المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اخواتى الغاليات تجميع اسئلة التفسير على المنهج كامل بفضل الله


ام فاطمة ورقية
30 - 07 - 2010, 09:17 PM
حيا الله اخواتى الغاليات

تم بفضل الله وحد تجميع اسئلة الحزب سانزل الان سورة الفاتحة والنبا والنازعات وعبس والتكوير والانفطار وانتظروا البقية ان شاء الله ويسعدنا ان تحلو معنا هذه الاسئلة هنا ثم نلتقى القاعة ليلة الامتحان ونحلها جميعا ان شاء الله


نبدا باسم الله

* سورة الفاتحة *

1- لماذا سميت الفاتحة بهذا الاسم؟
2- ما قول العلماء فى سورة الفاتحة ؟
3- ما هى مميزات سورة الفاتحة؟
4- ما هى البدع التى ابتدعها الناس فى سورة الفاتحة ؟
5- على ماذا تبنى العبادة؟
6- لماذا اقول باسم الله عند اى فعل او ابتدا بها؟
7- ما معنى الله – الرحمن – الرحيم ؟
8- ما قول منكرى الرحمة لله وما ردنا عليهم ؟
9- هل البسملة ايه من الفاتحة ام لا ؟ مع الدليل؟
10- هل يجوز قراءة القران بين العامة بغير المصحف الذى بين ايديهم؟
11- عرفى الحمد والمدح وما الفرق بينهما مع الدليل؟
12- ما معنى الله – رب – العالمين؟
13- اذكرى فوائد الايه " الحمد لله رب العالمين" ؟
14- ما فوائد " الرحمن الرحيم" ؟
15- ما معنى مالك يوم الدين؟
16- ماذا لو جمعنا بين القراتين ( مالك – ملك ) ؟ وايهما اشمل ؟
17- ما هى فوائد الايه " مالك يوم الدين " ؟
18- ما معنى اياك نعبد واياك نستعين ؟
19- كيف تقوم العبادة على الوجه الاكمل ؟
20- ما هى انواع الاستعانة ومتى تكون جائزة ؟
21- ما معنى اهدنا الصراط المستقيم ؟
22- اذكرى انواع الهداية ؟
23- ما معنى صراط الذين انعمت عليهم غير المغضوب عليهم ؟
24- من هم الضالين ؟
25- ما سبب خروج النصارى عن الصراط؟
26- ما الثلاث أقسام للناس؟


* سورة النبأ *

27- ما معنى عم يتسالون – النبأ ؟
28- اذكرى اقسام الناس باختلافهم فى هذا النبأ ؟
29- ما المقصود بالعلم الذى توعدهم الله به فى قوله " كلا سيعلمون ثم كلا سيعلمون" ؟
30- ما معنى ام نجعل الارض مهاد ؟
31 ما معنى الجبال اوتادا - خلقناكم ازواجا؟
32- اى نوم يقصد فى قوله وجعلنا نومكم سباتا وهل هناك نوم اخر لابد الاستعداد له؟
33- ما معنى جعلنا الليل لباسا؟
34- ما المقصود جعلنا سراجا وهاجا وما هو الوهاج؟
35- بما وصف الله السحاب فى قوله " وانزلنا من المعصرات ماءا ثجاجا ؟
36- ما معنى الاتى : ثجاجا – جنة – الفافا ؟
37- لماذا سمى يوم القيامة بيوم الفصل؟
38- ما معنى ان يوم الفصل كان ميقاتا؟
39- اذكرى اسماء عدة ليوم القيامة؟
40- اذكرى عدد النفخات يوم القيامة ؟ ومن النافخ؟
41- ما معنى ان جهنم كانت مرصادا؟
42- ما معنى الاتى: للطاغين مابا – لابثين فيها احقابا؟
43- ما هو معتقد اهل السنة والجماعة فى الجنة والنار مع الدليل؟
44- ما هو الغساق؟
45- هل كان جزاء الكافرين موافقا لعملهم وضحى ذلك؟
46- " كل شئ احصيناه كتابا " فما الذى يحصيه الله على الخلق؟
47- من هم المتقون فى قوله " ان للمتقين مفازا ؟ وما المفاز؟
48- ما معنى لغوا ؟
49- ما معنى لا يملكون منه خطابا؟
50- من هو الروح؟
51- هل مشيئة الانسان غير مرتبطة بمشيئة الله ؟
52- هل للانسان حجة فى عمل المعصية لانه فعلها بارادة الله تعالى ؟
53- ما معنى يا ليتنى كنت ترابا ؟



* سورة النازعات *

س1- عرفي كلا من النازعات - نزعا - الناشطات - السابحات سبحا - فالسابقات - المدبرات امرا

س2- من اقوى الملائكة ام الجن ؟ وضحي بالدليل
س3- لماذا أقسم الله بالملائكة في السورة وهل يجوز القسم بهم ؟
س4- ما المقصود بيوم ترجف الراجفة تتبعها الرادفة ؟
س5- ما معنى قوله تعالى قلوب يومئذ واجفة ؟
س6- ينقسم الناس في هذا اليوم إلى قسمين وضحيهما
س7- ما معنى زجرة واحدة مع الدليل وعلى ما تدل ؟
س8- فإذا هم بالساهرة لماذا سميت بالساهرة ؟
س9- لمن الخطاب في قوله " هل أتاك حديث موسى " ؟
س10- لماذا ذُكر الحديث عن موسى عليه السلام كثيرا في القرآن ؟
س11- " إذ ناداه ربه بالواد المقدس طوى " في هذه الاية دليل على اثبات صفة لله تعالى فما هي ؟
س12- لماذا بعث الله موسى الى فرعون ؟
س 13- ما هى معانى الزكاة ؟
س14- مالفرق بين الخوف والخشية مع الدليل ؟
س15- ماهى معجزات الرسل ولماذا القآن اعظمها ؟
س 16 - ما معنى قوله فكذب وعصى ؟
س17- ثم أدبر يسعى ما معناها ؟
س18 - خاتمة فرعون كانت بما افتخر به في الدنيا وضحي؟
س19 - ماوجه الشبه بين حال موسى وحال النبي صلوات ربي وسلامه عليهما وما وجه الاختلاف ؟
س20- " ءأنتم أشد خلقا أم السماء ... " ما فائدة الاستفهام هنا ؟
س21- ايهما خلق اولا السماء ام الارض مع الدليل وما المقصود بقوله والارض بعد ذلك دحاها ؟
س- ما معنى اغطش ليلها واخرج ضحاها ؟
س 22- ما معنى الطامة ولماذا سميت بهذا الاسم ولماذا وصفها الله تعالى بالكبرى ؟
س23- ما هى صفات اهل النار في سورة النازعات مع الشرح ؟
س24- ما هو حد الانسان وان تجاوزه فماذا يطلق عليه ؟
س25- ما هى انواع النفس الثلاثة بالادلة ؟
س26- كيف يدرك الانسان الجنة قبل موته او النار ؟
س 27- ينقسم الناس في سؤالهم عن الساعة الى قسمين وضحيهما وهل السؤال عنها جائز مع الدليل؟
س 28- ما واجبنا تجاه الساعة ؟
س 29 - يبين القران ان الانسان عند قيام الساعة كانه لمك يلبث سوى نصف يوم وضحى ؟
س30 - ما معنى اخرج منها ماءها ومرعاها ؟
س31- ما معنى والجبال ارساها ؟
س32- ما معنى برزت - المأوى - فنادى - رفع سمكها - فسواها - متاعا لكم ولانعامكم - مقام ربه - مرساها – وأهديك
س 34- كيف يستعد الانسان للساعة ؟
س 33- " انما انت منذر من يخشاها " من الذي يستفاد من هذا الانذار وينتقع به ؟
س 34- " يوم يتذكر الانسان ما سعى " كيف يتذكر الانسان ما عمله في هذا اليوم ؟
س 35- " فقل هل لك إلى ان تزكى " ما نوع الاستفهام ولماذ ؟
س 36- طغى فرعون في حقين وطغى في شيئين ما هما ؟



* سورة عبـس *

س1- لماذا خاطب الله تعالى نبيه بضمير الغائب
س2- لماذا عبس النبي صلى الله عليه وسلم في وجه بن أم مكتوم ؟
س3- لماذا عاتب الله نبيه فيه ؟
س5- هل كان توليالنبي صلى الله عليه وسلم عن بن ام مكتوم احتقارا له ؟
س7- قد م الله تعالى في السورة التزكية قبل التذكرة لماذا ؟
س8- ما معنى الايتين " وما يدريك لعله يزكى " وما عليك ألا يزكى "
س9- كيف اخطأ بن ام مكتوم مع النبي صلى الله عليه وسلم ؟
س10- هل خيار الانسان في الايمان او الكفر خيارا شرعيا وضحى ؟
بطريقة اخرى هل الانسان مخير ام مسير في كونه مؤمنا ام كافرا ؟
س11- ما معنى سفرة ؟
س12- وضحى ما تدل عليه الايات ؟
س13- لماذا كان كفر الانسان عظيما ؟
س14- " ما " أكفره مانوع ( ما) هنا؟
س15- " ثم السبيل يسره " مالذي يسره الله للإنسان ؟
س16- بماذا كرم الله الانسان بعد موته ؟
س17- " كلا لما يقضي ما أمره " في الاية رد على من كذب البعث وضحى ؟
س18- لماذا يفر المرء يوم القيامة ممن يحب ؟
س19- ينقسم الناس يوم القيامة الى قسمين وضحى كما جاء في سورة عبس ؟
س20 – هل يجوز وصف الانسان بالاعمى او الاعرج او غيره من الصفات ؟
س21 – " ثم إذا شاء أنشره " هل الاستفهام هنا يدل على ان الله قد لايشاء ان يبعث الانسان ؟

س22 – ما معنى ( عبس – تولى – ما يدريك – يزكى – يذكر – استغنى – تصدى- يسعى – يخشى – تلهى – صحف – مكرمة – كرام – بررة – قتل – أكفره – فقدره – السبيل – أماته – فأقبره – أنشره _ لما يقض ما أمره - صببنا الماء – شققنا الارض- قضبا – غليا – وأباً – الصاخة – مسفرة – ضاحكة – مستبشرة – غبرة – قترة - )


* ســورة التكوير *

س1- ماذا يفعل الله بالشمس يوم القيامة ولماذا وما دليلك ؟
س2- لماذا اقسم الله تعالى بالعشار ؟
س3- لماذا جمعت البحار في قوله واذا البحار سجرت ؟
س4- ماهى أنواع تزاوج النفس يوم القيامة ؟
س5- كيف تسأل الموءودة وهى من قُتل ؟
س6- " وإذا السماء كشطت " مالذي يكون مكانها ؟
س7- لماذا سميت النار بالجحيم ؟
س8- ما هو وقود النارمع الدليل ؟
س9- مالفرق بين علمنا في الدنيا وعلمنا في الاخرة ولماذا ؟
س10- لماذا خبر الله يكون أشد يقينا مما نشاهده او نسمعه ؟
س11- فلا أقسم بالخنس ماذا تفيد " لا " في الاية " ؟
س12- لماذا أقسم الله بهذه المخلوقات ؟
س13- بماذا وصف الله تعالى جبريل عليه الصلاة والسلام في الايات ؟
س14- ما هى اقسام النعم ؟
س15-ما هي أكبر نعمة من الله للخلق ؟
س16- ماهى الحياة الحقيقية ومالدليل ؟
س17- من الذي يطيع جبريل ؟
س18- " إنه لقول رسول كريم " وقال تعالى " فلا أقسم بما تبصرون وما لا تبصرون إنه لقول رسول كريم " ما معنى رسول في الايتين وأى القسمين أعظم ولماذا ؟
س19- القرآن قول الله تعالى ابتداء وقول جبريل وقول النبي صلى الله عليه وسلم وضحى ؟
س20- " وما صاحبكم بمجنون " لماذا اضاف الله تعالى النبي صلى الله عليه وسلم اليهم ؟
س20- مالفرق بين القرائتين " بضنين " و " بظنين " ؟
س21- لماذا جعل الله للإنسان إرادة فقال " لمن شاء منكم ان يستقيم " ولماذا رد المشيئة إليه سبحانه وتعالى أولا وآخرا ؟
س22- هل للانسان حجة في المعصية إذا فعلها لانه ما شاءها الا بعد ما شاءها الله تعالى ؟
س23- ما هى انواع الانحراف وما هي اشكال الناس في دين الله تعالى ؟
س24- لمن تكون الاستقامة في المعاملة ؟
س25- " ان هو الا ذكر للعالمين " وما تشاءون الا ان يشاء الله رب العالمين "
مالفرق بين العالمين في الايتين ؟

س26- ما معنى " كورت – انكدرت – سيرت – العشار عطلت – الوحوش – كشطت – سعرت – أزلفت – أحضرت – الخنس- الجوار الكنس – عسعس – رسول كريم – ذى وة – ذى العرش – مكين – مطاع – ثم – أمين – صاحبكم – الافق المبين – وما هو بقول شيطان – يستقيم )




* سورة الانفطار *

س1- لماذا قال الله تعالى " ماغرك بربك الكريم " ولم يقل الحكيم ؟
س2- ما المقصود بالانسان هنا " يأيها الانسان " ؟
س3- " ماغرك بربك الكريم " استفهام يحتوى على الجواب وضحى ؟
س4- " كلا بل تكذبون بالدين " ماالمقصود بكلمة الدين هنا ؟
س5- لماذا وصف الله الملائكة بالكرام ؟
س6- " يعلمون ما تفعلون " مالذي تعلمه الملائكة ؟
س7- " لفي نعيم " مالمقصود بالنعيم في الاية ومتى يكون هذا النعيم للابرار ؟
س8- " والأمر يومئذ لله " أليس الامرلله في ذلك اليوم وفي غيره ؟
س9- ما معنى ( انفطرت – انتثرت – فجرت – بعثرت – ما قدمت – ما أخرت – خلقك – فسواك – فعدلك – في اى صورة ما شاء ركبك – ان عليكم لحافظين – الابرار – الفجار – وما هم عنها بغائبين – يو لا تملك نفس لنفس شيئا - )

انتظروا ان شاء الله باقى السور الله المستعااااااااان

أمة الرحمن الرحيم
30 - 07 - 2010, 09:29 PM
بوركتِ غاليتي أم فاطمة
بسم الله نبدأ
* سورة الفاتحة *
1- لماذا سميت الفاتحة بهذا الاسم؟
سميت الفاتحة بهذا الإسم لأنه افتتح بها القرآن الكريم
وقد قيل: إنها أول سورة نزلت كاملة

ام فاطمة ورقية
30 - 07 - 2010, 09:45 PM
2- ما قول العلماء فى سورة الفاتحة ؟

انها تشمل على مجمل معانى القران فى " التوحيد - الاحكام - الجزاء - طرق بنى ادم"

وقالو لذلك سميت ام القران و" أما" : هى المرجع للشئ.

