثلا )
هذه حرام لان بها رؤس ذوات ارواح
ما الحل اذا ؟؟
يمكنك ان تلصقيعليها ورق ملون وورود
و تستعمليها علي انها مقامة للاولاد
الدليل <<<
في الحديث الصحيح الذي رواه سيدنا علي -صلى الله... رضي الله عنه-. أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- -بعثه وأمره- ألا يجد تماثلاً إلا طمسه ولا قبراً إلا سواه، فقال علي -رضي الله عنه- لواحد من أصحابه -أبو الهياج الأسدي- قال له: "ألا أبعثك أو ألاَّ أبعثك على ما بعثني عليه رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ألا تجد تماثلاً إلا طمسته ولا قبراً إلا سويته". ولذلك شراح صحيح الإمام مسلم عنونوا لهذا الحديث "باب





2-واشارت الشيخة حفظها الله إلى أنه لا يجوزاستعمال العرائس والدباديب ووضعها فى المنزل أي وضعها في النيش للزينة هذا حرام لأنها تشبه الأصنام و لان الملائكة لا تدخل هذا البيت
، ولكن إنكانت من ألعاب الأطفاليلعبون ويلهون بها فلا بأس اذا كانت مهانة



وقالت لا يجوز الفوتشوب وإدخال صوراطفال أو غيره منالوجوه .. ابعدى عن الأمر لأن الرسول صلى الله عليه وسلم توعد المصورينبالعذابالشديد وقال أن أشد الناس عذابا المصورين.




والتصوير جائز إلا فىحالاتسندرسها فى العقيدة لاحقا بإذن الله عزوجل .

3-سألت الشيخة حفظها الله عن كاسات موجودة في السوق بها ورود فضة
قالت الاولي تركها لانها تلبست بشبهة

التعديل الأخير تم بواسطة : بُـشـرى بتاريخ 01 - 08 - 2010 الساعة 02:19 AM.
بُـشـرى est déconnecté  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 01:14 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4,
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لـ الجامعة العالمية للقرءان والسنة والقراءات