إصدارات دار حاملة المسك
   


إعلانات جامعية

العودة   الجامعة العالمية للقرءان والسنة والقراءات العشر > ۩ حلقات حفظ القرآن الكريم ۩ > أقسـام الـدورات > أرشيف الحلقات
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل جميع المنتديات مقروءة

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 01 - 06 - 2015, 10:55 AM   #1
أختكم أمة الله
همم تنـاطح السحاب
 
الصورة الرمزية أختكم أمة الله
 
تاريخ التسجيل: 01 2011
المشاركات: 325
افتراضي صفحة واجبات اختكم امة الله" الحلقة 2 لمستوي الابتدائي" المرحلة الثالث

بسم الله الرحمن الرحيم
من الدروس المستفادة من غزوة أحد ، وموقف من مواقف صبر النبي صلى الله عليه وسلم

ومن الدروس الهامة من معركة أحدخطورة إيثار الدنيا على الآخرة، وأن ذلك مما يُفقد الأمة عون الله ونصره وتأييده، قال ابن مسعود ـ رضي الله عنه ـ : " ما كنت أرى أحداً من أصحاب رسول الله - - صلى الله عليه وسلم - يريد الدنيا حتى نزل فينا يوم أحد { مِنْكُمْ مَنْ يُرِيدُ الدُّنْيَا وَمِنْكُمْ مَنْ يُرِيدُ الْآخِرَةَ }(آل عمران: من الآية152)"
وفي ذلك درس عظيم يبين خطورة حب الدنيا، وأن التعلق بها قد يتسلل إلى قلوب أهل الإيمان والصلاح، وربما خفي عليهم ذلك، فآثروها على ما عند الله، مما يوجب على المرء أن يتفقد نفسه ويحاسبها، وأن يزيل كل ما من شأنه أن يحول بينه وبين الاستجابة لأوامر الله ونواهيه .. ومن ثم فقد حذر الرسول الكريم - صلى الله عليه وسلم - أمته من الاغترار بالدنيا، والحرص الشديد عليها في مواطن كثيرة، وذلك لما لهذا الحرص من أثره السيئ على الأمة أفرادا ومجتمعات، كما ظهر ذلك في معركة أحد. ومن ذلك قوله ـ صلى الله عليه وسلم: ( إن الدنيا حلوة خضرة وإن الله مستخلفكم فيها فينظر كيف تعملون، فاتقوا الدنيا واتقوا النساء ..)(مسلم).

ومن الحِكم الباهرة من هذه الغزوة إشاعة قتل النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ فيها، كي يتنبه المسلمون إلى الحقيقة التي ينبغي أن يوطنوا أنفسهم عليها، وهي قول الله تعالى لنبيه ـ صلى الله عليه وسلم ـ: { إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ }(الزمر:30)، فلا يرتدوا على أعقابهم أو يضعفوا ويتراجعوا، إذا وجدوا رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ قد اختفى من بينهم، أو تُوفي أو قتِل، ومن أجل ذلك قال الله تعالى: { وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ }(آل عمران:144) .
ولقد بان أثر هذه الحكمة يوم وفاة رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ بالفعل، فكانت هذه الشائعة في يوم أحد وما نزل بسببها من القرآن، هي التي أيقظت المسلمين ونبهتهم، فودعوا رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ بقلوبهم الحزينة، ثم رجعوا إلى الأمانة التي تركها لهم فقاموا بها أقوياء أشداء..
موقف صبر الرسول صل الله عليه وسلم :
ومن العِبر الهامة من غزوة أحد : رحمة النبي ـ صلي الله عليه وسلم ـ ، فكان ـ صلى الله عليه وسلم ـ رحيما بأصحابه، فلو كان فظا غليظا ما التفت حوله القلوب والمشاعر، فالناس في حاجة إلى رفق ورحمة، وقلب يشعر بهمومهم وآلامهم، ويشفق عليهم، وهكذا كان رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ، فلم يعنف الرماة الذين خالفوا أمره، ولم يخرجهم من الصف، بل قابل ضعفهم وخطأهم برفق وحكمة وعفو، قال الله تعالى : { فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ }(آل عمران:
أختكم أمة الله est déconnecté   رد مع اقتباس
قديم 01 - 06 - 2015, 04:46 PM   #2
إيمان موسى
محفظــة قـرآن
 
الصورة الرمزية إيمان موسى
 
تاريخ التسجيل: 01 2010
المشاركات: 617

دورة المعاهدة 

افتراضي رد: صفحة واجبات اختكم امة الله" الحلقة 2 لمستوي الابتدائي" المرحلة الثالث

جميل ماشاء الله .. بارك الله فيك
إيمان موسى est déconnecté   رد مع اقتباس
رد

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 07:13 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4,
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لـ الجامعة العالمية للقرءان والسنة والقراءات