أم مـالك
30 - 07 - 2010, 10:25 PM
3- ما هى مميزات سورة الفاتحة؟
تتميز سورة الفاتحة أولا : هى ركن في الصلاة فلا تصح الصلاة بدونها" لاصلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب"
ثانيا : هي رقية : فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم لمن قرأها على اللديغ " وما يدريك بأنها رقية "

أم مـالك
30 - 07 - 2010, 10:35 PM
4- ما هى البدع التى ابتدعها الناس فى سورة الفاتحة ؟
- ابتدع الناس في وقتنا هذا في سورة الفاتحة بدعا منها انهم يقرؤنها بعد الدعاء فيقول الداعي بعد ختم الدعاء الفاتحة
- وقد تقرأ عند الشروع في اتمام امر ما كالزواج او مشروع او غيره
وقد يقرأها بعضهم في اول خطبته
وهذا ابتداع لان العبادات لا مجال فيها للاجتهاد وهى توقيفية اى كما جاءت في الكتاب والسنة

والله أعلم .........

ام فاطمة ورقية
30 - 07 - 2010, 11:27 PM
5- على ماذا تبنى العبادة؟

تنبنى العبادة على :
1- التوقيف
2- على الاتباع

أم مـالك
31 - 07 - 2010, 01:39 AM
7- ما معنى الله – الرحمن – الرحيم ؟
الله : هو الاسم المفرد العلم الدال على جميع اسمائه وصفاته ولا يسمى به غيره مطلقا
الرحمن : على وزن فعلان والتى تدل على السعة ومعناها ذو الرحمة الواسعة
الرحيم : على وزن فعيل الدال على الفعل ومعناها ذو الرحمة الواصلة
الرحمن هى صفته =========== الرحيم هى فعله
اذا اقترنتا دلت كل منهما على معناها واذا جاءت احداهما فقط دلت على المعنيين معا

والله أعلم ......

أم مـالك
31 - 07 - 2010, 01:45 AM
8- ما قول منكرى الرحمة لله وما ردنا عليهم ؟
الذين أنكروا صفة الرحمة لله سبحانه وتعالى زعموا ان الرحمة هى صفة تصحبها الخضوع والذل والانكسار ولا يصح وصف الله تعالى به
ويرد عليهم من وجهين
أولا : لا يلزم ان تكون هذه الصفات ملازمة لصفة الرحمة لان هناك من ملوك الدنيا من هم رحماء دون ذل او انكسار ولله المثل الاعلى
ثانيا : ان كانت هذه الصفات ملازمة للرحمة فهى تخص رحمة المخلوقين أما رحمة الخالق سبحانه وتعالى تليق بعظمته وجلاله والرحمة كمال والكمال لا يكون الا لله وحده .....
كما اننا نجد رحمة الله تعالى بنا في كل ما حولنا من ازالة جدب وانزال مطر وانبات النبات وكل آية تدل على رحمته سبحانه وتعالى بنا
والله أعلم ........

أم مـالك
31 - 07 - 2010, 01:46 AM
6- لماذا اقول باسم الله عند اى فعل او ابتدا بها؟
أعتقد للتبرك بها
^_^

أم مـالك
31 - 07 - 2010, 01:49 AM
9- هل البسملة ايه من الفاتحة ام لا ؟ مع الدليل؟
الامر فيه خلاف بين العلماء
منهم من يجعلها ءاية من الفاتحة ويقرئها في الصوات الجهرية جهرا
ومنهم من لا يجعلها اية من الفاتحة
والراجح انها ليست بآية والدليل " الحديث القدسي قال الله قسمت الصلاة بيني وبين عبدى نصفين ...........الحديث
ودليل آخر حديث أنس " قال صليت خلف النبي صلى الله عليه وسلم وابي بكر وعمر وعثمان فكانوا يستفتحون ب الحمد لله رب العالمين ولا يذكرون بسم الله الرحمن الرحيم في اول قراءة ولافي اخرها ........


والله اعلم ........

ام فاطمة ورقية
31 - 07 - 2010, 02:00 AM
اقتباس:
6- لماذا اقول باسم الله عند اى فعل او ابتدا بها؟
أعتقد للتبرك بها
^_^


صح اللهم بارك طيب خايفة ليه

أم مـالك
31 - 07 - 2010, 04:03 PM
أعتقد للتبرك بها
^_^


صح اللهم بارك طيب خايفة ليه
لا دي ابتسامة مش خايفة يا زينب
^_^

um yusuf
01 - 08 - 2010, 01:08 AM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
حبيبتي الغالية أم فاطمة و رقية ربي يسعدك يا رب وبارك الله فيك حبيبتي
استسمحكم و أجاوب السؤال 10 :))) اللهم آمين . أشهد الله اني أحبكم في الله اخواتي الغاليات
10- هل يجوز قراءة القران بين العامة بغير المصحف الذى بين ايديهم؟
واعلم أن القراءة التي ليست في المصحف الذي بين أيدي الناس لا تنبغي القراءة بها عند العامة لوجوه ثلاثة:
الوجه الأول: أن العامة إذا رأوا هذا القرآن العظيم الذي قد ملأ قلوبهم تعظيمه، واحترامه إذا رأوه مرة كذا، ومرة كذا تنزل منزلته عندهم؛ لأنهم عوام لا يُفرقون.

الوجه الثاني: أن القارىء يتهم بأنه لا يعرف؛ لأنه قرأ عند العامة بما لا يعرفونه؛ فيبقى هذا القارىء حديث العوام في مجالسهم.
الوجه الثالث: أنه إذا أحسن العامي الظن بهذا القارىء، وأن عنده علماً بما قرأ، فذهب يقلده، فربما يخطىء، ثم يقرأ القرآن لا على قراءة المصحف، ولا على قراءة التالي الذي قرأها، وهذه مفسدة.

ام فاطمة ورقية
01 - 08 - 2010, 02:45 AM
11- عرفى الحمد والمدح وما الفرق بينهما مع الدليل؟

- الحمد : هو وصف المحبوب بالكمال محبة وتعظيما

- المدح : الوصف بالكمال مع عدم وصفة بالمحبة والتعظيم لحاجة فى نفس المادح

الحمد اشمل واصدق من المدح

والله تعالى اعلى اعلم

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 02:59 AM
12- ما معنى الله – رب – العالمين؟









«الله» اسم ربنا عز وجل؛ لا يسمى به غيره؛ ومعناه: المألوه ـ أي المعبود حبّاً، وتعظيماً.
«الرب»: هو من اجتمع فيه ثلاثة أوصاف: الخلق، والملك، والتدبير؛ فهو الخالق، المالك لكل شيء، المدبر لجميع الأمور.
{العالمين}: قال العلماء: كل ما سوى الله فهو من العالَم؛ وصفوا بذلك؛ لأنهم علم على خالقهم سبحانه وتعالى؛ ففي كل شيء من المخلوقات آية تدل على الخالق: على قدرته، وحكمته، ورحمته، وعزته، وغير ذلك من معاني ربوبيته.

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 03:03 AM
- اذكرى فوائد الايه " الحمد لله رب العالمين
1 ـ من فوائد الآية: إثبات الحمد الكامل لله عز وجل، وذلك من «أل» في قوله تعالى: {الحمد}؛ لأنها دالة على الاستغراق.
2 ـ ومنها: أن الله تعالى مستحق مختص بالحمد الكامل من جميع الوجوه؛ ولهذا كان النبي صلى الله عليه وسلّم إذا أصابه ما يسره قال: «الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات»؛ وإذا أصابه خلاف ذلك قال: «الحمد لله على كل حال»
3 ـ ومنها: تقديم وصف الله بالألوهية على وصفه بالربوبية؛ وهذا إما لأن «الله» هو الاسم العلَم الخاص به، والذي تتبعه جميع الأسماء؛ وإما لأن الذين جاءتهم الرسل ينكرون الألوهية فقط.
4 ـ ومنها: عموم ربوبية الله تعالى لجميع العالم؛ لقوله تعالى: {العالمين}.

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 03:05 AM
14- ما فوائد " الرحمن الرحيم" ؟
1 ـ من فوائد الآية: إثبات هذين الاسمين الكريمين {الرحمن الرحيم} لله عز وجل؛ وإثبات ما تضمناه من الرحمة التي هي الوصف، ومن الرحمة التي هي الفعل.
2 ـ ومنها: أن ربوبية الله عز وجل مبنية على الرحمة الواسعة للخلق الواصلة؛ لأنه تعالى لما قال: {رب العالمين} كأن سائلاً يسأل: «ما نوع هذه الربوبية؟ هل هي ربوبية أخذ، وانتقام؟ أو ربوبية رحمة، وإنعام؟» قال تعالى: {الرحمن الرحيم}.

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 03:08 AM
15- ما معنى مالك يوم الدين؟
قوله تعالى: {مالك يوم الدين} صفة لـ{الله}؛ و{يوم الدين} هو يوم القيامة؛ و{الدين} هنا بمعنى الجزاء؛ يعني أنه سبحانه وتعالى مالك لذلك اليوم الذي يجازى فيه الخلائق؛ فلا مالك غيره في ذلك اليوم؛ و«الدين» تارة يراد به الجزاء، كما في هذه الآية؛ وتارة يراد به العمل، كما في قوله تعالى: {لكم دينكم ولي دين} [الكافرون: 6]، ويقال: «كما تدين تُدان» أي كما تعمل تُجازى
وفي قوله تعالى: {مالك} قراءة سبعية: {مَلِك}، و«الملك» أخص من «المالك».
وفي الجمع بين القراءتين فائدة عظيمة؛ وهو أن ملكه جل وعلا ملك حقيقي؛ لأن من الخلق من يكون ملكاً، ولكن ليس بمالك: يسمى ملكاً اسماً وليس له من التدبير شيء؛ ومن الناس من يكون مالكاً، ولا يكون ملكاً: كعامة الناس؛ ولكن الرب عز وجل مالك ملك.

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 03:21 AM
- ماذا لو جمعنا بين القراتين ( مالك – ملك ) ؟ وايهما اشمل
وفي الجمع بين القراءتين فائدة عظيمة؛ وهو أن ملكه جل وعلا ملك حقيقي؛ لأن من الخلق من يكون ملكاً، ولكن ليس بمالك: يسمى ملكاً اسماً وليس له من التدبير شيء؛ ومن الناس من يكون مالكاً، ولا يكون ملكاً: كعامة الناس؛ ولكن الرب عز وجل مالك ملك.
و«الملك» أخص من «المالك»

ام شريف
01 - 08 - 2010, 03:26 AM
16)الفائدة في الجمع بين القراءتين
وفي الجمع بين القراءتين فائدة عظيمة؛ وهو أن ملكه جل وعلا ملك حقيقي؛ لأن من الخلق من يكون ملكاً، ولكن ليس بمالك: يسمى ملكاً اسماً وليس له من التدبير شيء؛ ومن الناس من يكون مالكاً، ولا يكون ملكاً: كعامة الناس؛ ولكن الرب عز وجل مالك ملك

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 03:26 AM
17- ما هى فوائد الايه " مالك يوم الدين " ؟
1 ـ من فوائد الآية: إثبات ملك الله عز وجل، وملكوته يوم الدين؛ لأن في ذلك اليوم تتلاشى جميع الملكيات، والملوك.
فإن قال قائل: أليس مالك يوم الدين، والدنيا؟
فالجواب: بلى؛ لكن ظهور ملكوته، وملكه، وسلطانه إنما يكون في ذلك اليوم؛ لأن الله تعالى ينادي: {لمن الملك اليوم} [غافر: 16] فلا يجيب أحد؛ فيقول تعالى: {لله الواحد القهار} [غافر: 16]؛ في الدنيا يظهر ملوك؛ بل يظهر ملوك يعتقد شعوبهم أنه لا مالك إلا هم؛ فالشيوعيون مثلاً لا يرون أن هناك ربًّا للسموات والأرض؛ يرون أن الحياة: أرحام تدفع، وأرض تبلع؛ وأن ربهم هو رئيسهم.
2 ـ ومن فوائد الآية: إثبات البعث، والجزاء؛ لقوله تعالى: {مالك يوم الدين}.
3 ـ ومنها: حث الإنسان على أن يعمل لذلك اليوم الذي يُدان فيه العاملون

ام شريف
01 - 08 - 2010, 03:32 AM
20- ما هى انواع الاستعانة ومتى تكون جائزة
الاستعانة نوعان=
-استعانة تفويض بمعنى انك تعتمد على الله عز و جل و تتبرا من حولكو قوتك و هذا خاص بالله عز و جل.
-استعانة بمعنى المشاركة فيما تريدان تقوم به فهذه جائزة اذا كان المستعان به حيا قادرا على الاعانة لانه ليس عبادة لهذا قال تعالى " و تعاونوا على البر و التقوى "

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 03:33 AM
18- ما معنى اياك نعبد واياك نستعين ؟
{نعبد}:؛ فمعناه: لا نعبد إلا إياك؛ أي نتذلل لك أكمل ذلّ

وإياك نستعين} أي لا نستعين إلا إياك على العبادة، وغيرها؛ و«الاستعانة» طلب العون؛ والله سبحانه وتعالى يجمع بين العبادة، والاستعانة، أو التوكل في مواطن عدة في القرآن الكريم؛ لأنه لا قيام بالعبادة على الوجه الأكمل إلا بمعونة الله، والتفويض إليه، والتوكل عليه

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 03:36 AM
19- كيف تقوم العبادة على الوجه الاكمل ؟
العبادة» تتضمن فعل كل ما أمر الله به، وترك كل ما نهى الله عنه؛ لأن من لم يكن كذلك فليس بعابد: لو لم يفعل المأمور به لم يكن عابداً حقًّا؛ ولو لم يترك المنهي عنه لم يكن عابداً حقًّا؛ العبد: هو الذي يوافق المعبود في مراده الشرعي؛ فـ«العبادة» تستلزم أن يقوم الإنسان بكل ما أُمر به، وأن يترك كل ما نُهي عنه؛ ولا يمكن أن يكون قيامه هذا بغير معونة الله

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 03:38 AM
21- ما معنى اهدنا الصراط المستقيم ؟
{الصراط} فيه قراءتان: بالسين: {السراط}، وبالصاد الخالصة: {الصراط}؛ والمراد بـ{الصراط} الطريق؛ والمراد بـ«الهداية» هداية الإرشاد، وهداية التوفيق؛ فأنت بقولك: {اهدنا الصراط المستقيم} تسأل الله تعالى علماً نافعاً، وعملاً صالحاً؛ و{المستقيم} أي الذي لا اعوجاج فيه

ام شريف
01 - 08 - 2010, 03:43 AM
[quote][21- ما معنى اهدنا الصراط المستقيم /quote]
الصراط المستقيم فيه قراءتان بالسين (السراط) و بالصاد ( الصراط) و المراد" بالصراط "الطريق و المراد "بالهداية " هداية الارشاد و هداية التوفيق فانت بقولك " اهدنا الصراط المستقيم" تسال الله علما نافعا و عملا صالحا و " المستقيم" اي الذي لا اعوجاج فيه.

ام شريف
01 - 08 - 2010, 03:46 AM
هم النصارى قبل بعثة النبي صلى الله عليه وسلّم، وكل من عمل بغير الحق جاهلاً به.

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 03:47 AM
22- اذكرى انواع الهداية ؟
الهداية تنقسم إلى قسمين: هداية علم وإرشاد وهداية توفيق، وعمل؛
فالأولى تكون من الله عز وجل لعباده يهديهم الى الطريق المستقيم والى عبادته ويتساوى فيها جميع الناس كما في قوله تعالى: {شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدىً للناس} [البقرة: 185]؛
والثانية فيها التوفيق للهدى، واتباع الشريعة، كما في قوله تعالى: {ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين} [البقرة: 2]؛وتيسر لبعض الناس و قد يحرمها بعض الناس، كما قال تعالى: {وأما ثمود فهديناهم فاستحبوا العمى على الهدى} [فصلت: 17] {فهديناهم} أي بيّنا لهم الحق، ودَلَلْناهم عليه؛ ولكنهم لم يوفقوا.

ام شريف
01 - 08 - 2010, 03:49 AM
25- ما سبب خروج النصارى عن الصراط
وأسباب الخروج عن الصراط المستقيم: إما الجهل؛ أو العناد؛ والذين سبب خروجهم العناد هم المغضوب عليهم، وعلى رأسهم اليهود؛ والآخرون الذين سبب خروجهم الجهل كل من لا يعلم الحق، وعلى رأسهم النصارى؛ وهذا بالنسبة لحالهم قبل البعثة ـ أعني النصارى؛ أما بعد البعثة فقد علموا الحق، وخالفوه؛ فصاروا هم، واليهود سواءً ـ كلهم مغضوب عليهم.

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 03:49 AM
يلا بنات ورونا الهمه من تكمل بعدى وفقكم الله ورعاكم

ام شريف
01 - 08 - 2010, 03:57 AM
ما الثلاث اقسام للناس

1- قسم انعم الله عليهم

2- قسم مغضوب عليهم

3- قسم الضالين

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:03 AM
* سورة النبأ *
27- ما معنى عم يتسالون – النبأ ؟
{عم يتساءلون} يعني عم يتساءل هؤلاء

النبأ هو ما جاء به النبي صلى الله عليه وآله وسلم من البينات والهدى، ولاسيما ما جاء به من الأخبار عن اليوم الآخر والبعث والجزاء

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:05 AM
28- اذكرى اقسام الناس باختلافهم فى هذا النبأ ؟
اختلف الناس في هذا النبأ الذي جاء به النبي صلى الله عليه وآله وسلم: فمنهم من آمن به وصدق، ومنهم من كفر به وكذب، ومنهم من شك فيه وتردد فبين الله أن هؤلاء الذين كذبوا سيعلمون ما كذبوا به علم اليقين، وذلك إذا رأوا يوم القيامة يوم يأتي تأويله يقول الذين نسوه من قبل قد جاءت رسل ربنا بالحق،

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:06 AM
29- ما المقصود بالعلم الذى توعدهم الله به فى قوله " كلا سيعلمون ثم كلا سيعلمون" ؟

هو العلم الذي توعدهم الله به هو علم اليقين الذي يشاهدونه على حسب ما أخبروا به.

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:07 AM
30- ما معنى ام نجعل الارض مهاد ؟

اي جعل الله الأرض مهاداً ممهدة للخلق ليست بالصلبة التي لا يستطيعون حرثها، ولا المشي عليها إلا بصعوبة، وليست باللينة الرخوة التي لا ينتفعون بها، ولا يستقرون فيها، ولكنها ممهدة لهم على حسب مصالحهم وعلى حسب ما ينتفعون به

um yusuf
01 - 08 - 2010, 04:08 AM
سورة النبأ *

28-


اذكرى اقسام الناس باختلافهم فى هذا النبأ ؟

وقد اختلف الناس في هذا النبأ الذي جاء به النبي صلى الله عليه وآله وسلم: فمنهم من آمن به وصدق، ومنهم من كفر به وكذب، ومنهم من شك فيه وتردد فبين الله أن هؤلاء الذين كذبوا سيعلمون ما كذبوا به علم اليقين، وذلك إذا رأوا يوم القيامة يوم يأتي تأويله يقول الذين نسوه من قبل قد جاءت رسل ربنا بالحق



27-ما معنى عم يتسالون – النبأ ؟



عم يتساءلون} يعني عم يتساءل هؤلاء، ثم أجاب الله عز وجل عن هذا السؤال

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:08 AM
31 ما معنى الجبال اوتادا

أي جعلها الله تعالى أوتاداً للأرض بمنزلة الوتد للخيمة حيث يثبتها فتثبت به، وهي أيضاً ثابتة
- خلقناكم ازواجا؟
أي أصنافاً ما بين ذكر وأنثى، وصغير وكبير، وأسود وأحمر، وشقي وسعيد إلى غير ذلك مما يختلف الناس فيه

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:12 AM
32- اى نوم يقصد فى قوله وجعلنا نومكم سباتا وهل هناك نوم اخر لابد الاستعداد له؟
أي قاطعاً للتعب، فالنوم يقطع ما سبقه من التعب، ويستجد به الإنسان نشاطاً للمستقبل، ولذلك تجد الرجل إذا تعب ثم نام استراح وتجدد نشاطه، وهذا من النعمة

النوم الاخر : هو النوم الاكبر اى نوم القبر الذى لابد من الاستعداد له

33- ما معنى جعلنا الليل لباسا؟

أي جعل الله هذا الليل على الأرض بمنزلة اللباس كأن الأرض تلبسه ويكون جلباباً لها

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:17 AM
34- ما المقصود جعلنا سراجا وهاجا
بذلك الشمس فهي سراج مضيء، وهي أيضاً ذات حرارة عظيمة.
وما هو الوهاج؟
اي وقَّادة وحرارتها في أيام الصيف حرارة شديدة مع بعدها الساحق عن الأرض


35- بما وصف الله السحاب فى قوله " وانزلنا من المعصرات ماءا ثجاجا ؟
من السحاب، ووصفها الله بأنها معصرات كأنما تعصر هذا المطر عند نزوله عصراً، كما يعصر الثوب، فإن هذا الماء يتخلل هذا السحاب ويخرج منه كما يخرج الماء من الثوب المعصور

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:19 AM
- ما معنى الاتى : ثجاجا
كثير لثج يعني الإنهمار والتدفق وذلك لغزارته وقوته حتى يروي الأرض
– جنة
بساتين
– الفافا ؟
ملتفاً بعضها إلى بعض، من كثرتها وحسنها وبهائها حتى إنها لتستر من فيها لكثرتها، والتفاف بعضها إلى بعض

37- لماذا سمى يوم القيامة بيوم الفصل؟
لأن الله يفصل فيه بين العباد فيما شجر بينهم، وفيما كانوا يختلفون فيه، فيفصل بين أهل الحق وأهل الباطل، وأهل الكفر وأهل الإيمان، وأهل العدوان وأهل الاعتدال، ويفصل فيه أيضاً بين أهل الجنة والنار، فريق في الجنة وفريق في السعير

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:22 AM
38- ما معنى ان يوم الفصل كان ميقاتا؟

يعني ميقاتاً للجزاء موقوتاً لأجل معدود

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:24 AM
40- اذكرى عدد النفخات يوم القيامة ؟
ينفخ فيها نفختين: الأولى: يفزع الناس ثم يصعقون فيموتون، والثانية: يبعثون من قبورهم و تعود إليهم أرواحهم

ومن النافخ؟
اسرافيل



41- ما معنى ان جهنم كانت مرصادا؟
مرصدة ومممدة للطاغين

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:29 AM
42- ما معنى الاتى: للطاغين مابا
الطغاة في حقوق الله وفي حقوق العباد هم أهل النار والعياذ بالله ؛ ولهذا قال : {للطاغين مآبا } . أي مكان أواب، والأوب في الأصل الرجوع

– لابثين فيها احقابا؟
مدداً طويلة

43- ما هو معتقد اهل السنة والجماعة فى الجنة والنار مع الدليل؟
الشيء الأول : وجود الجنة والنار الآن وأدلة ذلك من القرأن والسنة كثيرة منها قوله تعالى : { وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين } [ آل عمران : 133 ]. والإعداد التهيئة وهذا الفعل ( أعدت ) فعل ماضي يدل علي أن الإعداد قد وقع وكذلك قال الله تعالى في النار : { واتقوا النار التي أعدت للكافرين } [ آل عمران : 131]. والإعداد تهيئة الشيء ، والفعل هنا ماض يدل على الوقوع وقد جاءت السنة صريحة في ذلك في أن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم ، رأي الجنة ورأي النار .
الشيء الثاني : أعتقاد أنهما داران أبديتان من دخلهما وهو من أهلهما فإنه يكون فيهما أبداً ، أما الجنة فمن دخلها لا يخرج منها كما قال تعالى : { وما هم منها بمخرجين} [الحجر : 48]. واما النار فإن عصاة المؤمنين يدخلون فيها ما شاء الله أن يبقوا فيها ، ثم يكون مآلهم الجنة كما شهدت بذلك الأخبار الصحيحة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، فقوله تعالى {لا بثين فيها أحقابا} . لا تدل بأي حال من الأحوال على أن هذه الأحقاب مؤمدة يعني إلى أمد ثم تنتهي ، بل المعنى أحقاباً كثيرة لا نهاية لها .

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:36 AM
44- ما هو الغساق؟

هو شراب منتن الرائحة شديد البرودة


45- هل كان جزاء الكافرين موافقا لعملهم وضحى ذلك؟

لانحرافهم في العقيدة وانحرافهم في القول أي لا يؤملون أن يحاسبوا بل ينكرون الحساب، ينكرون البعث يقولون: فلا يرجون حساباً يحاسبون به لأنهم ينكرون ذلك، هذه عقيدة قلوبهم، أما ألسنتهم فيكذبون يقولون هذا كذب، هذا سحر، هذا جنون ولولا أن الله ثبت أقدام الرسل وصبرهم على قومهم ما صبروا على هذا الأمر، ثم إن قومهم المكذبين لهم لم يقتصروا على هذا بل آذوهم بالفعل كما فعلوا مع الرسول عليه الصلاة والسلام من الأذية العظيمة بل آذوهم بحمل السلاح عليهم، فمن كانت هذه حاله فجزاؤه جهنم جزاءً موافقاً مطابقاً لعمله

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:38 AM
- " كل شئ احصيناه كتابا " فما الذى يحصيه الله على الخلق؟

يعمله العباد من أقوال وأفعال، ويشمل كل صغير وكبير


47- من هم المتقون فى قوله " ان للمتقين مفازا ؟

هم الذين اتقوا عقاب الله، وذلك بفعل أوامر الله واجتناب نواهيه

وما المفاز؟

هو مكان الفوز وزمان الفوز أيضاً، فهم فائزون في أمكنتهم، وفائزون في أيامهم.

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:40 AM
48- ما معنى لغوا ؟

أي كلاماً باطلاً لا خير فيه


49- ما معنى لا يملكون منه خطابا؟
يعني أن الناس لا يملكون الخطاب من الله، ولا يستطيع أحد أن يتكلم إلا بإذن الله


50- من هو الروح؟

جبريل

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:49 AM
51- هل مشيئة الانسان غير مرتبطة بمشيئة الله ؟
لا بل مرتبطة بمشيئة الله عز وجل والدليل " وما تشاؤون الا ان يشاء الله "


52- هل للانسان حجة فى عمل المعصية لانه فعلها بارادة الله تعالى ؟
لا حجة لنا لأننا لم نعلم أن الله شاءها إلا بعد أن فعلناها، وفعلنا إياها باختيارنا، ولهذا لا يمكن أن نقول إن الله شاء كذا إلا بعد أن يقع، فإذا وقع فبأي شيء وقع؟ وقع بإرادتنا ومشيئتنا، لهذا لا يتجه أن يكون للعاصي حجة على الله عز وجل وقد أبطل الله هذه الحجة في قوله: {سيقول الذين أشركوا لو شاء الله ما أشركنا ولا آباؤنا ولا حرمنا من شيء كذلك كذّب الذين من قبلهم حتى ذاقوا بأسنا}


53- ما معنى يا ليتنى كنت ترابا ؟
أي ليتني لم أخلق، أو ليتني لم أبعث، أو إذا رأى البهائم التي يقضي الله بينها ثم يقول كوني تراباً فتكون تراباً يتمنى أن يكون مثل البهائم

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:54 AM
* سورة النازعات *
س1- عرفي كلا من النازعات
الملائكة الموكلة بقبض أرواح الكفار تنزعها
- نزعا
غرقا اي نزعا بشدة

- الناشطات
الملائكة الموكلة بقبض أرواح المؤمنين

- السابحات سبحا
الملائكة تسبح بأمر الله، أي تسرع فيه كما يسرع السابح في الماء
- فالسابقات
الملائكة تسبق إلى أمر الله عز وجل

- المدبرات امرا
للملائكة تدبر الأمر، وهو واحد الأمور يعني أمور الله عز وجل لها ملائكة تدبرها، حسب أمره فجبرائيل موكل بالوحي يتلقاه من الله وينزل به على الرسل، وإسرافيل موكل بنفخ الصور الذي يكون عند يوم القيامة ينفخ في الصور فيفزع الناس ويموتون، ثم ينفخ فيه أخرى فيبعثون، وميكائيل موكل بالقطر وبالمطر والنبات، وملك الموت موكل بالأرواح، ومالك موكل بالنار، ورضوان موكل بالجنة، وعن اليمين وعن الشمال قعيد موكل بالأعمال ، وملائكة موكلون بحفظ أعمال بني آدم كلٌّ يدبر ما أمره الله عز وجل به. فهذه الأوصاف كلها أوصاف للملائكة على حسب أعمالهم

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:56 AM
من تاخذ الراية عني بااارك الله في جهدكن وجهادكن يااا عالياات الهمم

استراااااحة محاارب بأمر الله ~~

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 10:34 AM
س2- من اقوى الملائكة ام الجن ؟ وضحي بالدليل
الملائكه اقوى من الجن والدليل فىقوله تعالى من سوره النمل
يا أيها الملأ أيكم يأتيني بعرشها قبل أن يأتوني مسلمين. قال عفريت من الجن أنا آتيك به قبل أن تقوم من مقامك وإني عليه لقوي أمين. قال الذي عنده علمٌ من الكتاب أنا آتيك به قبل أن يرتد إليك طرفك} [النمل
فقيل الذى عندهم علم الكتاب هم الملائكه حملوا عرش ملكة سبأ من اليمن إلى الشام

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 10:44 AM
لماذا أقسم الله بالملائكة في السورة وهل يجوز القسم بهم
وأقسم الله سبحانه وتعالى بالملائكة:
_ لأنهم من خير المخلوقات
ولا يجوز القسم بهم من قبل الانسان والا اصبح شرك بالله يعاقب عليه اما الله سبحانه وتعالى يقسم بما يشاء ولا يقسم الله سبحانه وتعالى بشيء إلا وله شأن عظيم إما في ذاته، وإما لكونه من آيات الله عز وجل.

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 10:46 AM
س4- ما المقصود بيوم ترجف الراجفة تتبعها الرادفة ؟
النفخة الأولى ترجف الناس ويفزعون ثم يموتون عن آخرهم إلا من شاءالله

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 10:51 AM
س5- ما معنى قوله تعالى قلوب يومئذ واجفة ؟
أي: خائفة خوفاً شديداًوهذه قلوب الكفار
سلم يا رب سلم

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 11:00 AM
س6- ينقسم الناس في هذا اليوم إلى قسمين وضحيهما
القسم الاولى
قلوب خائفه خوفا شديدا وهى قلوب الكفار وكذلك ابصارهم خاشعه ذليله لاتكاد تراهم ينظرون ولا يحدقون من شده ذلهم امام الله سبحانه وتعالى
والقسم التانى
قلوب عكس قلوب الكفار هادئه ومطمئنه

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 11:09 AM
س7- ما معنى زجرة واحدة مع الدليل وعلى ما تدل
زجرة من الله عز وجل يزجرون ويصاح بهم فيقومون من قبورهم قيام رجل واحد على ظهر الأرض بعد أن كانوا في بطنها والدليل
قال الله تبارك وتعالى: {إن كانت إلا صيحة واحدة فإذا هم جميع لدينا محضرون} [يس: 53].
وتدل الايه على : 1- أنَّ الله إذا أراد شيئاً إنما يقول له: (كن) مرة واحدة فقط فيكون ولا يتأخر هذا عن قول الله لحظة {كلمح بالبصر}
2-ان الله سبحانه قادرا على كل شىء لا يعجزه شيء
3- أن الله لا يعجزه شيء في السماوات ولا في الأرض كما قال تعالى: {وما كان الله ليعجزه من شيء في السماوات ولا في الأرض إنه كان عليماً قديراً

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 11:15 AM
س9- لمن الخطاب في قوله " هل أتاك حديث موسى " ؟
والخطاب في قوله: {هل أتاك} للنبي صلى الله عليه وآله وسلم أو لكل من يتأتى خطابه ويصح توجيه الخطاب إليه، ويكون على المعنى الأول (هل أتاك يا محمد)، وعلى المعنى الثاني: (هل أتاك أيها الإنسان) {حديث موسى}

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 11:17 AM
س10- لماذا ذُكر الحديث عن موسى عليه السلام كثيرا في القرآن ؟
لأن موسى هو نبي اليهود وهم كثيرون في المدينة وحولها في عهد النبي صلى الله عليه وآله وسلم، فكانت قصص موسى أكثر ما قص علينا من نبأ الأنبياء وأشملها وأوسعها

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 11:22 AM
يلا بنااات ورونا الهمه من تكمل بعدى بارك الله فيكن

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 02:01 PM
أنااااااااااااااااااااااااااااااااا شريييييييييييييي

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 02:04 PM
س11- " إذ ناداه ربه بالواد المقدس طوى " في هذه الاية دليل على اثبات صفة لله تعالى فما هي ؟
صفة الكلام

س12- لماذا بعث الله موسى الى فرعون ؟

لطغياان فرعون

مقتديةرسول الله
01 - 08 - 2010, 02:06 PM
- الحمد : هو وصف المحبوب بالكمال محبة وتعظيما

- المدح : الوصف بالكمال مع عدم وصفة بالمحبة والتعظيم لحاجة فى نفس المادح

الحمد اشمل واصدق من المدح


والله تعالى اعلى اعلم

بارك الله فيكم زينب وفي وقتك أخية
المحمود يكون مستحقا للحمد
والممدوح يمكن ان يكون مستحقا أو غير مستحق
والله تعالى أعلى واعلم

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 02:07 PM
س 13- ما هى معانى الزكاة ؟

أصل الزكاة النمو والزيادة، وتطلق بمعنى الإسلام والتوحيد


س14- مالفرق بين الخوف والخشية مع الدليل ؟

الفرق بينهما أن الخشية تكون عن علم بعظم المخشي منه قال الله تعالى: {إنما يخشى الله من عباده العلماء} وأما الخوف فهو خوف مجرد ذعر يحصل للإنسان ولو بلا علم، ولهذا قد يخاف الإنسان من شيء يتوهمه لا حقيقة له

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 02:09 PM
س15- ماهى معجزات الرسل ولماذا القآن اعظمها ؟
معجزة سيدنا موسى انه كان يدخل يده في جيبه فتخرج بيضاء من غير سوء أي من غير عيب، أي: بيضاء بياضاً ليس بياض البرص ولكنه بياض جعله الله آية، إنما بعثه الله بالعصا واليد؛ لأنه كان في زمن موسى السحر منتشراً شائعاً فأرسله الله عز وجل بشيء يغلب السحرة الذين تصدوا لموسى عليه الصلاة والسلام. قال أهل العلم: وفي عهد عيسى صلى الله عليه وآله وسلم انتشر الطب انتشاراً عظيماً، فجاء عيسى بأمر يعجز الأطباء، وهو أنه كان لا يمسح ذا عاهة إلا برىء، إذا جيء إليه بشخص فيه عاهة أي عاهة تكون مسحه بيده ثم برىء بإذن الله {يبرىء الأكمه والأبرص} مع أن البرص لا دواء له لكن هو يبرىء الأبرص بإذن الله عز وجل، ويبرىء الأكمه الذي خلق بلا عيون، وأشد من هذا وأعظم أنه يحيي الموتى بإذن الله، يؤتى إليه بالميت فيتكلم معه ثم تعود إليه الحياة، وأشد من ذلك وأبلغ أنه يخرج الموتى بإذن الله من قبورهم، يقف على القبر وينادي صاحب القبر فيخرج من القبر حيًّا، وهذا شيء لا يمكن لأي طب أن يبلغه، ولهذا كانت آية عيسى في هذا الوقت مناسبة تماماً لما كان عليه الناس. قال أهل العلم:
أمارسول الله محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم فقد أتى إلى العرب وهم يتفاخرون في الفصاحة، ويرون أن الفصاحة أعظم منقبة للإنسان فجاء محمد صلى الله عليه وآله وسلم، بهذا القرآن العظيم الذي أعجز أمراء الفصاحة، وعجزوا عن أن يأتوا بمثله، قال الله تعالى: {قل لئن اجتمعت الإنس والجن على أن يأتوا بمثل هذا القرآن لا يأتون بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيراً}اي ولو عاون بعضهم بعضا لن ياتو بمثله

تم التعديل جزاك الله خيرا ام مالك لازمني نظااارة بجد طول اليوم مبحلقة في الجهااز لحد ما حولييت

س 16 - ما معنى قوله فكذب وعصى ؟

كذب الخبر، وعصى الأمر

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 02:17 PM
س17- ثم أدبر يسعى ما معناها ؟

تولى مدبراً يسعى حثيثاً.


س18 - خاتمة فرعون كانت بما افتخر به في الدنيا وضحي؟
اي ان فرعون كان يفتخر بالملك العظيم والجبروت الذي طغى به فأهلكه الله مع هذا الملك العظيم وهذا الجبروت وهذا الطغيان فصار أهون على الله تعالى من كل هين

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 02:19 PM
س19 - ماوجه الشبه بين حال موسى وحال النبي صلوات ربي وسلامه عليهما وما وجه الاختلاف ؟

هي ان موسى عليه الصلاة والسلام خرج من مصر خائفاً على نفسه يترقب كما خرج الرسول عليه الصلاة والسلام من مكة يترقب، وصارت العاقبة للرسول عليه الصلاة والسلام ولموسى عليه الصلاة والسلام، لكن العاقبة للرسول صلى الله عليه وسلّم بفعله وأصحابه، عذب الله أعداءهم بأيديهم، وعاقبة موسى بفعل الله عز وجل، فهي عبر يعتبر بها الإنسان يصلح بها نفسه وقلبه حتى يتبين الأمر


س20- " ءأنتم أشد خلقا أم السماء ... " ما فائدة الاستفهام هنا ؟

هذا الاستفهام لتقرير إمكان البعث

مقتديةرسول الله
01 - 08 - 2010, 02:40 PM
س21- ايهما خلق اولا السماء ام الارض مع الدليل وما المقصود بقوله والارض بعد ذلك دحاها ؟


س- ما معنى اغطش ليلها واخرج ضحاها ؟




س21- ايهما خلق اولا السماء ام الارض مع الدليل وما المقصود بقوله والارض بعد ذلك دحاها ؟

السماء خلقت أولا لقول الله والارض بعد ذلك دحاها

في قوله عز وجل "ءأنتم أشد خلقا أم السماء بناها رفع سمكها فسواها وأغطش ليلها وأخرج ضحاها والأرض بعد ذلك دحاها"
دحاها :أي بسطها ووسعها


س- ما معنى اغطش ليلها واخرج ضحاها ؟
أغطش ليلها :جعله مظلما
أخرج ضحاها : بينه بالشمس التي تخرج كل يوم من مطلعها وتغيب من مغربها

والله تعالى أعلى وأعلم

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 03:01 PM
س 22- ما معنى الطامة ولماذا سميت بهذا الاسم ولماذا وصفها الله تعالى بالكبرى ؟

وذلك قيام الساعة، وسماها طامة لأنها داهية عظيمة تطم كل شيء سبقها

{الكبرى} يعني أكبر من كل طامة.


س23- ما هى صفات اهل النار في سورة النازعات مع الشرح ؟

{فأما من طغى}

فمن جاوز حده ولم يعبد الله فهذا هو الطاغي لأنه تجاوز الحد، فأنت مخلوق لا لتأكل وتتنعم وتتمتع كما تتمتع الأنعام، بل أنت مخلوق لعبادة الله فاعبد الله عز وجل، فإن لم تفعل فقد طغيت فهذا هو الطغيان ألا يقوم الإنسان بعبادة الله.

{وآثر الحياة الدنيا}

أي قدمها على طاعة الله عز وجل مثاله:إذا أذن الفجر آثر النوم على الصلاة، وإذا قيل له أذكر الله آثر اللغو على ذكر الله وهكذا.

مقتديةرسول الله
01 - 08 - 2010, 03:01 PM
س24- ما هو حد الانسان وان تجاوزه فماذا يطلق عليه ؟
الحد : الطغيان
فمن جاوز حده ولم يعبد الله فهذا هو الطاغي

س25- ما هى أنواع النفس الثلاثة بالادلة ؟
مطمئنة: يا أيتها النفس المطمئنة. ارجعي إلى ربك راضية مرضية. فادخلي في عبادي. وادخلي جنتي

وأمارة :وما أبرىء نفسي إن النفس لأمَّارة بالسوء إلا ما رحم ربي

ولوامة :لا أقسم بيوم القيامة. ولا أقسم بالنفس اللوامة

والله تعالي اعلي واعلم

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 03:14 PM
س26- كيف يدرك الانسان الجنة قبل موته او النار ؟

الجنة يدركها الإنسان قبل أن يموت، إذا حضر الأجل ودعت الملائكة النفس للخروج قالت: أخرجي أيتها النفس المطمئنة إلى رضوان الله ، وتبشر النفس بالجنة، قال الله تعالى: {الذين تتوفاهم الملائكة طيبين يقولون سلام عليكم}


وإن الكافر إذا بشر ـ والعياذ بالله ـ بما يسوؤه عند الموت كره لقاء الله وهربت نفسه و تفرقت في جسده حتى ينتزعوها منه كما ينتزع السفود من الشعر المبلول، والشعر المبلول إذا جر عليه السفود وهو معروف عند الغزالين يكاد يمزقه من شدة سحبه عليه هكذا روح الكافر والعياذ بالله ـ تتفرق في جسده لأنها تبشر بالعذاب فتخاف وهذا معنى انه يدرك النار قبل ان يمون





س 27- ينقسم الناس في سؤالهم عن الساعة الى قسمين وضحيهما وهل السؤال عنها جائز مع الدليل؟

منهم من يسأل {يسألونك عن الساعة إيَّان مرسها} يعني يسألك الناس - (مرساها) أي متى وقوعاها سؤال الناس عن الساعة ينقسم إلى قسمين: سؤال استبعاد وإنكار وهذا كفر كما سأل المشركون النبي صلى الله عليه وسلّم عن الساعة واستعجلوها، وقد قال الله عن هؤلاء: {يستعجل بها الذين لا يؤمنون بها والذين آمنوا مشفقون منها ويعلمون أنها الحق}. وسؤال عن الساعة يسأل متى الساعة ليستعد لها وهذا لا بأس به،

مقتديةرسول الله
01 - 08 - 2010, 03:17 PM
س 28- ما واجبنا تجاه الساعة ؟
الاستعداد لها بالعمل الصالح وحب الله ورسوله
وقد قال رجل للنبي عليه الصلاة والسلام : يا رسول الله متى الساعة ؟ قال له : «ماذا أعددت لها؟ قال: حب الله ورسوله. قال: «المرء مع من أحب

س 29 - يبين القرآن أن الإنسان عند قيام الساعة كأنه لم يلبث سوى نصف يوم وضحى ؟
أولا نصف اليوم إما العشية من الزوال إلى غروب الشمس، أوالضحى من طلوع الشمس إلى زوالها،
ولأن الميت يشبه النائم

فلو سألنا الآن كم مضى من النوم علينا؟ نشعركأنه لحظة.
أو كم مضي علينا من السنوات نشعر كأنه يوم واحد
والإنسان الآن بين ثلاثة أشياء:
1-يوم مضى فهذا قد فاته، هلك عنك الذي مضى،
2-ويوم مستقبل لا يدري أيدركه أو لا يدركه،
3-ووقت حاضر هو المسؤول عنه،

والله تعالي أعلى وأعلم

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 03:22 PM
س30 - ما معنى اخرج منها ماءها ومرعاها ؟

معناه ان الأرض مخلوقة من قبل السماء لكن دحوها وإخراج الماء والمرعى منها كان بعد خلق السماوات


س31- ما معنى والجبال ارساها ؟

أي جعلها راسية في الأرض فلا تنسفها الرياح مهما قويت ، وهي أيضاً تمسك الأرض لئلا تضطرب بالخلق

مقتديةرسول الله
01 - 08 - 2010, 03:30 PM
س32- ما معنى برِّزت: أُظهرت
المأوى:المرجع والمقر
فنادى : صاح فيهم بصوت مرتفع ليجمعهم
- رفع سمكها: رفع السماء عن الأرض بغير عمد
- فسواها : جعلها مستوية تامة كاملة

- متاعا لكم ولأنعامكم :أي جعل الله تعالى النبات والحب والفاكهة متاعاً لنا نتمتع به فيما نأكل ونشرب، والعشب والكلأ متاعا لمواشينا واغنامنا تأكل منه
- مقام ربه: القيام بين يدي ربه
- مرساها: متى وقوعها
– وأهديك : أدلك

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 03:40 PM
س 34- كيف يستعد الانسان للساعة ؟
بالعمل الصالح و المراقبة، وكثرة الاستغفار، ومحاسبة النفس حتى نكون على أهبة الاستعداد خشية أن يفجأُنا الموت


س 33- " انما انت منذر من يخشاها " من الذي يستفاد من هذا الانذار وينتقع به ؟

المؤمنون

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 03:44 PM
س 34- " يوم يتذكر الانسان ما سعى " كيف يتذكر الانسان ما عمله في هذا اليوم ؟

أي ما يعمله في الدنيا يتذكره مكتوباً بكتاب ، عنده يقرأه هو بنفسه قال الله تعالى: {ونخرج له يوم القيامة كتاباً يلقاه منشوراً. اقرأ كتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيباً} فإذا قرأه تذكر ما سعى أي ما عمل، أما اليوم فإننا قد نسينا ما عملنا، عملنا أعمالاً كثيرة منها الصالح، ومنها اللغو، ومنها السيىء، لكن كل هذا ننساه، وفي يوم القيامة يعرض علينا هذا في كتاب ويقال اقرأ كتابك أنت بنفسك {كفى بنفسك اليوم عليك حسيباً} فحينئذ يتذكر ما سعى {ويقول الكافر يا ليتني كنت تراباً}


س 35- " فقل هل لك إلى ان تزكى " ما نوع الاستفهام ولماذ ؟

الاستفهام هنا للتشويق، تشويق فرعون أن يتزكى مما هو عليه من الشر والفساد

مقتديةرسول الله
01 - 08 - 2010, 03:52 PM
س 36- طغى فرعون في حقين وطغى في شيئين ما هما ؟
طغي في حق الله وحق نفسه لأنه كان يقول لقومه إنه ربهم الأعلى، وأنه لا إله غيره
فادعى ما ليس له، وأنكر حق غيره وهو الله عز وجل

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:04 PM
بسم الله توكلنا على الله نبدأ سورة " عبس "

يلاا كنوووووووور


* سورة عبـس *


س1- لماذا خاطب الله تعالى نبيه بضمير الغائب

فجعل الحكم للغائب كراهية أن يخاطب النبي صلى الله عليه وآله وسلم بهذه الكلمات الغليظة الشديدة، ولأجل ألا يقع بمثل ذلك من يقع من هذه الأمة




س2- لماذا عبس النبي صلى الله عليه وسلم في وجه بن أم مكتوم ؟

الأمر الأول: الرجاء في إسلام هؤلاء العظماء.

والأمر الثاني: ألا يزدروا النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم في كونه يلتفت إلى هذا الرجل الأعمى الذي هو محتقر عندهم، ولا شك أن هذا اجتهاد من رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم وليس احتقاراً لابن أم مكتوم؛ لأننا نعلم أن النبي صلى الله عليه وسلّم لا يهمه إلا أن تنتشر دعوة الحق بين عباد الله، وأن الناس عنده سواء بل من كان أشد إقبالاً على الإسلام فهو أحب إليه. هذا ما نعتقده في رسول الله صلى الله عليه وسلم

مقتديةرسول الله
01 - 08 - 2010, 04:13 PM
س3- لماذا عاتب الله نبيه فيه ؟
تأديب من الله عز وجل للخلق
ألا يكون همهم هًّما شخصيًّا بل يكون همهم هًّما معنويًّا
ألا يفضلوا في الدعوة إلى الله شريفاً لشرفه، ولا عظيماً لعظمته، ولا قريباً لقربه،
بل يكون الناس عندهم سواء في الدعوة إلى الله الفقير والغني، الكبير والصغير، القريب والبعيد،

هذا حد علمى والله تعالى أعلى وأعلم

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:21 PM
س5- هل كان تولي النبي صلى الله عليه وسلم عن بن ام مكتوم احتقارا له ؟

لا شك أن هذا اجتهاد من رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم وليس احتقاراً لابن أم مكتوم؛ لأننا نعلم أن النبي صلى الله عليه وسلّم لا يهمه إلا أن تنتشر دعوة الحق بين عباد الله، وأن الناس عنده سواء بل من كان أشد إقبالاً على الإسلام فهو أحب إليه. هذا ما نعتقده في رسول الله صلى الله عليه وسلم

مقتديةرسول الله
01 - 08 - 2010, 04:29 PM
س7- قدم الله تعالى في السورة التزكية قبل التذكرة لماذا ؟
لأن التطهير من الذنوب والأخلاق التي لا تليق
أرجى من الانتفاع بالموعظة

أم مـالك
01 - 08 - 2010, 04:34 PM
س21- ايهما خلق اولا السماء ام الارض مع الدليل وما المقصود بقوله والارض بعد ذلك دحاها ؟

السماء خلقت أولا لقول الله والارض بعد ذلك دحاها

في قوله عز وجل "ءأنتم أشد خلقا أم السماء بناها رفع سمكها فسواها وأغطش ليلها وأخرج ضحاها والأرض بعد ذلك دحاها"
دحاها :أي بسطها ووسعها


بوركت أخيتي
الأرض خلقت أولا ودليل ذلك قوله تبارك وتعالى " قل أئنكم لتكفرون بالذي خلق الارض في يومين وتجعلون له أندادا ذلك رب العالمين * وجعل فيها رواسي من فوقها وبارك فيها وقدر فيها أقواتها في أربعة أيام سواء للسائلين * ثم استوى إلى السماء وهى دخان فقال لها وللأرض اتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين * فقضاهن سبع سموات في يومين "
فدل ذلك على أن الارض خلقها الله تعالى قبل السماء لكن بعد ان خلق السماء دحاها وأخرج منها ما ينفع الانسان من ماء ومرعى
والله تعالى أعلم ........

أم مـالك
01 - 08 - 2010, 04:36 PM
س15- ماهى معجزات الرسل ولماذا القآن اعظمها ؟


لان
رسول الله محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم أتى إلى العرب وهم يتفاخرون في الفصاحة، ويرون أن الفصاحة أعظم منقبة للإنسان فجاء محمد صلى الله عليه وآله وسلم، بهذا القرآن العظيم الذي أعجز أمراء الفصاحة، وعجزوا عن أن يأتوا بمثله، قال الله تعالى: {قل لئن اجتمعت الإنس والجن على أن يأتوا بمثل هذا القرآن لا يأتون بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيراً}اي ولو عاون بعضهم بعضا لن ياتو بمثله





مــاهي معجزات الرسل يا ........

أم مـالك
01 - 08 - 2010, 04:40 PM
س24- ما هو حد الانسان وان تجاوزه فماذا يطلق عليه ؟

الحد : الطغيان
فمن جاوز حده ولم يعبد الله فهذا هو الطاغي



حد الإنسان هو العبادة في قوله تعالى " وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون "
فإذا جاوز هذا الحد ولم يعبد الله صار طاغيا
والله أعلى وأعلم ......

أم التوأم
01 - 08 - 2010, 04:40 PM
ايه الجمال ده يا خواتي

اللهم بارك

بترفعو اراس

امعثمان عزتي في نقابي مقتدية رسول الله خلولنا سؤال نجاوب عليه


لي عووووووووووووووووووووووووووووووووودة

ان شاء الله

أم مـالك
01 - 08 - 2010, 04:45 PM
س 27- ينقسم الناس في سؤالهم عن الساعة الى قسمين وضحيهما وهل السؤال عنها جائز مع الدليل؟


منهم من يسأل
{يسألونك عن الساعة إيَّان مرسها} يعني يسألك الناس - (مرساها) أي متى وقوعاها سؤال الناس عن الساعة ينقسم إلى قسمين: سؤال استبعاد وإنكار وهذا كفر كما سأل المشركون النبي صلى الله عليه وسلّم عن الساعة واستعجلوها، وقد قال الله عن هؤلاء: {يستعجل بها الذين لا يؤمنون بها والذين آمنوا مشفقون منها ويعلمون أنها الحق}. وسؤال عن الساعة يسأل متى الساعة ليستعد لها وهذا لا بأس به،


السؤال عن الساعة جائز ان كان من باب الخوف والاستعداد لها
والدليل: حديث الاعرابي الذي سأل النبي صلى الله عليه وسلم قال " متى الساعة ياررسول الله ؟ فقال وماذا أعددت لها ؟ قال حب الله ورسوله فقال صلى الله عليه وسلم المرء مع من أحب
والله أعلم ......

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:46 PM
س8- ما معنى الايتين " وما يدريك لعله يزكى " وما عليك ألا يزكى "


" وما يدريك لعله يزكى "
أي لعل ابن أم مكتوم يتطهر من الذنوب والأخلاق التي لا تليق بأمثاله، فإذا كان هذا هو المرجو منه فإنه أحق أن يلتفت إليه

" وما عليك ألا يزكى "

يعني ليس عليك شيء إذا لم يتزكى هذا المستغني؛ لأنه ليس عليك إلا البلاغ


س9- كيف اخطأ بن ام مكتوم مع النبي صلى الله عليه وسلم ؟
سارجع للجواب عنه

أم التوأم
01 - 08 - 2010, 04:48 PM
س25- ما هى انواع النفس الثلاثة بالادلة ؟

نفس مطمئنة
الدليل يا ايتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية -- الفجر--
نفس امارة بالسوء
الدليل وما ابرئ نفسي ان النفس لامارة بالسوء الا ما رحم ربي ان ربي غفور رحيم -- يوسف--

نفس لوامة
الدليل ولا اقسم بالنفس اللوامة -- القيامة--

أم عثمان
01 - 08 - 2010, 04:49 PM
كنوووووووووووور الحقي نااس بتصحح ورااناا


ام مااااااااااااااااااالك شرفتي فيييييييينك يا بنتي يلاا انا حرجع اصحح وراكي


ام التوأأأأأأأم رحتي فيين تعااااااااااااااالي

مفيش زوغااااااان من هنا

أم التوأم
01 - 08 - 2010, 04:50 PM
س8- ما معنى الايتين " وما يدريك لعله يزكى " وما عليك ألا يزكى "


" وما يدريك لعله يزكى "
أي لعل ابن أم مكتوم يتطهر من الذنوب والأخلاق التي لا تليق بأمثاله، فإذا كان هذا هو المرجو منه فإنه أحق أن يلتفت إليه

" وما عليك ألا يزكى "

يعني ليس عليك شيء إذا لم يتزكى هذا المستغني؛ لأنه ليس عليك إلا البلاغ


س9- كيف اخطأ بن ام مكتوم مع النبي صلى الله عليه وسلم ؟
سارجع للجواب عنه


المرة الجاية قولي ان شاء الله

س9- كيف اخطأ بن ام مكتوم مع النبي صلى الله عليه وسلم ؟

اخطا ابن ام مكتوم رضي الله عنه لانه لم يختر الزمان المناسب لسؤال النبي صلى الله عليهوسلم
حيث ان النبي صلى الله عليه وسلم كان في امر مهم يشغله

أم مـالك
01 - 08 - 2010, 04:50 PM
س 28- ما واجبنا تجاه الساعة ؟

الاستعداد لها بالعمل الصالح وحب الله ورسوله
وقد قال رجل للنبي عليه الصلاة والسلام : يا رسول الله متى الساعة ؟ قال له : «ماذا أعددت لها؟ قال: حب الله ورسوله. قال: «المرء مع من أحب

س 29 - يبين القرآن أن الإنسان عند قيام الساعة كأنه لم يلبث سوى نصف يوم وضحى ؟
أولا نصف اليوم إما العشية من الزوال إلى غروب الشمس، أوالضحى من طلوع الشمس إلى زوالها،

ولأن الميت يشبه النائم


فلو سألنا الآن كم مضى من النوم علينا؟ نشعركأنه لحظة.
أو كم مضي علينا من السنوات نشعر كأنه يوم واحد
والإنسان الآن بين ثلاثة أشياء:
1-يوم مضى فهذا قد فاته، هلك عنك الذي مضى،
2-ويوم مستقبل لا يدري أيدركه أو لا يدركه،
3-ووقت حاضر هو المسؤول عنه،


والله تعالي أعلى وأعلم



بوركت مقتدية رسول الله زادك الله همة ورفعة
فقط اضافة بسيطة بارك الله فيك
في واجبنا تجاه الساعة قد نذكر أولا الايمان بها ثم اضافة ما كتبتيه بارك الله فيكِ
وفي السؤال التالى
إذا استدللنا بالاية صار المعنى أوضح " كأنهم يوم يرونها لم يلبثوا إلا عشية أو ضحاها " ثم الشرح الذي ذكرتِ
بورك فيك أخيتي ^_^

أم التوأم
01 - 08 - 2010, 04:51 PM
كنوووووووووووور الحقي نااس بتصحح ورااناا


ام مااااااااااااااااااالك شرفتي فيييييييينك يا بنتي يلاا انا حرجع اصحح وراكي


ام التوأأأأأأأم رحتي فيين تعااااااااااااااالي

مفيش زوغااااااان من هنا


مزوغتش يا حبيبتي رحت اجيب الاسئلة

أم التوأم
01 - 08 - 2010, 04:54 PM
س30 - ما معنى اخرج منها ماءها ومرعاها ؟

اي اخرج من الارض مياها مفجرة من العيون لتسقى بها الارض وتنبت نباتا هومرعى للانعام ورزقا للعباد

ساخرج الان لي عودة ان شاء الله المساء

ســمــا
01 - 08 - 2010, 05:16 PM
ربنا يخليكوا لينا يا رب ايوة كده جاوبوا وانا اذاكر :)

أمة الرحمن الرحيم
01 - 08 - 2010, 05:35 PM
س31- ما معنى والجبال ارساها ؟
أى جعلها راسية فى الأرض فلا تنسفها الرياح مهما قويت
وهى أيضا تمسك الأرض لئلا تضطرب بالخلق

أم مـالك
01 - 08 - 2010, 05:37 PM
س3- لماذا عاتب الله نبيه فيه ؟

تأديب من الله عز وجل للخلق
ألا يكون همهم هًّما شخصيًّا بل يكون همهم هًّما معنويًّا
ألا يفضلوا في الدعوة إلى الله شريفاً لشرفه، ولا عظيماً لعظمته، ولا قريباً لقربه،
بل يكون الناس عندهم سواء في الدعوة إلى الله الفقير والغني، الكبير والصغير، القريب والبعيد،


هذا حد علمى والله تعالى أعلى وأعلم

2- حتى لا يقع علماء الامة في مثل هذا الامر

أم مـالك
01 - 08 - 2010, 05:40 PM
س7- قدم الله تعالى في السورة التزكية قبل التذكرة لماذا ؟

لأن التطهير من الذنوب والأخلاق التي لا تليق
أرجى من الانتفاع بالموعظة

واضافة للتخلية قيل التحلية وذلك بتطهير القلوب من الذنوب قيل إدخال الايمان فيها
والله اعلم .....

محبة فاطمة
01 - 08 - 2010, 07:23 PM
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخواتى هل هذه الاسئلة التى أعطتنا المعلمة اياها فى اخر مرة ؟؟؟؟؟

أم البنين المصرية
01 - 08 - 2010, 07:34 PM
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخواتى هل هذه الاسئلة التى أعطتنا المعلمة اياها فى اخر مرة ؟؟؟؟؟

وعليكم السلام لا حبيبتى الاسئله الى اعطتها لنا المعلمه الاداره لغتها
دى اسئله الاخت ام فاطمه بارك الله فيها وضعتها لنا كما فعلت بالتوحيد

ام شريف
01 - 08 - 2010, 08:05 PM
س8- ما معنى الايتين " وما يدريك لعله يزكى " وما عليك ألا يزكى {وما يدريك} أي: أي شيء يريبك أن يتزكى هذا الرجل ويقوي إيمانه. {لعله} أي لعل ابن أم مكتوم {يزكى} أي يتطهر من الذنوب والأخلاق التي لا تليق بأمثاله، فإذا كان هذا هو المرجو منه فإنه أحق أن يلتفت إليه.

ام شريف
01 - 08 - 2010, 08:12 PM
س9- كيف اخطأ بن ام مكتوم مع النبي صلى الله عليه وسلم ؟
اخطا بن ام مكتوم مع النبي صلى الله عليه و سلم حين طلب من النبي ان يقرءه القران و يعلمه مما يعلم و النبي عليه الصلاة و السلام كان مشغول بامر اهم و هو نشر التوحيدو هي اهم من ان يقرا ابن ام مكتوم القران في ذلك الوقت .هذا و الله اعلم

ام شريف
01 - 08 - 2010, 08:17 PM
س10- هل خيار الانسان في الايمان او الكفر خيارا شرعيا وضحى فالله جعل للإنسان الخيار قدراً بين أن يؤمن ويكفر، أما شرعاً فإنه لا يرضى لعباده الكفر، وليس الإنسان مخير شرعاً بين الكفر والإيمان بل هو مأمور بالإيمان ومفروض عليه الإيمان، لكن من حيث القدر هو مخير وليس كما يزعم بعض الناس مسير مجبر على عمله، بل هذا قول مبتدع ابتدعه الجبرية من الجهمية وغيرهم . فالإنسان في الحقيقة مخير ، ولذلك إذا وقع الأمر بغير أختياره كالمكره والنائم والنسي ونحوهم لم يترتب عليه حكمه فيما بينه وبين الله تعالى .

أم مـالك
01 - 08 - 2010, 08:40 PM
فضلا يا أخوات عدم تكرار الاجابات رجاااااااااااااااء
بوركتن
^_^

ام شريف
01 - 08 - 2010, 08:41 PM
س11- ما معنى سفرة ؟
السفرة الملائكة= وسموا سفرة لأنهم كتبة مأخوذة من السَّفَر أو من السَّفْرِ وهو الكتاب كقوله تعالى: {كمثل الحمار يحمل أسفاراً} [الجمعة: 5]. وقيل: السفرة الوسطاء بين الله وبين خلقه، من السفير وهو الواسطة بين الناس، ومنه حديث أبي رافع رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم تزوج ميمونة رضي الله عنها قبل أن يحرم قال: «وكنت السفير بينهما» أي الواسطة. والصحيح أنهم ، وسموا سفرة لهذا وهذا لأنهم سفراء بين الله وبين الخلق، فجبريل عليه الصلاة والسلام واسطة بين الله وبين الخلق في النزول بالوحي ، والكتبة الذين يكتبون ما يعمل الإنسان أيضاً يكتبونه ويبلغونه إلى الله عز وجل، والله تعالى عالم به حين كتابته وقبل كتابته .

.

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:36 AM
* ســورة التكوير *
س1- ماذا يفعل الله بالشمس يوم القيامة ولماذا وما دليلك ؟

التكويرهو جمع الشيء بعضه إلى بعض ولفّه كما تكوّر العمامة على الرأس، والشمس في يوم القيامة يكورها الله عز وجل فيلفها جميعاً ويطوي بعضها على بعض فيذهب نورها ويلقيها عز وجل في النار إغاظة للذين يعبدونها من دون الله، قال الله تبارك وتعالى : {إنكم وما تعبدون من دون الله حصب جهنم} . ويستثني من ذلك من عُبد من دون الله من أولياء الله فإنه لا يلقى في النار كما قال الله تعالى بعد هذه الآية {إن الذين سبقت لهم منا الحسنى أولئك عنها مبعدون. لا يسمعون حسيسها وهم في ما اشتهت أنفسهم خالدون} [الأنبياء: 101، 102].

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:43 AM
س2- لماذا اقسم الله تعالى بالعشار ؟
العشار جمع عشراء، وهي الناقة الحامل التي تم لحملها عشرة أشهر و قد اقسم الله تعالى بها لانها من أنفس الأموال عند العرب، وتجد صاحبها يرقبها ويلاحظها، ويعتني بها ويأوي إليها ويحف بها في الدنيا، لكن في الآخرة تعطل ولا يلتفت إليها؛ لأن الإنسان في شأن عظيم مزعج ينسيه كل شيء .

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:47 AM
س3- لماذا جمعت البحار في قوله واذا البحار سجرت ؟
جمعت لعظمتها وكثرتها، هذه البحار العظيمة إذا كان يوم القيامة فإنها تُسجر، أي توقد ناراً، تشتعل ناراً عظيمة وحينئذ تيبس الأرض ولا يبق فيها ماء؛ لأن بحارها المياه العظيمة تسجّر حتى تكون ناراً .

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:52 AM
س4- ماهى أنواع تزاوج النفس يوم القيامة ؟
تزوّج النفوس يعني يُضم كل صنف إلى صنفه؛ لأن الزوج يراد به الصنف كما قال الله تعالى: {وكنتم أزواجاً ثلاثة} [الواقعة: 7]. أي أصنافاً ثلاثة وقال تعالى: {احشروا الذين ظلموا وأزواجهم} [الصافات: 22]. أي أصنافهم وأشكالهم فيوم القيامة يضم كل شكل إلى مثله، أهل الخير إلى أهل الخير، وأهل الشر إلى أهل الشر، وهذه الأمة يضم بعضها إلى بعض {وترى كل أمة جاثية} لوحدها {كل أمة تدعى إلى كتابها اليوم تجزون ما كنتم تعملون} [الجاثية 28]. إذاً {وإذا النفوس زوجت} يعني شكّلت وضُم بعضها إلى بعض كل صنف إلى صنفه، كل أمة إلى أمتها

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:56 AM
س5- كيف تسأل الموءودة وهى من قُتل ؟إنها تُسأل بأي ذنب قتلت توبيخاً لظالمها وقاتلها ودافنها لأنها تُسأل أمامه فيقال: بأي ذنب قُتِلْتِ أو قُتِلَتْ؟

omm nassima
02 - 08 - 2010, 04:02 AM
س6- " وإذا السماء كشطت " مالذي يكون مكانها ؟السماء تكشط يوم القيامة ويبقى الأمر فضاء إلا أن الله تعالى يقول: {ويحمل عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانية} [الحاقة: 17].و يكون بدل السماء العرش .

omm nassima
02 - 08 - 2010, 04:10 AM
س7- لماذا سميت النار بالجحيم ؟سميت بذلك لبعد قعرها وظلمة مرءاها. س8- ما هو وقود النارمع الدليل ؟وقودها الذي توقد به الناس يعني الكفار عوض الحطب . والحجارة حجارة من نارٍ عظيمة شديدة الاشتعال شديدة الحرارة، و الدليل قوله تعالى : {يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم ناراً وقودها الناس والحجارة}

omm nassima
02 - 08 - 2010, 04:15 AM
س9- مالفرق بين علمنا في الدنيا وعلمنا في الاخرة ولماذا ؟
في الدنيا نعلم ما نعمل من خير وشر لكن سرعان ما ننسى. نسينا الشيء الكثير لا من الطاعات ولا من المعاصي، ولكن هذا لن يذهب سدى كما نسيناه؟ بل والله هو باق، فإذا كان يوم القيامة أحضرته أنت بإقرارك على نفسك بأنك عملته، ولهذا قال تعالى: {علمت نفس ما أحضرت}

omm nassima
02 - 08 - 2010, 04:28 AM
س12- لماذا أقسم الله بهذه المخلوقات ؟أقسم الله تعالى بهذه المخلوقات لعظمها وكونها من آياته الكبرى . س11- فلا أقسم بالخنس ماذا تفيد " لا " في الاية " ؟لا تفيد الاثبات وليس النفي كما يظن البعض بل هي مثبتة للقسم .

omm nassima
02 - 08 - 2010, 04:32 AM
س13- بماذا وصف الله تعالى جبريل عليه الصلاة والسلام في الايات ؟وصفه الله بالكرم لحسن منظره كما قال تعالى في آية أخرى: {ذو مرة فاستوى} [النجم: 6]. {ذو مرة} قال العلماء: المرة: الخلق الحسن والهيئة الجميلة، فكان جبريل عليه الصلاة والسلام موصوفاً بهذا الوصف: {كريم}
{ذي قوة عند ذي العرش مكين} {ذي قوة} وصفه الله تعالى بالقوة العظيمة

omm nassima
02 - 08 - 2010, 04:38 AM
س14- ما هى اقسام النعم ؟ النعم قسمان: نِعَم يستوي فيها البهائم والإنسان، وهي متعة البدن الأكل والشرب، والنكاح والسكن، ونِعمٌ أخرى يختص بها الإنسان، وهي الشرائع التي أنزلها الله على الرسل لتستقيم حياة الخلق، لأنه لا يمكن أن تستقيم حياة الخلق التي تكون بها سعادة الدنيا والآخرة إلا بالشرائع

omm nassima
02 - 08 - 2010, 04:41 AM
س15-ما هي أكبر نعمة من الله للخلق ؟أكبر نعمة أنزلها الله على الخلق هي نعمة الدين الذي به قوام حياة الإنسان في الدنيا والآخرة،س16- ماهى الحياة الحقيقية ومالدليل ؟والحياة الحقيقية هي حياة الآخرة، والدليل قوله تعالى في سورة الفجر: {يقول يا ليتني قدمت لحياتي} [الفجر: 24]. س17- من الذي يطيع جبريل ؟
تطيعه الملائكة .

محبه السلف الصالح
02 - 08 - 2010, 09:19 AM
السلام عليكن اخواتي معذره لم ادخل بالأمس الله المستعان لكن الحمد لله ربنا يستر وإن شاء الله الحق بكن اليوم ولهذا قلت اجيب علي قدر المستطاع علي الأسئله ووجدتكن الله يبارك ويثبتكن علي الإيمان وصلتوا لسوره التكوير فأكملت باقي السوره لعل الله ينفع بنا وبكم اااااااااامين معذره انا واخده كوبي وبيست فلو يوجد خطأ فمني ومن الشيطان وإن أصبت فمن الله .
18/إنه لقول رسول كريم " وقال تعالى " فلا أقسم بما تبصرون وما لا تبصرون إنه لقول رسول كريم " ما معنى رسول في الايتين وأى القسمين أعظم ولماذا ؟

أقسم الله عز وجل على أن هذا القرآن قول هذا الرسول الكريم الملكي جبريل عليه الصلاة والسلام، وفي آية أخرى بين الله سبحانه وتعالى وأقسم أن هذا القرآن قول رسول كريم بشري في قوله تعالى: {فلا أقسم بما تبصرون وما لا تبصرون. إنه لقول رسول كريم. وما هو بقول شاعر} [الحاقة: 38 ـ 41]. فالرسول هنا في سورة التكوير رسول ملكي أي من الملائكة وهو جبريل عليه الصلاة والسلام، والرسول هناك رسول بشري وهو محمد عليه الصلاة والسلام، والدليل على هذا واضح. هنا قال: {إنه لقول رسول كريم ذي قوة عند ذي العرش مكين} وهذا الوصف لجبريل، لأنه هو الذي عند الله، أما محمد عليه الصلاة والسلام فهو في الأرض

الثاني أعظم، ليس فيه شيء أعمّ منه {بما تبصرون وما لا تبصرون} كل الأشياء إما نبصرها أو لا نبصرها. إذن أقسم الله بكل شيء. وهنا أقسم بالايات العلوية {فلا أقسم بالخنس الجوار الكنس. والليل إذا عسعس. والصبح إذا تنفس} هذه آيات علوية أفقية تناسب الرسول الذي أُقسم على أنه قوله وهو جبريل؛ لأن جبريل عند الله.

19/القرآن قول الله تعالى ابتداء وقول جبريل وقول النبي صلى الله عليه وسلم وضحى ؟
قول جبريل بالنيابة وقول محمد بالنيابة، والقائل الأول هو الله عز وجل، فالقرآن قول الله حقيقة، وقول جبريل باعتبار أنه بلغه لمحمد، وقول محمد باعتبار أنه بلغه إلى الأمة

س20- " وما صاحبكم بمجنون " لماذا اضاف الله تعالى النبي صلى الله عليه وسلم اليهم ؟

فأضافه إليهم ليكون أشد لوماً وتوبيخاً لهم حين ردوا دعوته كأنه قال: ما صاحبكم الذي تعرفونه وأنتم وإياه دائماً، بقي فيهم أربعين سنة في مكة قبل النبوة يعرفونه، ويعرفون صدقه وأمانته، حتى كانوا يطلقون عليه اسم الأمين

س21- مالفرق بين القرائتين " بضنين " و " بظنين " ؟

{بضنين} بالضاد أي ببخيل، فهو عليه الصلاة والسلام ليس بمتهم في الوحي ولا باخل به، بل هو أشد الناس بذلاً لما أوحي إليه، يعلم الناس في كل مناسبة، وهو أبعد الناس عن التهمة لكمال صدقه عليه الصلاة والسلام، وفي قراءة {بظنين} بالظاء المشالة، أي: بمتهم، من الظن وهو التهمة.
س22- لماذا جعل الله للإنسان إرادة فقال " لمن شاء منكم ان يستقيم " ولماذا رد المشيئة إليه سبحانه وتعالى أولا وآخرا ؟

» فخص بعد التعميم وأما من لا يشاء الاستقامة فإنه لا يتذكر بهذا القرآن ولا ينتفع به كما قال تعالى: {إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد} [ق: 37]. فالإنسان الذي لا يريد الاستقامة لا يمكن أن ينتفع بهذا القرآن
س23- هل للانسان حجة في المعصية إذا فعلها لانه ما شاءها الا بعد ما شاءها الله تعالى ؟
ةهنا نقول أن
الإنسان لا شك فاعل باختياره، وكل إنسان يعرف أنه إذا أراد أن يذهب إلى مكة فهو باختياره، وإذا أراد أن يذهب إلى المدينة فهو باختياره، وإذا أراد أن يذهب إلى بيت المقدس فهو باختياره كذلك أيضاً من أراد أن يقوم بطاعة الله فهو باختياره لا حجة لنا لأننا لم نعلم أن الله شاءها إلا بعد أن فعلناها، وفعلنا إياها باختيارنا، ولهذا لا يمكن أن نقول إن الله شاء كذا إلا بعد أن يقع، فإذا وقع فبأي شيء وقع؟ وقع بإرادتنا ومشيئتنا، لهذا لا يتجه أن يكون للعاصي حجة على الله عز وجل وقد أبطل الله هذه الحجة في قوله: {سيقول الذين أشركوا لو شاء الله ما أشركنا ولا آباؤنا ولا حرمنا من شيء كذلك كذّب الذين من قبلهم حتى ذاقوا بأسنا}. [الأنعام: 148]. فلولا أنه لا حجة لهم ما ذاقوا بأس الله، ولسَلِموا من بأس الله، ولكنه لا حجة لهم فلهذا ذاقوا بأس الله، وكلنا نعلم أن الإنسان لو ذُكر له أن بلداً آمناً مطمئناً، يأتيه رزقه رغداً من كل مكان، فيه من المتاجر والمكاسب ما لا يوجد في البلاد الأخرى، وأن بلداً آخر بلدٌ خائف غير مستقر، مضطرب في الاقتصاد، مضطرب في الخوف والأمن، فإلى أيهما يذهب؟ بالتأكيد سيذهب إلى الأول ولا شك، ولا يرى أن أحداً أجبره أن يذهب إلى الأول، يرى أنه ذهب إلى الأول بمحض إرادته، وهكذا الآن طريق الخير وطريق الشر، فالله بيّـن لنا: هذه طريق جهنم وهذه طريق الجنة، وبيّن لنا ما في الجنة من النعيم، وما في النار من العذاب. فأيهما نسلك؟ بالقياس الواضح الجلي أننا سنسلك طريق الجنة لا شك، كما أننا في المثال الذي قبل نسلك طريق البلد الآمن الذي يأتيه رزقه رغداً من كل مكان. ولو أننا سلكنا طريق النار فإنه سيكون علينا العتب والتوبيخ واللوم، ويُنادى علينا بالسفه، كما لو سلكنا في المثال الأول طريق البلد المخوف المتزعزع الذي ليس فيه استقرار، فإن كل أحد يلومنا ويوبخنا، إذاً ففي قوله: {لمن شاء أن يستقيم} تقرير لكون الإنسان يفعل الشيء بمشيئته واختياره، ولكن بعد أن يفعل الشيء ويشاء الشيء نعلم أن الله قد شاءه من قبل ولو شاء الله ما فعله، وكثيراً ما يعزم الإنسان على شيء ويتجه بعد العزيمة إلى هذا الشيء وفي لحظة يجد نفسه منصرفاً عنه، أو يجد نفسه مصروفاً عنه؛ لأن الله لم يشأه، كثيراً ما نريد أن نذهب مثلاً إلى المسجد لنستمع إلى محاضرة، وإذا بنا ننصرف بسبب أو بغير سبب، أحياناً بسبب بحيث نتذكر أن لنا شغلاً فنرجع، وأحياناً نرجع بدون سبب لا ندري إلا وقد صرف الله تعالى همتنا عن ذلك فرجعنا. ولهذا قيل لأعرابي بم عرفت ربك؟ قال: بنقض العزائم وصرف الهمم. (بنقض العزائم) يعني الإنسان يعزم على الشيء عزماً مؤكداً وإذا به ينتقض!! من نقض عزيمته، لا يشعر، أن هناك مرجحاً أوجب أن يعدل عن العزيمة الأولى بل بمحض إرادة الله (صرف الهمم) يهم الإنسان بالشيء ويتجه إليه تماماً وإذا به يجد نفسه منصرفاً عنه سواء كان الصارف مانعاً حسيًّا أو كان الصارف مجرد اختيار.. اختار الإنسان أن ينصرف، كل هذا من الله عز وجل(55) (http://www.quraan-sunna.com/vb/#_ftn1). فالحاصل أن الله يقول: {لمن شاء منكم أن يستقيم} والاستقامة هي الاعتدال، ولا عدل أقوم من عدل الله عز وجل في شريعته،
.
ومن أراد أن يعصي الله فهو باختياره، فللإنسان مشيئة ولكن نعلم علم اليقين أنه ما شاء شيئاً إلا وقد شاءه الله من قبل، ولهذا قال:
{وما تشاؤون إلا أن يشاء الله} ما نشاء شيئاً إلا بعد أن يكون الله قد شاءه، فإذا شئنا الشيء علمنا أن الله قد شاءه، ولولا أن الله شاءه ما شئناه.

24/ما هى انواع الانحراف وما هي اشكال الناس في دين الله تعالى ؟
انحراف إلى جانب الإفراط والغلو، وانحراف إلى جانب التفريط والتقصير، ولهذا كان الناس في دين الله عز وجل ثلاثة أشكال: طرفان ووسط، طرف غالٍ مبالغ متنطع متعنت، وطرف آخر مفرّط مقصّر مهمل. الثالث: وسط بين الإفراط والتفريط، مستقيم على دين الله هذا هو الذي يُحمَد. أما الأول الغالي، والثاني الجافي فكلاهما هالك.. هالك بحسب ما عنده من الغلو، أو من التقصير، وقد نهى النبي عليه الصلاة والسلام عن الغلو والإفراط والتعنت والتنطع حتى إنه قال: «هلك المتنطعون، هلك المتنطعون، هلك المتنطعون»، لأن التنطع فيه إشقاق على النفس وفيه خروج عن دين الله عز وجل، كما أنه ذمّ المفرطين المهملين وقال في وصف المنافقين: {وإذا قاموا إلى الصلاة قاموا كسالى} [النساء: 142]. فدين الله وسط بين الغالي فيه والجافي عنه، لا يميل يميناً ولا شمالاً، يكون سيره سير استقامة على دين الله عز وجل.
س25- لمن تكون الاستقامة في المعاملة ؟
والاستقامة كما تكون في معاملة الخالق عز وجل وهي العبادة تكون أيضاً في معاملة المخلوق، فكن مع الناس بين طرفين، بين طرفي الشدة والغلظة والعبوس، وطرف التراخي والتهاون وبذل النفس وانحطاط الرتبة، كن حازماً من وجه، ولينا من وجه، ولهذا قال الفقهاء ـ رحمهم الله ـ في القاضي: «ينبغي أن يكون ليناً من غير ضعف، قويًّا من غير عنف». فلا يكون لينه يشطح به إلى الضعف، ولا قوته إلى العنف، يكون بين ذلك، ليناً من غير ضعف، قويًّا من غير عنف حتى تستقيم الأمور، ، فبعض الناس مثلاً يعامل الناس دائماً بالعبوس والشدة وإشعار نفسه بأنه فوق الناس وأن الناس تحته، وهذا خطأ، ومن الناس من يحط قدر نفسه ويتواضع إلى حد التهاون وعدم المبالاة بحيث يبقى بين الناس ولا حرمة له، وهذا أيضاً خطأ، فالواجب أن يكون الإنسان بين هذا وبين هذا كما هو هدي النبي صلى الله عليه وآله وسلم، فإنه عليه الصلاة والسلام يشتدّ في موضع الشدة، ويلين في موضع اللين. فيجمع الإنسان هنا بين الحزم والعزم، واللين والعطف والرحمة
س26- " ان هو الا ذكر للعالمين " وما تشاءون الا ان يشاء الله رب العالمين "فما الفرق بين العالمين في الأيتين؟

فالعالمين الأولى {ذكر للعالمين} من أُرسل إليهم الرسول، أما هنا {رب العالمين} فالمراد بالعالمين كل من سوى الله، فكل من سوى الله فهو عالم؛ لأنه ما ثمّ إلا رب ومربوب، فإذا قيل رب العالمين تعيّـن أن يكون المراد بالعالمين كل من سوى الله، كما قال الإمام شيخ الإسلام محمد بن عبدالوهاب ـ رحمه الله ـ: «وكل ما سوى الله فهو عالم، وأنا واحد من ذلك العالم». (http://www.quraan-sunna.com/vb/#_ftn1)
س27- ما معنى " كورت – انكدرت – سيرت – العشار عطلت – الوحوش – كشطت – سعرت – أزلفت – أحضرت – الخنس- الجوار الكنس – عسعس – رسول كريم – ذى وة – ذى العرش – مكين – مطاع – ثم – أمين – صاحبكم – الافق المبين – وما هو بقول شيطان – يستقيم )
كورت – والتكوير: جمع الشيء بعضه إلى بعض ولفّه كما تكوّر العمامة على الرأس
انكدرت – انكدرت يعني تساقطت كما تفسره الآية الثانية
سيرت – تكون هباءً يوم القيامة وتسيّر كما قال الله تعالى: {وسيّرت الجبال فكانت سراباً} [النبأ: 20].
العشار عطلت – العشار جمع عشراء، وهي الناقة الحامل التي تم لحملها عشرة أشهر وهي من أنفس الأموال عند العرب، وتجد صاحبها يرقبها ويلاحظها، ويعتني بها ويأوي إليها ويحف بها في الدنيا، لكن في الآخرة تعطل ولا يلتفت إليها؛ لأن الإنسان في شأن عظيم مزعج ينسيه كل شيء كما قال الله تبارك وتعالى: {يوم يفر المرء من أخيه. وأمه وأبيه. وصاحبته وبنيه لكل امرىء منهم يومئذ شأن يغنيه} [عبس: 34 ـ 37].

الوحوش – الوحوش جمع وحش، والمراد بها جميع الدواب، لقول الله تعالى: {وما من دابة في الأرض ولا طائر يطير بجناحيه إلا أُمم أمثالكم ما فرطنا في الكتاب من شيء ثم إلى ربهم يحشرون} [الأنعام: 38].
كشطت – يعني تُزال عن مكانها كما يكشط الجلد عند سلخ البعير عن اللحم يكشطها الله عز وجل ثم يطويها جل وعلا بيمينه كما قال تعالى: {والسموات مطويات بيمينه} [الزمر: 67].
سعرت – تُسعر أي توقد. ووقودها الذي توقد به قال الله عنه: {يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم ناراً وقودها الناس والحجارة} [التحريم: 6].
أزلفت – يعني قُرِّبت وزُيِّنت للمؤمنين
أحضرت – أي ما قدمته من خير وشر {يوم تجد كل نفس ما عملت من خير محضراً وما عملت من سوء} [آل عمران: 30]. يعني يكون محضراً أيضاً {تود لو أن بينها وبينه أمداً بعيداً ويحذركم الله نفسه} [آل عمران: 30]. فتعلم في ذلك اليوم كل نفس ما أحضرت من خير أو شر، في الدنيا نعلم ما نعمل من خير وشر لكن سرعان ما ننسى. نسينا الشيء الكثير لا من الطاعات ولا من المعاصي، ولكن هذا لن يذهب سدى كما نسيناه؟ بل والله هو باق، فإذا كان يوم القيامة أحضرته أنت بإقرارك على نفسك بأنك عملته.
الخنس- } والخنس جمع خانسة، وهي النجوم التي تخنس، أي ترجع فبينما تراها في أعلى الأفق إذا بها راجعة إلى آخر الأفق، وذلك والله أعلم لارتفاعها وبُعدها فيكون ما تحتها من النجوم أسرع منها في الجري بحسب رؤية العين.

الجوار الكنس – هي التي تكنس أي تدخل في مغيبها.
عسعس – يعني أقبل، وقيل: معناه أدبر، وذلك أن الكلمة {عسعس} في اللغة العربية تصلح لهذا وهذا. لكن الذي يظهر أن معناها «أقبل» ليوافق أو ليطابق ما بعده من القسم. وهو قوله: والصبح إذا تنفس.

رسول كريم – هو جبريل عليه الصلاة والسلام، فإنه رسول الله إلى الرسل بالوحي الذي ينزله عليهم.
ذى مرة – قال العلماء: المرة: الخلق الحسن والهيئة الجميلة، فكان جبريل عليه الصلاة والسلام موصوفاً بهذا الوصف: {كريم}

ذى العرش – أي عند صاحب العرش وهو الله جل وعلا، والعرش فوق كل شيء، وفوق العرش رب العالمين عز وجل. قال الله تعالى: {رفيع الدرجات ذو العرش يلقي الروح من أمره على من يشاء من عباده} [غافر: 15]. فذو العرش هو الله.
مكين – } أي ذو مكانة، أي أن جبريل عند الله ذو مكانة وشرف، ولهذا خصه الله بأكبر النعم التي أنعم بها على عباده، وهو الوحي
مطاع –أي هناك تطيعه الملائكة لأنه ينزل بالأمر من الله فيأمر الملائكة فتطيع، فله إمرة وله طاعة على الملائكة. ثم الرسل عليهم الصلاة والسلام الذين ينزل جبريل عليهم بالوحي لهم إمرة وطاعة على المكلفين {وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول واحذروا فإن توليتم فاعلموا أنما على رسولنا البلاغ المبين}. [المائدة: 92].

ثم – أمين على ما كُلف به
– صاحبكم – أي محمد رسول الله صلى الله عليه وسلّم وتأمل أنه قال: {وما صاحبكم} فأضافه إليهم ليكون أشد لوماً وتوبيخاً لهم حين ردوا دعوته كأنه قال: ما صاحبكم الذي تعرفونه وأنتم وإياه دائماً، بقي فيهم أربعين سنة في مكة قبل النبوة يعرفونه، ويعرفون صدقه وأمانته، حتى كانوا يطلقون عليه اسم الأمين.
الافق المبين الأفق: السماء والمبين أي البين الظاهر العالي.
– وما هو بقول شيطان:أي أحد من الشياطين، وهم الكهنة الذين توحي إليهم الشياطين الوحي ويكذبون معه ويخبرون الناس فيظنونهم صادقين.

– يستقيم : والاستقامة هي الاعتدال، ولا عدل أقوم من عدل الله عز وجل في شريعته

أم جوري
02 - 08 - 2010, 02:34 PM
لماذا القرءان اعظم المعجزات؟
وسبب عظم هذه المعجزة " القران " لما فيه من بلاغة واخبار الامم السابقة واخبار ما هو آت وما اكتشف الان وما لم يكتشف بعد كما انه المعجزة الخالدة إلى يوم القيامة
والله أعلى وأعلم

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:23 PM
* سورة الانفطار *
س1- لماذا قال الله تعالى " ماغرك بربك الكريم " ولم يقل الحكيم ؟س3- " ماغرك بربك الكريم " استفهام يحتوى على الجواب وضحى ؟
{ما غرك بربك الكريم} يعني أي شيء غرك بالله حيث تكذبه في البعث، تعصيه في الأمر والنهي، بل ربما يوجد من ينكر الله عز وجل فما الذي غرك؟! قال بعض العلماء: إن قوله تعالى: {ما غرك بربك الكريم} إشارة إلى الجواب، وهو أن الذي غر الإنسان كرم الله عز وجل وإمهاله وحلمه، لكنه لا يجوز أن يغتر الإنسان بذلك فإن الله يملي للظالم حتى إذا أخذه لم يفلته، إذاً ما غرك بربك الكريم؟ الجواب: كرمه وحلمه هذا هو الذي غر الإنسان وصار يتمادى في المعصية في التكذيب، يتمادى في المخالفة .

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:25 PM
س2- ما المقصود بالانسان هنا " يأيها الانسان " ؟
{يا أيها الإنسان} المراد بالإنسان هنا قيل: هو الكافر، وقيل: الإنسان من حيث هو إنسان؛ لأن الإنسان من حيث هو إنسان ظلوم جهول، ظلوم كفار {إن الإنسان لظلوم كفار} [إبراهيم: 34]. فيقول الله عز وجل: {يا أيها الإنسان} ويخاطب الإنسان من حيث هو إنسان بقطع النظر عن ديانته .

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:33 PM
س4- " كلا بل تكذبون بالدين " ماالمقصود بكلمة الدين هنا ؟تكذبون بالدين أي بالجزاء، وتقولون إن هي إلا حياتنا الدنيا نموت ونحيا وما نحن بمبعوثين، فتكذبون بالدين أي بالجزاء، وربما نقول: وتكذبون أيضاً بالدين نفسه، فلا تقرّون بالدين الذي جاءت به الرسل والآية شاملة لهذا وهذا؛ لأن القاعدة في علم التفسير وعلم شرح الحديث: «أنه إذا كان النص يحتمل معنيين لا ينافي أحدهما الآخر فإنه يُحمل عليهما».

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:43 PM
س5- لماذا وصف الله الملائكة بالكرام ؟
كراما يعني ليسوا لئاماً، بل عندهم من الكرم ما ينافي أن يظلموا أحداً، فيكتبوا عليه ما لم يعمل، أو يهدروا ما عمل؛ لأنهم موصوفون بالكرم .س6- " يعلمون ما تفعلون " مالذي تعلمه الملائكة ؟ {يعلمون ما تفعلون} إما بالمشاهدة إن كان فعلاً، وإما بالسماع إن كان قولاً، قال الله تعالى: ""ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد "" بل إن عمل القلب يطلعهم الله عليه فيكتبونه كما قال النبي عليه الصلاة والسلام: «من هم بالحسنة فلم يعملها كتبت حسنة، ومن همّ بالسيئة ولم يعملها كتبت حسنة كاملة» ، لأنه تركها لله عز وجل والأول يثاب على مجرد الهم بالحسنة.

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:47 PM
س7- " لفي نعيم " مالمقصود بالنعيم في الاية ومتى يكون هذا النعيم للابرار ؟إن الأبرار لفي نعيم} هذا بيان للنهاية والجزاء {إن الأبرار} جمع بر وهم كثيروا فعل الخير، المتباعدون عن الشر {لفي نعيم} أي نعيم في القلب، ونعيم في البدن ولهذا لا تجد أحداً أطيب قلباً، ولا أنعم بالاً من الأبرار أهل البر، حتى قال بعض السلف: «لو يعلم الملوك، وأبناء الملوك ما نحن فيه لجالدونا عليه بالسيوف»، وهذا النعيم الحاصل يكون في الدنيا وفي الآخرة، أما في الآخرة فالجنة، وأما في الدنيا فنعيم القلب وطمأنينته ورضاه بقضاء الله وقدره، فإن هذا هو النعيم الحقيقي، ليس النعيم في الدنيا أن تترف بدنيًّا، النعيم نعيم القلب .

omm nassima
02 - 08 - 2010, 03:52 PM
س8- " والأمر يومئذ لله " أليس الامرلله في ذلك اليوم وفي غيره ؟
بلى الأمر لله تعالى في يوم الدين وفيما قبله، لكن ظهور أمره في ذلك اليوم أكثر بكثير من ظهور أمره في الدنيا؛ لأن في الدنيا يخالف الإنسان أوامر الله عز وجل ويطيع أمر سيده، فلا يكون الأمر لله بالنسبة لهذا، لكن في الآخرة ليس فيه إلا أمر لله عز وجل. وهذا كقوله تعالى: {لمن الملك اليوم لله الواحد القهار} [غافر: 16]. والملك لله في الدنيا وفي الآخرة، لكن في ذلك اليوم يظهر ملكوت الله عز وجل وأمره، ويتبين أنه ليس هناك آمر في ذلك اليوم إلا الله عز وجل.

omm nassima
02 - 08 - 2010, 04:18 PM
س9- ما معنى ( انفطرت – انتثرت – فجرت – بعثرت – ما قدمت – ما أخرت – خلقك – فسواك – فعدلك – في اى صورة ما شاء ركبك – ان عليكم لحافظين – الابرار – الفجار – وما هم عنها بغائبين – يو لا تملك نفس لنفس شيئا - ) انفطرت = انشقت _ انتثرت = تفرقت _ فجرت = تتساقط _ بعثرت = اخرج ما فيها _ ما قدمت ما أخرت – خلقك = اوجدك من العدم _ فسواك = جعلك مستوي الخلقة _ فعدلك = معتدل القامة _ في اى صورة ما شاء ركبك =يعني الله ركبك في أي صورة شاء، من الناس من هو جميل، ومنهم من هو قبيح، ومنهم المتوسط، ومنهم الأبيض، ومنهم الأحمر، ومنهم الأسود، ومنهم ما بين ذلك، أي صورة يركبك الله عز وجل على حسب مشيئته، ولكنه عز وجل شاء للإنسان أن تكون صورته أحسن الصور _ ان عليكم لحافظين = اي ان كل انسان عليه حافظ يحفظه ويكتب جميع اعماله _ الابرار = كثيروا فعل الخير _ الفجار = هم الكفار _ وما هم عنها بغائبين = أي لن يغيبوا عنها فيخرجوا منها كما قال الله تبارك وتعالى: {وما هم بخارجين منها} [المائدة: 37]. _يو لا تملك نفس لنفس شيئا = اي انه في يوم القيامة لا أحد يملك لأحد شيئاً لا بجلب خير ولا بدفع ضرر إلا بإذن الله عز وجل.والله اعلى أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

omm nassima
02 - 08 - 2010, 04:28 PM
الاسئلة التي لم يتم الاجابة عنها بعد * سورة عبـس *س12- وضحى ما تدل عليه الايات ؟
س13- لماذا كان كفر الانسان عظيما ؟
س14- " ما " أكفره مانوع ( ما) هنا؟
س15- " ثم السبيل يسره " مالذي يسره الله للإنسان ؟
س16- بماذا كرم الله الانسان بعد موته ؟
س17- " كلا لما يقضي ما أمره " في الاية رد على من كذب البعث وضحى ؟
س18- لماذا يفر المرء يوم القيامة ممن يحب ؟
س19- ينقسم الناس يوم القيامة الى قسمين وضحى كما جاء في سورة عبس ؟
س20 – هل يجوز وصف الانسان بالاعمى او الاعرج او غيره من الصفات ؟
س21 – " ثم إذا شاء أنشره " هل الاستفهام هنا يدل على ان الله قد لايشاء ان يبعث الانسان ؟
س22 – ما معنى ( عبس – تولى – ما يدريك – يزكى – يذكر – استغنى – تصدى- يسعى – يخشى – تلهى – صحف – مكرمة – كرام – بررة – قتل – أكفره – فقدره – السبيل – أماته – فأقبره – أنشره _ لما يقض ما أمره - صببنا الماء – شققنا الارض- قضبا – غليا – وأباً – الصاخة – مسفرة – ضاحكة – مستبشرة – غبرة – قترة - )

أم مـالك
02 - 08 - 2010, 04:29 PM
س22- لماذا جعل الله للإنسان إرادة فقال " لمن شاء منكم ان يستقيم " ولماذا رد المشيئة إليه سبحانه وتعالى أولا وآخرا ؟



» فخص بعد التعميم وأما من لا يشاء الاستقامة فإنه لا يتذكر بهذا القرآن ولا ينتفع به كما قال تعالى: {إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد} [ق: 37]. فالإنسان الذي لا يريد الاستقامة لا يمكن أن ينتفع بهذا القرآن

جعل الله للانسان ارادة لانه لو لم يكن كذلك فلا فائدة من اقامة الحجة عليه بعد ارسال الرسل اليه ولما كان هناك فائدة من ارسال هؤلاء الرسل
ورد الله تعالى المشيئة اليه اولا واخيرا للدلالة على عظمته سبحانه وتعالى وانه المتصرف في هذا الكون وحتى لا يعتمد الانسان على نفسه وانما يلجأ الى الله تعالى في طلب الهداية منه

um yusuf
02 - 08 - 2010, 06:24 PM
س12- وضحى ما تدل عليه الايات ؟
أخوت فضلا هل هذا السؤال عام ام يختص بآية معينة؟؟؟؟
س13- لماذا كان كفر الانسان عظيما ؟
كان كفر الإنسان عظيماً لأن الله أعطاه عقلاً، وأرسل إليه الرسل، وأنزل عليه الكتب وأمده بكل ما يحتاج إلى التصديق، ومع ذلك كفر فيكون كفره عظيماً.
س14- " ما " أكفره مانوع ( ما) هنا؟
والفرق بين القولين أنه على القول الأول تكون {ما} استفهامية أي: ما الذي أكفره؟ وعلى القول الثاني تكون تعجبية يعني عجباً له كيف كفر مع أن كل شيء متوفر لديه في بيان الحق والهدى والكفر والإيمان !! والكفر هنا يشمل كل أنواع الكفر، ومنه إنكار البعث فإن كثيراً من الكفار كذبوا بالبعث، وقالوا: لا يمكن أن يُبعث الناس بعد أن كانت عظامهم رميماً كما قال تعالى: {وضرب لنا مثلاً ونسي خلقه قال من يحيي العظام وهي رميم} [يس: 78]

والله تعالي أعلم

um yusuf
02 - 08 - 2010, 06:29 PM
س15- " ثم السبيل يسره " مالذي يسره الله للإنسان ؟
السبيل هنا بمعنى الطريق يعني يسر له الطريق ليخرج من بطن أمه إلى عالم المشاهدة، ويسر له أيضاً بعد ذلك ما ذكره تعالى في قوله: {وهديناه النجدين} [البلد: 10]. يسر له ثديي أمه يتغذى بهما، ويسر له بعد ذلك ما فتح له من خزائن الرزق، ويسر له فوق هذا كله وما هو أهم وهو طريق الهدى والفلاح وذلك بما أرسل إليه من الرسالات، وأنزل عليه من الكتب، ثم بعد هذا
س16- بماذا كرم الله الانسان بعد موته ؟
من نعمة الله سبحانه وتعالى أن شرع لعباده هذا الدفن، ولهذا قال ابن عباس رضي الله عنهما في قوله تعالى: {فأقبره} قال: أكرمه بدفنه. {ثم إذا شاء أنشره} أي إذا شاء الله عز وجل

س17- " كلا لما يقضي ما أمره " في الاية رد على من كذب البعث وضحى ؟
} {لما} هنا بمعنى (لم) لكنها تفارقها في بعض الأشياء، والمعنى أن الله تعالى لم يقضِ ما أمره، أي ما أمر به كوناً وقدراً، أي أن الأمر لم يتم لنشر أو لانشار هذا الميت بل له موعد منتظر، وفي هذا رد على المكذبين بالبعث الذين يقولون لو كان البعث حقًّا لوجدنا آباءنا الآن، وهذا القول منهم تحدٍ مكذوب؛ لأن الرسل لم تقل لهم إنكم تبعثون الان، ولكنهم قالوا لهم إنكم تبعثون جميعاً بعد أن تموتوا جميعاً. ثم قال عز وجل مذكراً للإنسان بما أنعم الله عليه
س18- لماذا يفر المرء يوم القيامة ممن يحب ؟
لكل امرىء منهم يومئذ شأن يغنيه} كل إنسان مشتغل بنفسه لا ينظر إلى غيره، ولهذا لما قال النبي عليه الصلاة والسلام: «إنكم تحشرون يوم القيامة حفاة، عراة، غرلاً» قالت عائشة ـ رضي الله عنها ـ: «الرجال والنساء ينظر بعضهم إلى بعض»؟ قال النبي صلى الله عليه وسلّم: «الأمر أعظم من أن ينظر بعضهم إلى بعض» . (http://www.quraan-sunna.com/vb/#_ftn1)
والله أعلم

um yusuf
02 - 08 - 2010, 06:32 PM
هياااااااااااااااااااااااااااااااا يا قمرات من تسبق لحمل الراية الهممممممممممممممة العالييية :)